صحة عامة

ضرس العقل شبح الأسنان

ضرس العقل شبح الأسنان

يعزى السبب وراء تسمية  ضرس العقل بهذا الاسم الى ان بزوغه في فترة الرشد اي ما بين سن السابعة عشره وحتى الثانيه والعشرين ، وهو الضرس الثالث الذي ياتي بعد الطاحونه الأولى والثانيه من حيث الترتيب في الفك الا انه لا يمكننا ان نعتبره من الأضراس الطاحنه  لعدم قدرته على آداء هذه الوظيفه  ويعود السبب في ذلك الى ان مضغ الطعام يرتكز على الطاحونتين الاولى والثانيه ولا يصل الى ضرس العقل الا بقايا الطعام التي تتراكم هناك مما يجعله عرضه للتسوسات والالتهابات التي تستدعي قلعه بأسرع وقت ممكن .
تتعدد الأسباب التي تتطلب التخلص من ضرس العقل وقلعه  تفاديا لأي عواقب وخيمه وآلام شديدة وتتلخص المشكلات بما يلي :
–  عدم وجود مسافه كافيه في الفك السفلي او العلوي تعطي مجالا لهذا الضرس لكي ينمو ويبزغ مما يؤدي الى حدوث مضاعفات تتمثل في الضغط على الضرس المجاور له والتسبب بالألم الشديد على مستوى الفك بأكمله او يمتد ليصل الى الأذن والعنق وقد يؤثر الألم في منطقة الرأس .
هنا يجب ان ننوه الى ان تزاحم الأسنان الاماميه مشكله يعاني منها الكثير من الناس وخاصة بعد بلوغ سن العشرين وقد يستمر هذا التزاحم مع التقدم في ولكن يُعد الأمرطبيعيا نتيجه لعدة عوامل اختلف العلماء في صحتها فالنظريه القديمه تلوم اضراس العقل لبزوغها في هذه الفتره العمريه لتضغط على الاسنان وتسبب تزاحمها ، فشاع خلع أضراس العقل كثيرا كاجراء روتيني يحد ويمنع من هذا التزاحم ، الا ان تطور العلم أتى بعدة آبحاث ودراسات اثبتت ان السبب الحقيقي وراء هذه المشكله لا يعود لأضراس العقل وانما الى طريقة نمو الوجه والفكين وخاصة الفك السفلي والذي يستمر نموه الى ما بعد سن العشرين ، كما ان نمو الأنسجه المحيطه بعظم الفك والاسنان تعتبر العامل المساعد الآخر المؤدي الى  تزاحم الأسنان وعدم استقرارها .

–  عدم بزوغ الضرس بشكل كامل (البزوغ الجزئي) فيكون الجزء الأكبر منه مطمورا في اللثه ويعود السبب في ذلك الى عدم توفر المساحه الكافيه لبزوغه كما ان التحام ضرس العقل بالعظم المحيط به  يمنعه من البزوغ بالشكل الصحيح، وهنا يأتي ما يدعى  بالبيريكورونايتيس (pericoronitis) وهي حاله من التهاب اللثه البكتيري حول ضرس العقل المطمور جزئيا  يصاحبها تكون جيب لثوي يمتلئ بالجير وبقايا الطعام كما ان كثرة الاطباق قد تتسبب في التهاب اللثه اثناء عملية المضغ  فتتفاقم هذه الحاله لتصل الى درجات متقدمه من الألم  يتبعها خروج قيح  لثوي وعدم القدره على فتح الفم.

هل ضرس العقل يحرك الأسنان

توجد عدة مشاكل مرتبطة بنمو «ضرس العقل» أو السن الطاحن الثالث، الذي يظهر في الفك السفلي أو العلوي، وفي مقدمتها عدم وجود مكان لخروجها ثم وضعيتها التي تكون في بعض الحالات أفقية وحالات أخرى مائلة. وفي هذه الحالات فهي تصطدم بجذع الضرس الثاني مما يؤدي إلى إعوجاج الأسنان الأمامية أو ظهور تسوس في الضرس الثاني وهذا في الغالب يقع في الفك السفلي.

أضرار ضرس العقل

  • أضرار ضرس العقل تشمل في المقام الأول الألم وعدم الراحة، والالتهابات، وأمراض اللثة وتسوس الأسنان، وبعض هذه الأضرار يرجع إلى صعوبة  الوصول لها وتنظيفها بالفرشاة.
  • يمكن أن يساعد التنظيف باستخدام فرشاة أسنان نحيلة ذات مقبض طويل مثل Colgate® Slim Soft ™ على منع حدوث هذه المشاكل.
  • تحدث آثار خطيرة أخرى من ضرس العقل، إذ يمكن أن ينمو كيس الأنسجة حوله، مما قد يؤدي إلى فقدان العظام في الفك، والضغط على أعصاب الفك.
  • من أضرار ضرس العقل إذا كان الضرس مدفونا على جانبه تحت اللثة، فإنه يمكن أن يدمر الأسنان القريبة عن طريق تناول الجذور.
  • عادة ما تنتهي أضرار ضرس العقل بإزالته، غالبًا ما يفضل أطباء الأسنان إزالة أسنان الحكمة عندما يكون المرضى في سن المراهقة المتأخرة أو أوائل العشرينات، قبل أن يسببوا مشاكل، في هذا السن لا يكون ترسيخ جذور أسنان الحكمة في عظم الفك قد تم، وهي أسهل في إزالتها من المرضى الأكبر سنًا.
  • إزالة ضرس العقل في وقت متأخر من العمر يحمل أيضا خطرا أعلى قليلا من تلف عصب رئيسي في الفك، غالباً ما من أضرار ضرس العقل يتعافى المرضى الأصغر سنًا من أثر الإزالة بشكل أسرع أيضًا.
  • المراهقون الذين يرتدون الأقواس أو أجهزة تقويم الأسنان الأخرى، غالبا ما يتم إزالة ضرس العقل في نهاية العلاج، وذلك لأن أضراس العقل الناشئة يمكن أن تغير محاذاة الأسنان بعد تقويمها.

ضرس العقل المطمور

ضرس العقل المدفون هو واحد من أكثر مشاكل الأسنان شيوعاً والتي تتطلب تدخل طبيب الأسنان المختص أو جراح الفم. الضرس المدفون هو الضرس الذي اكتمل نموه لكن لم يكتمل بروزه إلى الخارج كلياً أو جزئياً، مما قد يتسبب بإحدى الحالات التالية:

  • أن يكون نمو الضرس مستقيماً للأعلى أو للأسفل لكن يبقى محصوراً داخل عظام الفك.
  • أن ينمو داخل اللثة بشكل أفقي مسبباً ضغطاً كبيراً على الأسنان المجاورة حيث يبدأ بدفعها للأمام مما يتسبب بألم شديد في الفك.
  • أن يبرز ضرس العقل بشكل جزئي ويبقى باقي الضرس مدفوناً تحت اللثة، ويكون البروز بزاوية معينة للأمام أو الخلف مما قد يؤدي لخدش اللثة أو السن المجاور أو يُكون بيئة خصبة لتكاثر البكتيريا نتيجة بقايا الطعام المتراكم في هذه الزاوية وصعوبة وصول فرشاة الأسنان لتنظيفها.

تورم ضرس العقل

عندما تبدأ أضراس العقل اختراق اللثة فمن الطّبيعي الشعور ببعض الانزعاج، وتورّم اللثة، وبمجرد وصول أضراس العقل إلى اللثة قد تحدث مضاعفات تؤدي إلى المعاناة من المزيد من التورّم والانتفاخ؛ ذلك بسبب:

  • ظهور أضراس العقل بشكل جزئي فقط، والسماح للبكتيريا بالتراكم في اللثة والفك.
  • عدم ظهورها في الموضع الصّحي، مما يسمح بتكدّس الطعام، وتعزيز نمو البكتيريا المسببة للتجويف.
  • السماح بتكوين ما يشبه الكيس المليء بالسوائل، الذي يُلحِق الضرر بالأسنان والعظام التي تثبّتها.
  • سبب تورّم اللثة أيضًا نقص الفيتامينات، أو التهاب اللثة، وعادةً ما يحدث غير معزول عن أضراس العقل

أهمية ضرس العقل

يعتقد المختصون بعلم الإنسان أنّ النظام الغذائي للإنسان البدائي القائم على تناوُل المُكسّرات، وأوراق الأشجار، وجذورها، واللحوم دون طهيها جيّداً كان يستلزم وجود ضرس العقل (بالإنجليزية: Wisdom tooth)، لكن مع تطوّر القدرة على طهي الطعام وتكيّف الجسم البشري مع التغيّرات أصبح ضرس العقل مُلحقاً إضافياً في الفم، وقد لا يظهر من الأساس، وفي الحقيقة تلعب الجينات دوراً في ظهور أضراس العقل، حيث أظهرت واحدة من الدراسات أنّ نمو ضرس العقل في الرجال أكثر منه في النساء، وأنّ 53% من الناس على الأقل يملكون ضرس عقل واحد في الفم

الألم ضرس العقل

  • المساحة لنمو ضرس العقل غير كافية في الفكين العلوي والسفلي مما يؤدي إلى حدوث مضاعفات وضغوطات على الأضراس والأسنان المجاورة محدثة الألم الشديد.
  • الشكل الذي ينمو به ضرس العقل يكون غير طبيعي حيث يكون أفقيا أو رأسياً محدثاً إلتهابات في محور الأسنان وأيضاً تحدث ضغوطات على المنطقة المجاورة وبالتالي حدوث الألم.
  • عدم خروج ضرس العقل بشكل كامل بحيث يخرج بشكل جزئي بسبب عدم توفر منطقة للخروج الكلي مما يؤدي الى التحامه مع العظم والبتالي حدوث الألم الشديد.
  • التغير في طبيعة الأطعمة التي كان يتناولها الشخص من الاطعمة الصلبة قبل ظهور ضرس العقل ومع تقلص الاسنان عند ظهور ضرس العقل يتقلص قدرتها على المضغ وبالتالي ظهور الالم
السابق
تبييض الأسنان : ابتسامة جميلة على حساب الأسنان
التالي
الحشوة اللاصقة حل وقائي لتسوس أسنان الأطفال