انف واذن وحنجرة

عشر طرق لعلاج الانفلونزا في المنزل

عشر طرق لعلاج الانفلونزا في المنزل

تعد الانفلونزا من أكثر الأمراض الشائعة خلال فصل الشتاء، وهي ناتجة عن التهاب فيروسي يصيب الجهاز التنفسي (الأنف، والحلق، والرئتين).

الجميع معرضون للإصابة بمرض الانفلونزا، لكن يوجد بعض الأشخاص المعرضون لالتقاط العدوى أكثر من غيرهم:

  • الأطفال.
  • المرأة الحامل.
  • الأشخاص ذوي المناعة الضعيفة.
  • الأشخاص الذين يعانون من أمراض مزمنة.
  • كبار السن.

أعراض الإنفلونزا

  • الإصابة بالحمى مع درجة حرارة تتعدى 100 درجة فهرنهيت (38 درجة مئوية)، وعلى الرغم من ذلك فليس كل شخص مصاب بالإنفلونزا يعاني من الحمى
  • سعال أو التهاب الحلق
  • سيلان الأنف أو الزكام
  • الصداع
  • آلام في العضلات
  • القُشَعْريرة
  • الإرهاق
  • الغثيان، والقيء، والإسهال (أكثر شيوعًا في الأطفال)

علاج الإنفلونزا في بدايتها

مع قدوم فصل الخريف تكثر الإصابة بنزلات البرد والانفلونزا المزمنة نتيجة لتغير الطقس الذي يؤثر على جهاز المناعة ويعرضك للإصابة بعدوى الفيروسات المسببة للأنفلونزا.

  • مشروب الزنجبيل مع القرفة والعسل هو من الوصفات الطبيعية الفعالة في علاج مرض الانفلونزا والتخلص من الالتهابات الشديدة التي تصيب الحلق وتسبب صعوبة في البلع.

القرفة تتميز بخصائصها المضادة للإلتهابات البكتيرية، والزنجبيل يعمل على تقوية جهاز المناعة لمحاربة الفيروسات التي تسبب الأنفلونزا، بينما العسل يقوم بمحاربة الجراثيم والفيروسات للقضاء على الإنفلونزا. حضري هذا المشروب السحري عن طريق مزج ملعقة من الزنجبيل في كوب من الماء المغلي وأضيفي له ملعقة صغيرة من مسحوق القرفة وملعقة صغيرة من عصير الليمون وملعقة من العسل. تناوليه 2 -3 مرات يوميا حتى تشفي تمامًا من الانفلونزا.

مزيج عصير الليمون مع عصير البرتقال من الوصفات العلاجية المذهلة في القضاء على أعراض الانفلونزا والتخلص نهائيا من التهاب الحلق واحتقان الزور.

عصير الليمون يتمتع ببعض الخصائص الطبيعية المقاومة لمرض الانفلونزا ونزلات البرد الشديدة ويقوم بدوره بمحاربة الفيروسات والبكتريا التي تسبب الانفلونزا. عندما يضاف إلى عصير البرتقال الغني بالعديد من الفيتامينات والمعادن الرئيسية يصبح المزيج فعالًا للغاية في تخلص الجسم من الانفلونزا. حضري هذا المشروب من خلال عصر أربع ثمرات من البرتقال على اليد وأضيفي له ملعقتان كبيرتان من عصير الليمون الحامض وتناوليه من 2- 3 مرات يوميا.

وصفة الثوم.

يحتوي على خصائص مميزة تساهم في مكافحة الفيروسات والجراثيم والبكتريا التي تتسبب في الإصابة بالإنفلونزا، كذلك الثوم غني بمركبات تعمل على زيادة تقوية نشاط الجهاز المناعي منها مركب الأليسين الفعال في رفع المناعة وبالتالي يساهم في تخفيف أعراض الانفلونزا. كما أنه يقوم بخفض درجات الحرارة. يمكنك تحضير وصفة الثوم عن طريق هرس أربع فصوص من الثوم مع إضافة ملعقة من زيت الزيتون وملعقة من العسل إليه وضعيه في شريحة من الخبز وتناوليه. يمكنك تحضير أيضًا مشروب من الثوم من خلال غلي ثلاث فصوص من الثوم المهروس في مقدار من الماء وبعد الغليان قومي بتصفيته جيدا وتناوليه مثل الشاي. يمكنك أيضًا تناول فصوص الثوم المهروس في الصباح الباكر على الريق.

علاج الإنفلونزا الداخلية

  •  شرب كمية كافية من السوائل

ان اصابتك باعراض الانفلونزا وارتفاع درجة حرارتك قد يعرضك للاصابة للجفاف لذا، من المهم الحرص على شرب كميات كافية من السوائل، مع الابتعاد عن الكافيين باعتبارها مدرة للبول.

  • تحضير التبخيرة

ان استنشاق البخار الرطب من شأنه أن يساعدك في التخلص من انسداد واحتقان الأنف المصاحب للإصابة بالانفلونزا ونزلات البرد.

  •  التغذية السليمة

إن للتغذية الصحية دوراً كبيراً في تعجيل الشفاء، لذا فإن التركيز على الأغذية الصحية كالشوربات والخضار والفواكه سيساعد في التخفيف من الأعراض.

  • مسكنات الألم

استخدام الأدوية المسكنة للالم التي لا تحتاج لوصفة طبية مثل الباراسيتامول وايبوبروفين (Ibuprofen) والأسبرين، مع الحرص على عدم إعطاء الاسبرين للأطفال دون وصفة طبية.

علاج الإنفلونزا الشديدة

يتم علاج الانفلونزا بأدوية لتخفيف الأعراض، مثل: الأدوية لخفض درجة حرارة الجسم ولتخفيف مُخاطية الأنف والسّعال.

1- العقاقير

قد أُدخل إلى الأسواق، مؤخرا، عقاران معدّان للحدّ من انتشار فيروس الأنفلونزا في الجسم. هذان العقاران:

  • تاميفلو (Tamiflu)
  • ريلينزا (Relenza)

فعّالان فقط إذا تم تناولهما في اليومين الأولين من الإصابة بمرض الأنفلونزا، أو كوقاية بعد التعرض للفيروس.

2- الادوية

الأدوية المُعدّة لمعالجة فيوسات الأنفلونزا من نوعيّ A و B تعمل من خلال تحييد عمل الإنزيم الذي يحتاج إليه الفيروس لكي يستطيع النمو والانتشار. إذا تم تناول العلاج الدوائيّ بعد ظهور الأعراض الأولى لمرض الأنفلونزا، مباشرة، فمن شأن هذا أن يساعد على تقصير مدة المرض بيوم واحد حتى يومين.
هذه الأدوية قد تؤدي إلى ظهور أعراض جانبية، مثل الدوخة، الغثيان، القيء، فقدان الشهية ومشاكل في التنفس. كما يمكن أن تؤدي، أيضا، إلى تطوير فيروسات مقاومة للعقاقير المضادة للفيروسات.

علاج إنفلونزا الأطفال بالأعشاب

  • الثوم: فهو يعتبر من العناصر المضادة للفيروسات، كما يعد من المضادات الحيوية ويعمل كمطهر عام.
  • البصل: فهو يحافظ على الجهاز التنفسي نظرا لما يحتويه من مضادات للبكتريا والفيروسات.
  • نبات الزنجبيل: معروف باحتوائه على العناصر، المضادة للميكروبات والالتهابات بالإضافة إلى علاج البرد وأمراض الانفلونزا، كما يعد الزنجبيل ممتاز لعلاج الغثيان والقيء.
  • عشبة الزعتر: تعتبر من الأعشاب المضادات، للميكروبات كما يعتبر مضاد للجراثيم والفيروسات كما يعد الزعتر، علاج فعال لالتهابات الجهاز التنفسي والسعال.
  • العسل الأبيض الخام: الذي يعتبر مضاد للجراثيم والميكروبات، ومطهر ولكنه لا يعطي للأطفال قبل سن عام.
  • الليمون: والذي يحتوي على فيتامين C فيساعد، على تقوية المناعة ومن ثم تقليل قوة البرد والانفلونزا الفيروس في الجسم وتقليل البلغم.

علاج الإنفلونزا للأطفال

  • استخدام نقط في الأنف على حسب عمر الطفل.
  • استخدام شفاط الأنف.
  • أدوية مضادة للهيستامين.
  • الراحة التامة.
  • البعد عن الأدخنة والملوثات.
  • تناول السوائل الدافئة.

علاج الإنفلونزا بالأدوية

اسم الدواء Drug Name الشركة
ريلينزا RELENZA 5MG POWDER FOR INHALATION GLAXOWELLCOME
بك ميرز PK-MERZ MERZ PHARMACEUTICAL
سيميتريل Symmetrel
اوسيلتا OSELTA 75MG CAPSULES JAMJOOM PHARMACEUTICALS COMPANY
التاميفلو TAMIFLU 12MG-ML ORAL SUSPENSION ROCHE
تاميفلو TAMIFLU 75 MG CAPSULE ROCHE
السابق
نزلات البرد والتهابات الجيوب الأنفية وتدابيرهما العلاجية
التالي
كيف تتعامل مع مشكلة انسداد الأنف؟