أدوية

التروكسين Eltroxin

التروكسين

يحتوي دواء التروكسين على هرمون الغدّ الدرقيّة الليفوثيروكسين (Levothyroxine)، إذ يستخدم دواء التروكسين لعلاج مرض قصور الغدّة الدرقية، والذي تعجز فيه الغدّة الدرقية عن إنتاج كمية كافية من هرمون الليفوثيروكسين الضروري للحفاظ على الصحة البدنية والعقلية.

المادّة الفعّالة: هرمون الغدّة الدرقيّة الليفوثيروكسين ( Levothyroxine Sodium).

يتوفر على شكل: حبوب.

العيارات: يأتي دواء التروكسين بعيار 25 ميكروغرام، و50 ميكروغرام، و75 ميكروغرام، و100 ميكروغرام، و125 ميكروغرام، و200 ميكروغرام.

الشركة المصنعة: شركة الصناعات الدوائية المتخصصة – بريطاينا، كما يصنع في مجموعة اسبين فارما (Aspen Pharma Group) – استراليا.

استخدامات التروكسين

يستخدم دواء التروكسين لتعويض النقص الحاصل في هرمون الغدة الدرقية، والذي يحدث عندما يتوقف نشاط الغدة الدرقية وتتراجع قدرتها على إنتاج الهرمونات، الأمر الذي يؤدي إلى العديد من المضاعفات مثل تباطؤ معدل ضربات القلب وزيادة الوزن.

يستخدم التروكسين لعلاج الحالات التالية:

  • قصور الغدة الدرقية لدى البالغين.
  • قصور الغدة الدرقية الخلقي.
  • قصور الغدة الدرقية المرتبط بالوذمة المخاطية ( Juvenile myxoedem)
  • بعض أنواع أورام الغدة الدرقية.

الجرعات الدوائية لالتروكسين

يمنع صرف دواء التروكسين إلا بوصفة طبية، ويؤخذ بنفس الجرعات التي وصفها الطبيب المختص، حيث يحسب الطبيب الجرعة المثلى بناءً على وزن المريض، وعمره، ومستوى هرمون الغدة الدرقية الموجود لديه. قد يصف الطبيب التروكسين بالجرعات التالية:

  • البالغين: تتراوح جرعة التروكسين عادة ما بين 50 – 100 ميكروغرام يوميًا، وقد يرفع الطبيب من الجرعة كل 4 – 6 أسابيع ويبلغ الحد الأعلى من الجرعة المسموحة 200 ميكروغرام يوميًا.
  • الأطفال: تحسب جرعة الأطفال بناءً على وزن وعمر الطفل، حيث تكون جرعة الأطفال أقل منها للبالغين وفقاً للظروف الصحية للطفل المصاب.
  • كبار السن: يحتاج كبار السن إلى جرعة أقل من جرعة البالغين، وذلك نظراً لكونهم أكثر حساسية واستجابة لهرمون الغدة الدرقية من غيرهم.

من المهم مراجعة الطبيب باستمرار لإجراء الفحوصات الطبية اللازمة ودراسة كيفية استجابة المريض للدواء، وعليه قد يغير الطبيب من الجرعة الموصوفة بما يتناسب مع حالة المريض.

إرشادات قبل استخدام التروكسين

قبل تناول واستخدام دواء التروكسين يجب الانتباه إلى ضرورة إطلاع الطبيب على التاريخ المرضي والصحي كاملًا كما يلي:

  • إطلاع الطبيب على الحساسية التي يعاني منها الشخص تجاه أي نوع من الأدوية، أو الأطعمة، أو الأصباغ، أو المواد الحافظة الأخرى.
  • إبلاغ الطبيب بوجود حمل أو التخطيط للحمل خلال الفترة القادمة، وعلى الرغم من أن التروكسين غير ضار بالجنين، إلا أنه يجب مراقبة مستويات هرمون الغدة الدرقية بحذر أثناء الحمل.
  • إبلاغ الطبيب إذا كانت المريضة ترضع طفلها طبيعياً في الفترة الحالية، أو تخطط لإرضاعه طبيعياً في الفترة القادمة. قد لا يسبب التروكسين ضرراً على الجنين لكنه يتداخل مع تحليل قصور الغدة الدرقية الخلقي لدى الطفل.
    • إطلاع الطبيب على الأمراض والمشاكل الصحية الأخرى، مثل:السكري.
    • أمراض القلب.
    • ارتفاع ضغط الدم.
    • هشاشة العظام.
    • خمول الغدة الكظرية.
    • فرط نشاط الغدة الدرقية.
    • مشاكل في الامتصاص من الأمعاء.

إخبار الطبيب بكل أنواع الأدوية والمكملات الغذائية والعشبية التي يواضب الشخص عليها.

كيفية استخدام التروكسين

تؤخذ أقراص التروكسين على معدة فارغة في الصباح، أي قبل تناول الإفطار بثلاثين دقيقة على الأقل. كما يجب ابتلاع الحبوب كاملة مع كوب من الماء ودون كسرها أو مضغها.

قد لا يلاحظ المريض أي تغير على أعراضه في الفترة الأولى من تناول التروكسين، حيث يحتاج الدواء عدة أسابيع حتى يعطي مفعوله.

تفاعلات الأدوية مع التروكسين

يجب إطلاع الطبيبب جميع الأدوية التي يتناولها المريض قبل استخدام دواء التروكسين، بما في ذلك حبوب منع الحمل، والمكملات الغذائية والعشبية، والأدوية التي تصرف بدون وصفة طبية.

فيما يلي معظم الأدوية التي تتداخل مع آلية عمل دواء التروكسين، واستخداماتها لسهولة التعرف إليها:

  • ديجوكسين (Digoxin): علاج أمراض القلب.
  • أدوية الدهنيات؛ مثل؛ كوليسترامين (Cholestyramine)،
  • بروبيل ثيوراسيل (Propylthiouracil): علاج فرط نشاط الغدة الدرقية ومرض جريفز.
  • مكملات الحديد، والكالسيوم، والمغنيسيوم، والألمنيوم.
  • مميعات الدم.
  • مضادات التشنج.
  • مضادات الاكتئاب.
  • حاصرات بيتا.
  • أدوية السكري، خاصة الانسولين.
  • دقيق الصويا، والموجود في بعض منتجات الحليب الصناعي.
  • بخاخات الربو.
  • أدوية علاج السل.
  • مضادات الحموضة.
  • مضادات الالتهاب غير الستيرويدية.
  • مضادات الفيروسات والأدوية المستخدمة لعلاج نقص المناعة البشري.
  • الصبغات المستخدمة في فحص الأشعة.

الأعراض الجانبية لالتروكسين

تشمل الأعراض الجانبية لدواء التروكسين على الآتي:

  • تساقط الشعر خلال الفترة الأولى من العلاج.
  • التقيؤ.
  • الاسهال.
  • ألم في الصدر.
  • التعرق.
  • تشنج العضلات.
  • تسارع في النفس.
  • الصداع.
  • الأرق.
  • الشعور بالنشاط المفرط.
  • تسارع في نبضات القلب.

تتفاوت الأعراض الجانبية من مريض لآخر، وعادة ما تحدث عندما تكون جرعة التروكسين عالية، وفي حال مواجهة المريض الأعراض أعلاه أو أي أعراض أخرى جديدة يجب مراجعة الطبيب او الصيدلاني المختص. لكن في جميع الأحوال يمنع التوقف عن تناول الدواء لتفادي أعراضه الجانبية، إذ أن الفائدة المرجوة منه تفوق هذه الأعراض، حيث يمكن مراجعة الطبيب المختص لتقليل جرعة التروكسين بما يتناسب مع الحالة.

في حالات نادرة، يتحسس الجسم من دواء التروكسين ويتسبب بحدوث رد فعل تحسسي خطير، حيث يجب حينها التوجه إلى أقرب مركز طوارئ قبل تفاقم الحالة.

تشمل أعراض التحسس من التروكسين على ما يلي:

  • الطفح الجلدي والحكة.
  • تورم الوجه، أو الشفتين، أو الحلق، أو الفم.
  • صعوبة في البلع والتنفس.
  • ارتفاع درجة الحرارة.
  • هبوط ضغط الدم.

محاذير استخدام التروكسين

كما ذكر سابقاً، يجب إطلاع الطبيب على الحالة الصحية للمريض قبل تناول التروكسين، بما في ذلك الأمراض، والأدوية الأخرى التي يتناولها المريض. كما يجب الانتباه لما يلي:

  • ضرورة إبلاغ الطبيب والصيدلاني باستخدام التروكسين قبل وصف وشراء أي دواء آخر.
  • ضرورة إبلاغ الجراح وطبيب الأسنان باستخدام التروكسين قبل القيام بأي عملية جراحية.
  • إبلاغ الطبيب في حال زيادة التعرق، أو زيادة التبول، أو الشعور الشديد بالعطش والجوع، أو الرجفة، إذ يؤثر دواء التروكسين على مستوى السكر في الدم إذا كان المريض يعاني من السكري كذلك.
  • إبلاغ الطبيب بوجود حمل أو الإرضاع في الفترة الحالية، أو التخطيط لكل من الحمل والإرضاع في الفترة المقبلة، فعلى الرغم من إمكانية استخدام التروكسين في فترة الحمل والرضاعة إلا أن الجرعات تختلف في هذه الحالات.
  • إجراء فحص هرمونات الغدة الدرقية باستمرار، خاصة للأطفال، حيث تؤثر المستويات المرتفعة من هرمون الغدة الدرقية على نمو العظام لدى الأطفال، فضلاً عن تعرضهم بشكل أكبر للأعراض الجانبية، خاصة الصداع، وتشوش الرؤية، وآلام الساق.

إرشادات في حال نسيان جرعة التروكسين أو فرطها

في حال نسيان أو تفويت جرعة من التروكسين، يمكن تناول الجرعة عند تذكرها، وإذا كان موعد الجرعة التالية قد اقترب، فيجب تخطي الجرعة المنسية والانتظار لحين موعد الجرعة التالية، حيث يمنع تناول حبة إضافية أو تزويد الجرعة كمحاولة لتعويض الجرعة الفائتة. كما يمكن استشارة الطبيب أو الصيدلاني في هذه الحالة.

أما في حال تجاوز الجرعة المسموحة من التروكسين، فتعتبر حالة تسمم، إذ يجب الاتصال بمركز السموم الرئيسي في المنطقة والتوجه إلى أقرب مركز طوارئ على الفور لاتخاذ الاجراءات اللازمة.

تشمل أعراض تسمم التروكسين على ما يلي:

  • التهيج.
  • الارتباك.
  • التعرق.
  • الصداع.
  • الحمى.
  • اتساع حدقة العين.
  • الإسهال.
  • تسارع في ضربات القلب والتنفس.

آلية تخزين التروكسين

يحفظ التروكسين في مكان جاف وبارد نسبياً، أي على درجة حرارة أقل من 25 درجة مئوية، وبعيدًا عن الحرارة والرطوبة ومتناول أيدي الأطفال.

السابق
كولوفيرين د Coloverin D
التالي
سوبرانيل Supranil