أدوية

العندو المال مابباري أكمل المثل

 اللي عنده مال ما بباري

العندو المال مابباري أكمل المثل

أمثال شعبية فلسطينية عن المال

المال ،الدرهم، النقود، المصاري(الفلوس)… كلها مسميات لشيء ذي قيمة شرائية.. ويظهر بشكل واضح في الامثال الشعبية الفلسطينية.
يلعب المال دورا هاما في المراكز الاجتماعية، اذ يعطي صاحبه مركزا مرموقا كونه (غني) ويستطيع توفير معظم متطلباته الحياتية.ويجسد الوجدان الشعبي الفلسطيني هذا الامر من خلال امثال تؤكد صحة هذا المبدأ، كقولهم :

” اذا معك قرش بتسوى اثنين” و” اللي معاه فلوس على الشنب بدوس” و” قرشك في جيبك ساتر عيبك”

وعند قراءة معظم الامثال الشعبية الفلسطينية التي تدور حول المال نصطدم بمفاهيم اجتماعية مختلفة حول قيمة المال في حفظ كرامة الانسان،فصاحب الحاجة ذليل ولا يستطيع التمتع بالحب والعشق لفقره ..ويتمثل ذلك في قولهم:

” اللي معاه فلوس بنت السلطان عروسه”.

ويستخدم المال في الاذلال بطرق ملتوية..كقولهم:”البراطيل بتحل السراويل”،او”البرطيل بِحل دكة القاضي”.

ولكن هناك من يعتز بكرامته ولا يساويها باي نوع من المال مهما كثر وزاد عند بعض العباد.

ومثال ذلك كثرة الامثال التي يظهر فيها الاعتزاز بالعائلة، والاصل، والشرف الذي لا يقدر بثمن :

“القرش  عمره ماغطى شرش”،”درهم ناموس ولا قنطار فلوس”، و”ياميخذ القرد ع ماله ،بيروح المال وبيظل القرد عَ حاله”.

و”هين فلوسك ولا تهين نفسك” و”بيت تقوى ولا بيت مال” ،” بيت رجال ولا بيت مال” .و” تاجر بدينار اسمك في البلد تاجر،وبالف دينار لا تتاجر”.

والمال عند بعض(الجهال) يعادل الروح ..لانه قد بنى لهم مركزا فان ذهب ..ذهبوا ولذا لايتورعون حتى عن القتل في سبيل الحفاظ على المال ،كقولهم:

“اللي بوخذ مالك خوذ روحه”..وهم يحتاطون جيدا حتى لايكونوا مطمعا لجميع الناس”المال السايب يعلم الناس السرقة”.

شاهد أيضًا: فوائد مهارة التحدث

الجمرة تحرق

الجمرة بتحرق الواطيها.. وآخرين حكى أن للسودانيين قدرات ملهمة في ابتداع الأمثال والحكم التي تقود إلى تأمل وتفكر في حال هذه الدنيا (أم قدود)، من هذه الحكم الخالدة المثل الجاري على ألسنة الكثيرين (الجمرة بتحرق الواطيها)، وهو مثل وحكمة تحيل إلى أن لا أحد يكتوي بنار همومك ومشاكلك سواك، ويتجاوز في معناه المثل الشائع (ما حك جلدك غير ظفرك)، فالجمرة التي تحرق بما تعنيه من معاني الألم والوجع تجعل إحساس المرء بمشكلته وقضيته أكبر، فلا أحد في هذا العالم يحتمل حرق (النار)، التي هي مأوى الكافرين والفاسدين المجرمين وبئس المصير للمنافقين والظالمين.

تصفح: أصعب المناهج الدراسبة في الوطن العربي

أمثلة عن المال

السلف تلف والرد خسارة

اذن يعد من الامثال الشعبية الشائعة، والتى تحذر من اقراض غيره للمال لأنه لن يُجنى من خلفه سوى الخسارة فقط.اللي معاه قرش يساوى قرش يقيس البعض غيره من الأشخاص بما يملكونه من مال، لذا كان هذا المثل الشعبي أكبر دليل على ذلك، فهو يعبر عن أن الشخص يساوى ما يملكه من مال، وإذا لم يملك شيئًا فهو بالتالى لا يساوى شيئا.

اللى معاه قرش محيره يجيب حمام ويطيره

ينفق بعض الأشخاص أموالهم فى أشياء ليست ضرورية كنوع من الإسراف أو السفه، لذا وصفتهم الأمثال الشعبية بهذا المثل، الذى تعود جذوره إلى العصر المملوكى، ويقال إن بعض الأغنياء من سكان القاهروا كانوا يحرصون على شراء العصافير المحبوسة من سوق الدواجن، وإطلاق سراحها كنوع من أنواع البر اعتقادًا منهم أنها تسبح بحمد الله، وأن من أعتق عصفورًا يدخل الجنة، مما دفع العامة لإطلاق هذا المثل الشعبى عليهم.

هين قرشك ولا تهين نفسك

كثيرًا ما نردد هذا المثل الشعبي في بعض المواقف التى يمكن أن تنتهى بإنفاق المزيد من المال حتى نحصل على الراحة ونحافظ على كرامتنا، لذلك تجد أنه أول ما يتبادر إلى أذهاننا ونتبعه فى كثير من الأحيان.

يا واخدة القرد على ماله بكرة يروح المال ويفضل القرد على حاله

هذا المثل الشعبي يستخدم في أغلب الأوقات في حالات الزواج، فيقال للفتاة التى تبحث عن الرجل الغني لتتزوج منه بغض النظر عن كونه مناسبًا كزوج أم لا حتى تضمن حياة رغدة بعيدة عن الفقر، ويعبر على أن نعمة المال قد تزول وتجد نفسها لم تحصل على شيء سوى رجل غير مناسب.

المال الحرام ما بيدومش

لذلك السعي من أجل كسب الرزق من أهم الأسباب التي يعمل من أجل الجميع رافعين شعار “الحلال”. ويستخدم هذا المثل الشعبي للتعبير عن عدم وجود بركة فى المال الحرام للحث عن الابتعاد عنه.

يا خبر النهاردة بفلوس بكرة يبقي ببلاش

هذا المثل الشعبي خير دليل على أن كل شيء يمكن تقديره بالنقود “الفلوس”. ويقال للشخص الفضولي الذي يسعى لمعرفة الأخبار طوال الوقت، رغم أنه لو انتظر قليلًا سيصبح الخبر فى متناول يده دون جهد أن عناء.

قد يهمك: السعرات الحرارية في البانيه المقلي

اصرف ما في الجيب يأتيك ما في الغيب

يمكن أن يدخل هذا المثل الشعبي في قائمة الأمثال التي تحث الأفراد على بعض القيم. مثل الكرم دون الخوف من نفاذ ما لديهم، بل وامتلاكهم لليقين الذي يدفعهم للاعتقاد بأن المال يمكن تعويضه.

اقرأ: من مهارات التحدث الجيد

أمثال مغربية عن المال

1-اقرع بفلوسو جيب داك الراس نبوسو.

2-المال كيجهد الفار.

3-بحال الكسكاس ملليتايقوىرزقو تيغمضوعينيه.

4-الى شفتي المزلوط غادي زرباناعرف مول الفلوس مسخرو.

5-افلوسو اغسلو كفوسو.

6-لفلوس الى دخلو اليدتايخاليو لوسخ.

7-اللهم قبر غريب ولا شكارة خاويا.

8-على قدر فراشك مد رجليك.

الأمثال الشعبية الفلسطينية

المثل الشعبي جملة قصيرة بليغة متوارثة عبر الأجيال، سهلة الانتشار وسريعة التداول  جاءت تعبيرا عن تجربة محددة . وشاع استعمالها بمناسبة وقوع تجارب أو مواقف مماثلة للتجربة الأصلية وهو نتاج لتداخلات التاريخ والثقافة والجغرافيا والأدب والاقتصاد والدين والعادات والتقاليد.

وهكذا يعدّ المثل الشعبي الفلسطيني ركنًا مهمًّا من أركان التراث الشعبي الفلسطيني. لبلاغة تعبيره عن مختلف تجارب المجتمع الفلسطيني التي مر بها عبر العصور والتي تعبر عن ثقافته وطرق عيشه ومختلف المعاملات والأخلاق التي تعارف عليها الناس فيه.
وبعض هذه التجارب اختفت قصتها أو تفاصيلها، واستمر المثل المعبر عنها في التداول؛  في حين ما زالت قصص وتفاصيل بعضها الآخر متداولة حتى اليوم  وحتى لو لم تكن هي التفاصيل الحقيقية للقصة أو التجربة الأولى؛ لكنها وضعت ونضجت وتداولها الناس لتلائم هذه التجربة.

اذن يعدّ المثل الشعبي أحد أهم عناصر التراث الفلسطيني الموغلة في القدم.

شاهد: فضل بناء المساجد

مصادر الأمثال الشعبية:

1-  ما استمد من حادثة واقعية:

ومثال ذلك: حادثة اعتقال الشيخ حامد (قائد فصيل ثورة 1936 في منطقة الناصرة) وكان ضريراً؛  حيث كان مختبئاً في قرية “معلول” حين طوق الجيش البريطاني القرية.  وحين وجده الجنود في عليّة أحد البيوت، اعتقلوه.  ولما رفض أن يمشي، اضطر أحد الجنود أن يحمله على ظهره وينزل به الدرج.  وعلق الشيخ على ذلك قائلاً: «بَرْضُه راكب»؛ فذهب قوله مثلاً يستعمل حينما يراد التأكيد على عدم استسلام الإرادة في أشد الأوقات حرجاً.

2- ما استمد من حكاية أو نكتة شعبية:

ومثال ذلك: حكاية جحا عندما باع بيته دون المسمار الموجود في الحائط الذي استغله جحا للبقاء في المنزل. حتى رحل المشتري فراحت الحكاية مثلًا بالقول: “مثل مسمار جحا”.

3- ما اقتبس عن الفصحى بنصه أو بشيء من التغيير:

ومثال ذلك: “وافق شن طبقة” و “دوام الحال من المحال” و “الساكت عن الحق شيطان أخرس”.

4- المستمد من التراث الأدبي الشعبي:

مثل: “سيرة عنترة” أو “تغريبة بني هلال” وغيرهما: حيث يقال “عنتر أسود وصيته أبيض” و “ما عيك يا ذياب من غانم”. و “كثر الهم بقتل يا سلامة أما فضاوة البال بتقوي العزايم”.

5- المستمد من الأغاني الشعبية:

ومثال ذلك القول: “عيشة بالذل ما نرضى بها” و “دبرها يا مستر دل بلكي على يدك بتحل”. و “كلمة يا ريت ما بتعمر بيت”.

6- المستمد من ملاحظة الطبيعة والمعرفة الجغرافية المناخية والزراعية:

ومثال ذلك القول: “إذار أبو الزلازل والأمطار”  و “ظل الحجر ولا ظل الشجر” و “إن غيمت باكر احمل عصاتك وسافر وإن غيمت عشية شوف لك مغارة دفية”.

7- المستمد من  معتقدات قديمة جداً:

مما يشير إلى قدم هذا التراث الذي وصلنا ومثال ذلك القول:  “خطية القط ما بتنط” و “كل بالدين ولا تشتغل يوم الاثنين”.

8- المستمد من  ملاحظة دقيقة لأعماق النفس البشرية أو التجربة الإنسانية العامة:

 ومثال ذلك القول: “ما شجرة إلا هزتها رياح ولا سكرة إلا وإلها مفتاح” و “أوله دلع وآخره ولع”. و “القرد بعين أمه غزال” و “فرخ ما يزق عتقي”.

9- المستمد من تعابير أعجب الناس بجماليها وبالصورة الكاريكاتيرية الساخرة فيها:

 ومثال ذلك القول: “شفة غطا وشفة وطا” و “لا إلو ولا عليه” و “أعور ويغامز القمر”. و “لباس ماله ودكته بألفين” و “خزقنا الدف وبطلنا الغنا”.

10- المستمدة من التعامل مع شعوب وثقافات أخرى:

 ومثال ذلك القول: “الحق مثل الفلين ما يغرق” و “لا تكون راس لأنه الراس كثير الأوجاع”.

هذا من حيث المصادر؛ ولكننا إذا نظرنا إلى الأمثال في مجموعها من زاوية المضمون، وجدنا الإطارات التالية:

1-  قيمية: هي الأمثال التي تعبر عن موقف من الحياة أو التعامل مع العلاقات الاجتماعية ويدخل في هذا الباب الأمثال الكبيرة التي تتحدث عن الموقف من الحاكم أو المرأة أو علاقات الطبقات والصراحة والرياء… وغير ذلك.

2- وصف حال: ومثال ذلك القول: “يا طول مشيك في البراري حافي” و”صراف أعمى وكيسه مخزوق”.

3-  ملاحظة إنسانية عامة: ومثال ذلك القول: “المقروص يخاف من جرة الحبل” و “شو صبَّرك على المر غير اللي أمرّ منه” و “اللي في القدر بتطلعه المغرفة”، “المبلول ما بخاف رشق المطر”.

4- التعابير العامة والتشبيهات: ومثال ذلك القول: “بيسرق الكحل من العين” و “واحد حامل دقنه والثاني تعبان فيها”.

5- التجربة السياسية التي مر بها الشعب الفلسطيني: فقد تركت أثرها على أمثاله الشعبية. ومنها: “ما بيجي من الغرب إشي بيسر القلب” و”هذا خازوق انكليزي” “سياسة فلان إنجليزية”

قد ينال اعجابك: أسئلة وأجوبة عن درجة الانصهار

السابق
اللي عنده المال مابباري
التالي
 اللي عنده مال ما بباري