العناية بالطفل

متى يبدأ الطفل بأكل السيريلاك

متى يبدأ الطفل بأكل السيريلاك

يعدّ لبن الأم الوجبة الأصلية التي تنشأ منها عظام وأنسجة الجسم لدى الصغير، علاوة على ذلك يساند في بناء الأعصاب والأعضاء وتطّبقه غالبية السيدات على الأبناء لقرب العامين، ويفضل ألا يتوجهوا لإدراج المأكولات الأخرى إلا عقب عبور الرضيع الـ 6 أشهر، ويعد السيريلاك من أبرز المشهيات الخفيفة التي تستطيع أمعاء الأطفال هشمها سريعًا دون معوقات، لذا يمكن إطعامه به أولًا عند إدخال النوعيات الصلبة.

تقوم فئة من السيدات بتزويد الرضع بالأكلات بمجرد ولوجه الشهر الرابع أو انتهائه، ويعتبر ذاك من العثرات التي تتسبب في معضلات داخل أمعائهم، ومن الجيد إدخال السيريلاك علاوة على قاطبة الأطعمة عند توجه الابن للشهر الـ 6 والبدء بالنّاعم الخفيف والابتعاد عن النوعيات السيئة الهضم.

طريقة عمل السيريلاك

يعتبر السيريلاك أبرز المكملات النافعة لجسد الصغار، لأنه ينطوي على مغذيات جمة، ومن جهة أخرى يساعد في نماء عامة الخلايا الدقيقة بالجسد، ويعد من العناصر اليسيرة في الهضم والتجهيز، ويمكن إعداده للرضيع بالطرق الآتية:

  • السيريلاك والماء

    • يمكن إعداد أكلة سيريلاك مغذية عن طريق إحضار مياه طاهرة والشروع في غليها ثم إدراجها على قدر مواتٍ من مسحوق السيريلاك.
    • يجب خفق مسحوق السيريلاك بمجرد إدراج الماء حتى لا يتكتل ويستصعب الصغير بلعه.
  • السيريلاك والحليب

    • يمكن إدراج لبن الثدي أعلى السيريلاك مباشرة وتحريكه لحين التناغم وإطعامه للصغير.
    • تستطيع الأمهات تطبيق الحليب المصنع مع السيريلاك إن كان الصغير لا يلتقم النوع الصناعي.
  • السيريلاك والعصير

    • تتجه بعض الأمهات لإدراج العصير بمنوال مباشر على السيريلاك كي تجمل طعمه.
    • يفضل إدراج عصائر خاوية من حمض الستريك على السيريلاك، وتفادي وضع معصور البرتقال قبل العام لأنه ينطوي عليه.

تنويه: يفضل تلافي إراقة لبن البقر أعلى السيريلاك قبل إكمال الابن السنة، لأنه ينطوي على دهون جمة علاوة على صعوبة هضمه.

صلاحية السيريلاك للرضع

بعد التحضير تحتار عامة السيدات عقب إعدادها السيريلاك ورفض الابن أكله وتستفهم هل تبقيه كي يتناوله بعد فترة أو تبادر بإقصائه والتخلص منه، وفي الحقيقة فإن صلاحيته تبنى على الإضافات المدرجة له، حيث يدوم السيريلاك الذي تم إعداده بواسطة المياه 3 ساعات بشرط أن يكون تام الغليان.

يُفضل التقام السيريلاك المحضر بواسطة الألبان سواء أكانت من الأم أو الصناعية قبل مرور ربع ساعة على إعداده؛ لأنه يتلف بمنوال سريع، وإذا أكل الصغير قدر من الوجبة وترك جزء، فمن الواجب إقصائها وتجنب إدراجها له مرة أخرى، لأن الميكروبات تتسلل لها من خلال لُعاب الرضيع وتساهم في إفسادها.

أنواع السيريلاك

يعتبر السيريلاك المعد بواسطة الأرز أقوى النوعيات؛ لأنه يدعم الصغير بالألياف والفيتامينات، ومن جهة أخرى ينقي بشرته وينشطه بالطاقة ويمده بالبروتين ويقيه الأورام، وأبرز أنواعه ما يأتي:

  • الأرز السادة

    • يعتبر سيريلاك الأرز السادة أشهى الأكلات التي تُعطى للصغار مع بداية الإطعام.
    • يتميز سيريلاك الأرز بأنه يسير الالتقام ولا يتطلب تواجد أسنان حتى يُمضغ إنما يُبلع فورًا، ومن جهة أخرى منعدم النكهات المؤذية.
  • الأرز والحليب

تنطوي النوعية المشتملة على الأرز واللبن على قدر كبير من الحديد، علاوة على ذلك تضم فيتامينات ضليعة في نماء الصغير منها فيتامين A.

  • الأرز والفواكه

تحوي نوعية السيريلاك المدرج لها فواكه وقت التصنيع على كميات عارمة من فيتامين C علاوة على الحديد، على سبيل المثال الموز.

  • الأرز والخضار

يتضمن الأرز المضاف له الخضار وقت التصنيع كالجزر والخس على كميات متوازن من المغذيات والفيتامينات.

فوائد السيريلاك للأطفال

تسأل النساء متى يبدا الطفل بأكل السيريلاك وما فوائده، وفي الحقيقة هو يعود على الصغار الذين اعتادوا على أكله بمنوال ملائم بمنافع وافرة، وتبدو كالتالي:

  • تقوية المناعة

يستطيع السيريلاك تطوير المناعة لمنحنى أفضل، ومن جهة أخرى يصادر قاطبة الأسقام التي تود تخلل الجسم.

  • مؤازرة الجهاز الهضمي

    • يساند السيريلاك في تطوير أمعاء الرضيع وثقل عمليات الهضم، لأنه يعتبر من الأطعمة الممهدة لتقبل المأكولات الأشد متانة.
    • يتضمن ألياف تناصر في تحريك المعدة وتجنبها الركود وتكديس الأطعمة دون تهشيم.
  • النمو الجسدي

يساهم السيريلاك في تطوير عامة حواف الجسم، علاوة على ثقل اللثة وتهيئتها لإفراغ الأسنان.

  • تحفيز الدموية

يساند مسحوق السيريلاك في تيسير انهمار الدم إلى جميع الأعضاء دون عوائق.

  • يدحر الأنيميا

الحديد المركز بين طيات السيريلاك يساند في إقصاء مسببات تغلغل الأنيميا للجسم.

  • يتضمن المعادن

يشتمل السيريلاك على قدر محكم من المعادن المطورة للجسم والمساهمة في سلامته، على سبيل المثال المنجنيز.

الطريقة السليمة لإطعام الطفل السيريلاك

يفضل إمداد الابن بالسيريلاك عقب تقبل التقام الأطعمة، ويحدث ذلك بمجرد توغله للشهر السادس، ويمكن إعطائه له كالتالي:

  • إجلاس الطفل

    • يفضل إجلاس الرضيع على الكرسي المزود بحبل الأمان حتى يتمكن من التقام السيريلاك.
    • يمكن إدراج الصغير بين الرجلين لضبط جلسته، علاوة على ذلك يفضل جعل وجهه بارزًا لأعلى حتى يستطيع إنزال السيريلاك لمعدته بيسر.
  • التحدث معه

يفضل التحاور مع الصغير عند الشروع في إطعامه، كي يتحفز للمأكولات ويتغاضى عن الدمى والمشتتات المدرجة حوله.

  • تجنب الزجاجة

    • يساهم إمداد الصغير بالمأكولات داخل الببرونة في اختناقه، ومن جهة أخرى يجعل سمة البطء ترافقه ولا يتمكن من تطوير المهارات المرتبطة بالمأكولات.
    • إدراج المأكولات داخل الببرونة يجعل الصغير لا يستطيع الاضطجاع بمنواله المعتاد.
  • استعمال الأطباق

    • يجب سكب السيريلاك داخل وعاء التقديم، وتفادي إطعامه من الحاوية الخاصة بحماية المأكولات.
    • يفضل استعمال ملعقة مطهرة لإفراغ السيريلاك في وعاء التقديم لتجنب تسلل الميكروبات.

إرشادات استعمال السيريلاك

السيريلاك طعام مغلف له صلاحية محددة؛ ومن الملائم أن تسير الأم على عامة الإرشادات الخاصة به؛ كالتالي:

  • استشارة الطبيب

يجب اللجوء لمختص وتجنب مد الصغير بالسيريلاك دون أخذ تعليمات وافية تفيد بذلك.

  • تاريخ الصلاحية

يعد فحص صلاحية المغلف أهم ما يمكن تفعيله عند الابتياع، علاوة على ذلك يجب التخلص من العبوة عقب 30 يوم من الفتح.

  • إقصاء المتبقي

يصير الصغير بأمان إذا لم تطعمه الأم السيريلاك المتواجد من وجبات سابقة.

  • مشاهدة التعليمات

يفضل التقصي عن قاطبة التعليمات الواردة مع المغلف للتأكد من أنه ملائم للرضيع.

  • المزج الجيد

يفضل تخفيف السيريلاك بمنوال أقوى كي يصير ناعم وحتى يستطيع الصغير هضمه بيسر دون حدوث انتفاخات.

  • تجنب التحلية

أمعاء الرضيع لا تتحمل العسل ولا أي إضافات تحلية؛ لذا يفضل تفادي كافة أنواع المحليات وخاصةً بأول شهور.

أضرار السيريلاك

ينطوي السيريلاك على بعض الآثار التي تفرغ أضرار في أجساد الصغار إن قدمته لهم الأم بمنوال مفرط؛ كالتالي:

  • جلوتامين القمح

يندرج في طيات السيريلاك عنصر الجلوتامين الذي يتسبب في معضلات للصغار، منها الحساسية وأسّقام بالكبد والسمع.

  • يحجب الكالسيوم

الإكثار من إدراج اللبن على السيريلاك يعيق الجسد من سحب الكالسيوم داخله وخاصة النوع البقري.

  • تزويد الإمساك

يساهم سيريلاك الأرز في تزويد الإمساك لدى الصغار، لذا يجب تلافي أكله أوقات الإصابة واصطفاء النوع المدرج له شوفان.

  • جلب الإسهال

يساند السيريلاك في جلب الإسهال عند استعماله بكثرة، لذا يُفضل مراعاة التوازن عند إدخاله للصغار.

كثيرًا ما تعرض طائفة من الأمهات سؤال متى يبدا الطفل بالأكل السيريلاك، ويعتبر أنسب عمر لحصول الصغير أي أطعمة حينما يمر نصف عام له بين طيات الدنيا، ويعد النوع المُنشأ من الأرز مع الفواكه أجدى الأنواع، علاوة على المصنع بالخضار لأنهما يحتويان على معادن جيدة، ومن ناحية أخرى يشتملان على الألياف المطورة لبنية الرضع، ويجب إدراك عامة الإرشادات عند ابتياع السيريلاك، والتخلص منه عقب فتحه بثلاثين يوم.

السابق
تحميل أقوى ألعاب الذكاء للأندرويد 2021
التالي
متى يبدأ الطفل الجلوس بمفرده