مصطلحات طبية

مضادات الهيستامين الطبيعية

مضادات الهيستامين الطبيعية

مضادات الهيستامين الطبيعية الهيستامين عنصر في الجسم مسؤول عن إظهار نسبة ارتفاع الحساسية التي تتواجد في الجسم فتظهر على هيئة عطس مستمر أو كحة أو ظهور بعض الاحمرار في الجسم المسبب للحكة، لهذه الأعراض التي يظهرها الهيستامين يجب اتخاذ المريض إلى بعض الأدوية التي تقلل من ظهور الحساسية وتفاقم ظهور أعراضها في الجسم لذلك أول الخطوات التي يلجأ إليها المريض هي تناول بعض مضادات الهيستامين الطبيعية تتعدد هذه المضادات التي تقلل من خطورة ظهور أعراض الحساسية، مرض الحساسية المُفرطة يتأثر بأقل الأشياء يمكنه أن يتأثر بعلاج غير مناسب له أو دور برد تتفاقم لديه ظهور أعراض الحساسية مع نزلات البرد أو عند تناول الحليب أو تناول بعض الوجبات لذلك يظل المريض بالحساسية المُفرطة يشعر بالتعب والإرهاق المستمر فيلجأ إلى تناول مضادات الهيستامين الطبيعية التي تخفي هذا الشعور السيئ.

مضادات الهيستامين الطبيعية

فيتامين سي:

  • من أهم الفيتامينات التي تحرص على تقوية الجهاز المناعي.
  • كما يعمل فيتامين سي على الحد من ظهور الحساسية.
  • كما يعتبر فيتامين سي من الأساسيات التي العناصر المضادة للأكسدة وتعالج الالتهابات وتعالج الحساسية.
  • تناول اثنين جرام من فيتامين سي في اليوم الواحد يكن له دور في علاج للحساسية ويعتبر مضاد للهيستامين.
  • من الأكلات التي تحافظ على فيتامين سي هي البرتقال والليمون والبروكلي والقرنبيط والكانتلوب والطماطم أو البندورة والتوت.

بيتا زيتس أو ما يسمى نبات القبعية:

  • يتواجد هذا النبات في قارة آسيا وأوروبا وفي مناطق في أمريكا.
  • حيث أن هذا النبات له تأثير قوي في علاج الحساسية المفُرطة.
  • يعالج الحالات التي تتحسس من الأنف.
  • كما يعمل على التخلص من الصداع النصفي.
  • كما يعالج حالات حمى القش.
  • بينما له بعض الآثار الجانبية منها اضطرابات في المعدة، والشعور بالتعب والإرهاق، في بعض الأحيان يسبب احمرار في العين.
  • كما يحتوي نبات القبعية على بعض القلويات النية التي تسبب بعض المشاكل الكبيرة للكبد، وفي أغلب الأوقات تؤدي إلى الاصابة بالأورام الخبيثة.
  • يستحب تناول الأنواع التي يتم إعدادها من قبل الأطباء المتخصصين في تحضير الأدوية.
  • البروملين
  • يتواجد هذا العنصر في فاكهة الأناناس.
  • يعتبر الأناناس من أهم الفاكهة التي تعالج الحساسية ولا تزيد من هيجان الهيستامين الذي يظهر الأعراض المزمنة للحساسية.
  • كما أن البروملين الذي يوجد في الأناناس يعالج التهابات الجيوب الأنفية الناتجة عن الحساسية التي يتسبب في حدوثها نزلات البرد أو دخول هواء بارد للأنف.
  • بينما يتواجد منه بعض الآثار الجانبية منها عدم انتظام الدورة الشهرية وحدوث اضطرابات في الجهاز الهضمي.
  • هناك بعض الأشخاص تتحسس عند تناول الأناناس فيجب التوقف عن تناوله على الفور.
  • يؤثر البروملين على خفقان نبضات القلب بشكل مبالغ فيه.

المكملات الغذائية أو البروبيوتيك:

  • هناك بعض المتممات الغذائية التي تعمل على تقوية المناعة داخل الجسم، مما يعمل على وجود حصانة داخلية في الجسم يمنع ظهور الحساسية المفرطة أو ظهور أعراضها.
  • شجرة البلوط أو ما يسمى الكيرسيتين
  • هي الشجرة التي تحتوي على نسبة كبيرة من مضادات الأكسدة التي تهاجم ظهور الحساسية.
  • كما يحتوي البلوط على عنصر فلافونويد عامل قوي مواجه لظهور بعض البكتيريا.
  • يتواجد فلافونويد في الكثير من الفواكه العنب والتفاح كما يتواجد في البصل الأحمر والفلفل والشاي الأسود والبروكلي.
  • تحتوي شجرة البلوط على نسبة كبيرة من مضادات الهيستامين الذي يحد بشكل كبير من تعرض الشخص إلى الحساسية.
  • بينما توجد بعض الآثار الجانبية منها وهو معاناة المريض من الصداع النصفي، كما يسبب بعض الألم في اليد والقدم.

فيتامين إي E:

  • حيث يتكون هذا الفيتامينات من خصائص مضادة للأكسدة.
  • كما تتكون من الكثير من العناصر الغير متشابهة تندرج تحت قسمين منها ألفا وبيتا ودلتا وغاما.
  • كما يتمثل هذا الفيتامين في زيت الزيتون وزيت عباد الشمس وجميع الأوراق الخضراء.

فيتامين هاء:

  • يعمل على تقوية الجهاز المناعي للجسم.
  • الجمع بين فيتامين هاء وفيتامين إي من الفيتامينات الهامة التي تساعد على مواجهة الحساسية بشكل كبير.
  • لا يحبذ تناول هذه الفيتامينات بكميات كبيرة أقل جرعة يمكن تناولها في اليوم الواحد من فيتامين إي وفيتامين هاء هو خمسين مللي.
  • كما يحبذ تناول فيتامين هاء مع الوجبات التي لا تحتوي على الكثير من الدهون، كما يمكن تناوله مع المكسرات.

فيتامين A:

  • فيتامين أ يعمل على تقوية الجهاز المناعي لدى الأشخاص كما يزيد من قوة الجلد وعدم تأثره من أعراض الحساسية.
  • الأشخاص التي ينقص لديهم فيتامين أ هم أكثر الأشخاص التي تتأثر جدًا بالحساسية.
  • الكمية التي يجب على مريض الحساسية لفيتامين أ هو تسعمائة مليجرام في اليوم الواحد.

الطحلب الأخضر سبيرولينا:

  • هذا الطُحلب الأخضر يحتوي على خصائص كثير مضادة للأكسدة والالتهابات.
  • في اليوم الواحد يجب على مريض الحساسية تناول اثنين جرام منه في اليوم الواحد.

الأحماض الدهنية التي تحتوي على أوميجا 3:

تعريف مرض تعفن الدم

ما هو العلاج الفيزيائي والكيميائي

الفرق بين الاستشاري والأخصائي والأستاذ

  • تناول الأوميجا 3 يساعد على تقوية الجهاز المناعي.
  • كما يتكون من نسبة كبيرة مضادة للالتهابات.
  • تتواجد هذه الأحماض الدهنية في زيت الكتان وزيت القنب.
  • كما يحتوي البندق وحبوب الصويا والقرنبيط والسردين والسلمون.
  • يُنصح بتناول جرعة بمقدار ألف مليجرام في اليوم الواحد على ثلاث فترات.

تناول النعناع:

  • لاحتواء النعناع على مادة تسمى المنثول التي تعالج احتقان الأنف مما يسبب القدرة على التنفس.
  • كما أن النعناع يحتوي على خصائص مضادة للالتهابات ومضادة للبكتيريا التي تقضي وتحارب الجذور الحرة.

تناول الثوم:

  • يحتوي على خصائص مضادة للالتهابات.
  • كما يعتبر عامل قوي لتقوية الجهاز المناعي الذي يعمل على محاربة العدوى المسببة للبكتيريا.

الكركم:

  • العوامل الهامة التي تظهر الحساسية هو التهابات في القصبات الهوائية التي تسهل مرور الهواء واستخراجه.
  • الكركم يحتوي على مادة تسمى الكركمين الذي يقلل من إفراز نسبة الهيستامين في الجسم.
  • كما يحتوي على نسبة كبيرة من الخصائص المضادة للالتهابات التي تقلل من آلام والتهابات القصبات الهوائية.ينصح بتناول جرعة لا تزيد عن ثلاثمائة مليجرام.

العسل الأبيض:

  • يتواجد في العسل الأبيض عناصر تقوي الجهاز المناعي مما يجعله يقتل العدوى والبكتيريا التي تسبب ظهور الحساسية.
  • يُنصح بتناول ملعقتين من العسل على الريق.

الحبق:

  • يمتلك الحبق على نسبة كبيرة من مضادات الهيستامين التي تقلل من ظهور الحساسية وتعالج الالتهابات الناتجة عن لدغة الحشرات.
  • يمكن إضافة أوراق الحبق إلى السلطات والخضار.
  • أو يمكن غليانه وتناول الماء الذي تم الغليان فيه.

البصل:

  • يحتوي البصل على الكيرسيتين وهو مركب يعمل على محاربة الهيستامين.
  • كما يقلل تناول البصل من ظهور الحساسية.
  • كما يعمل تناول البصل على توسيع مجرى الهواء وعدم التحسس منه.

تناول الزنجبيل:

  • الزنجبيل من أهم الأعشاب التي تعالج الالتهابات وتحارب زيادة نسبة الهيستامين في الجسم مما يقلل من ظهور الحساسية.
  • يمكن غليان الجنزبيل البودر وتناول الماء المغلي.
  • كما يمكن إذا كان الزنجبيل فريش يمكنه تناوله في تحضير السلطات أو مع الوجبات الغذائية.
  • كما يمكن استخدام الزنجبيل البودره كنوع من أنواع الأعشاب.

التفاح:

  • تناول التفاح من أكثر الأشياء التي تقاوم الهيستامين في الجسم وتحد من انتشاره مسببًا للحساسية.
  • يمكن لتجنب ظهور الحساسية في الجسم تناول ثمرة واحدة في اليوم الواحد.
السابق
ما هو داء القطط وما هي اعراضه
التالي
كيفية حساب الضغط الاسموزي