العناية بالطفل

كيفية تعليم الأطفال الحروف الأجنبية 2021

كيفية تعليم الأطفال الحروف الأجنبية 2021

من أكثر الأمور التي يتساءل عنها كثير من أولياء الأمور أو العاملين على تدريس الأطفال بشكل عام، إذ تعتبر اللغة الأجنبية الآن بمثابة أمر أساسي يجب على الأطفال أن يتقنوها منذ الصغر، إذ تُعد اللغة الإنجليزية الآن مفتاح الكثير من العلوم الأخرى.

  • يعتبر تعلم اللغة الإنجليزية اليوم بمثابة أمر ضروري يجب على الجميع إتقانها بشكل جيد.
  • وذلك لأنها مفتاح للعديد من العلوم المختلفة، كما أنها أمر ضروري للدخول إلى ميدان العمل سواء المحلي أو العالمي.
  • كما أنها تفتح أمام دارسها أفاقًا مختلفة، إذ تعمل على توسيع مداركه بشكل عام.
  • ولكن بشكل عام تعتبر عملية تعليم الأطفال من الأمور الصعبة، إذ أن الطفل يحتاج رعاية خاصة وعناية شديدة.
  • إلى جانب طرق مختلفة لتوصيل المعلومة إليه بشكل واضح وصريح، دون جعله يتململ أو حتى يشعر بالإحباط إن أخطأ في بادئ الأمر.
  • ولهذا نجد الكثيرين من أولياء الأمور والعاملين على عملية تعليم الأطفال بشكل عام يبحثون عن طرق مختلفة لتعليم الأطفال بشكل عام.
  • ولتعليم الأطفال بشكل خاص اللغة الأجنبية، وذلك لما ذكرناه سابقًا من فوائد تعود على دارسها.
  • إلى جانب أن عملية التعليم في الصغر أمر مهم لتثبت المعلومة بشكل كامل في ذهن الطفل.
  • كما أن الأطفال يكونوا أكثر استعدادًا وقابلية للتعلم في حالة اختيار الوسيلة المناسبة لعملية التعليم.
  • وبداية تعليم اللغة الأجنبية مثلها كمثل تعليم اللغة العربية تتمثل في تعليم الحروف.
  • بحيث يُصبح الطفل قادرًا على نطقها، وكتابتها، واستخدامها لتكوين كلمات، ومن ثم تكوين جمل.
  • ولذلك في السطور القادمة سوف نحاول التعرف علي كيفية الأطفال الحروف الأجنبية.

تعليم الأطفال الحروف الأجنبية من خلال الكتب

  • هناك العديد من الوسائل التي يمكن اعتمادها لتعليم الأطفال بشكل عام، ولتعليم الحروف الأجنبية بشكل خاص.
  • ومن أهم الوسائل التعليمية المفيدة لتوصيل المعلومة بشكل جيد للطفل هي الكتب.
  • مثل كتب التلوين، وهي كتب تعرض الحروف الأجنبية بلون أبيض وأسود ويُطلب من الطفل تلوينها.
  • وعندما يبدأ الطفل في تلوين الحرف يبدأ شكل الحرف يبرز في عقله.
  • ويمكن من خلال مساعدة المدرس أو الأم قراءة الحرف بصوت مسموع للطفل.
  • ليبدأ الطفل بإعادة تهجي الحرف، وبتلك الطريقة البسيطة يتعرف الطفل على شكل الحرف وكيفية كتابته وأيضًا طريقة نطقه.
  • وهناك أيضًا كتب النقاط المنفصلة، وهي الكتب التي تكون فيها الحروف مكتوبة من خلال نقط منفصلة مكونة شكل الحرف.
  • بحيث يطلب المدرس أو ولي الأمر من الطفل توصيل النقط ببعضها البعض، الأمر الذي يوضح للطفل طريقة كتابة الحرف بشكل صحيح.
  • ومن خلال تلك الطريقة يمكن للطفل أن يتعرف على الحروف الأجنبية الكبيرة والصغيرة في آن واحد.
  • وهناك أيضًا الكتب المصورة، والتي تحتوي على صور تابعة للحروف الأجنبية.
  • إلى جانب صور أخرى تعرض بعض الحيوانات أو بعض الفاكهة التي تبدأ بنفس الحرف.

تعليم الأطفال الحروف الأجنبية بالألعاب

  • يعتبر التعليم بالألعاب من أهم الوسائل المتبعة في العملية التعليمية والتي تثمر عن نتائج فعالة للغاية مع الأطفال بشكل عام.
  • وتُعد من الوسائل المثالية في عملية تعليم الأطفال الحروف الأجنبية، ومن تلك الألعاب ما يُعرف بألعاب الحروف البلاستيكية.
  • وهي لعبة عبارة عن مجسمات بلاستيكية للحروف الأجنبية بشكل كامل، ومن خلال تلك اللعبة يتعرف الطفل على شكل الحرف.
  • كما يمكن أيضًا أن يقوم بترتيبها أكثر من مرة ليعرف ترتيب الحروف بشكل صحيح.
  • كما يمكن أن يستخدمها لاحقًا في تكوين الكلمات، ومن ثم تكوين الجمل.

تعليم الأطفال الحروف الأجنبية بالأغاني

  • يُعد الغناء والموسيقى من الوسائل الترفيهية التي عادة ما تجذب انتباه الأطفال بشكل عام.
  • إلى جانب الرسوم المتحركة بشكل عام، والجمع بين الوسيلتين يثمر نتائج ذات فاعلية كبيرة في عملية تعليم الأطفال بشكل عام.
  • وهناك العديد من الأغاني الخاصة بتعليم الحروف الأجنبية للطلاب منتشرة عبر مواقع الإنترنت المختلفة.
  • كما تمتلئ منصة يوتيوب بالعديد من الأغاني المصورة التي يمكن أن تعلم الطفل الحروف الأجنبية بكل سهولة.
  • ومن خلال تلك الأغاني يستطيع الطفل أن يحفظ الحروف بشكل سهل وسريع وبسيط.
  • كما يضبط من عملية نطق الحروف، وحفظ ترتيبها بشكل صحيح.
  • ومن الألعاب المنتشرة أيضًا هي ألعاب الألغاز وهي ألعاب متوفرة بشكل كبير في جميع المكتبات.
  • كما أنها موجودة بشكل واسع في المتاجر الإلكترونية وعلى صفحات الإنترنت المختلفة.

طريقة Sandpaper لتعليم الأطفال الحروف الأجنبية

  • تعتبر طريقة Sandpaper جزء من المناهج التابعة لطريقة مونتيسوري التعليمية.
  • والتي تستهدف تعليم الطفل القراءة بشكل سلس و واضح دون تعقيد أو إثقال على الطفل بشكل مرئي ومسموع.
  • تقوم تلك الطريقة على تعليم الطفل الحروف الأجنبية على 3 فترات مختلفة.
  • الفترة الأولى تتمثل في استخدام “هذه” قبل الحرف، ومن ثم يجب تشغيل الصوت لتكرار الحرف للطفل.
  • ومن ثم نطلب منهم تتبع الحروف والتي عادة ما يتم تصنيعها بواسطة أوراق الصنفرة أثناء استماعهم لنطق الحرف.
  • ومن خلال يديه يقوم الطفل بتتبع الحروف، بحيث يتم ذكر اسم الحرف أثناء لمسه له.
  • أما المرحلة الثانية فتتمثل في استماع الطفل لبعض التوجيهات التي عليه أن يقوم بتنفيذها.
  • ويجب اتباع تلك الطريقة مع كافة الحروف، وإن لم يستطع الطفل إكمال الفترة الثانية يجب اتباع الفترة الأولى مرة أخرى.
  • الفترة الثالثة والأخيرة تتمثل في فترة “ما هذه؟” والتي نقوم فيها بتقديم حرف للطفل وسؤاله عن إمكانية تتبع هذا الحرف وما هو بالتحديد.
  • وذلك بالاعتماد على تسجيل صوتي للحروف، ومجسمات الحروف المصنوعة من ورق الصنفرة.

تعليم الأطفال الحروف الأجنبية من الصور واللوحات

  • تتشابه طريقة تعليم الأطفال الحروف الأجنبية من الصور واللوحات مع طريقة تعليم الأطفال الحروف من الكتب المصورة.
  • إذ تحتوي اللوح على الحروف بشكلها الكبير والصغير إلى جانب صور لكلمات تبدأ بذلك الحرف.
  • ويمكن الاستعانة بتسجيل صوتي يوضح نطق الحرف، ونطق الكلمات في آن واحد.

طرق مختلفة لتعليم الأطفال الحروف الأجنبية

  • هناك طرق مختلفة لتعليم الأطفال الأجنبية مثل صنع الأم أو المعلمة لعدد من الحلوى التي يتم تشكيلها على هيئة الحروف.
  • وطلب استخراج الحلوى التي تمثل حرف معين، بحيث تكون المكافأة أن يتناول الطفل قطعة الحلوى.
  • وهناك طريقة أخرى يمكن لأولياء الأمور اتباعها في تعليم الطفل الحروف الأجنبية.
  • وذلك من خلال إحضار كتاب أو جريدة أو قصة قصيرة والطلب من الطفل أن يقوم باستخراج حرف معين.
  • يمكن أيضًا أن تقوم الأم بإعداد قطار من الورق، بحيث تحتوي كل ورقة على حرف.
  • أخيرًا نذكر لعبة مسلية تساهم في عملية تعليم الأطفال الحروف الأجنبية وهي لعبة الوقوف على الحرف.
  • بحيث تقوم الأم برسم الحروف بشكل كبير على لوح من الورق المقوى ونطلب من الطفل أن يقف على حرف ما.

نصائح هامة لنجاح عملية تعليم الأطفال

  • هناك بعض النصائح التي يجب على أولياء الأمور أو القائمين على عملية تعليم الأطفال بشكل عام اتباعها للحصول على نتائج أكثر فاعلية.
  • أولًا يجب الصبر على عملية تعليم الأطفال، إذ أنها تحتاج لمجهود كبير ووقت غير قليل لكن نتائجها مثمرة مع مرور الوقت.
  • يتوقف نجاح عملية تعليم الأطفال بشكل أساسي على الوسيلة المتبعة، إذ يجب أن تشمل الترفيه والتسلية والحركة والإفادة في نفس الوقت.
  • كما يجب التنويه إلى ضرورة أن هناك وسيلة تعليمية يمكن أن تناسب طفل ما ولا تتناسب مع مهارات أو قدرات طفل آخر.
  • لذلك فإن معرفة مواهب وميول الطفل أمر أساسي لمعرفة الوسيلة المثالية لتوصيل المعلومة إليه بشكل واضح وسلس.
السابق
متى يبدأ الطفل بالضحك واللعب
التالي
متى يبدأ الطفل بالكلام والمشي