دراسات حديثة

دراسة جديدة حول ذكاء الدماغ البشري في مواجهة الأمراض العصبية

دراسة جديدة حول ذكاء الدماغ البشري في مواجهة الأمراض العصبية

يستمر المخ بممارسة القتال حتى في الوقت الذي تتسبب فيه الأمراض العصبية التنكسية مثل الخرف، في الإضرار بمناطق ووظائف معينة، وفي الواقع توحي النتائج الحديثة في دراسة أجريت في جامعة بيكريست بأريزونا، أن إحدى الطرق التي يستخدمها الدماغ لمواجهة هذه الأمراض هي إعادة توزيع المهام على مناطق مختلفة .

دراسة جديدة حول ذكاء الدماغ البشري في مواجهة الأمراض العصبية
يستمر المخ بممارسة القتال حتى في الوقت الذي تتسبب فيه الأمراض العصبية التنكسية مثل الخرف في الإضرار بمناطق ووظائف معينة، وذلك بناءا على نتائج دراسة حديثة قام بها باحثون من جامعة بيكريست في ولاية أريزونا، حيث أن المرضى الذين تم تشخيص إصابتهم بمرض ارتفاع الحمض اﻟﺒﺮوﺑﻴﻮﻧﻲ ( PPA )، وهو شكل نادر من الخرف الذي يسرق من الشخص القدرة على التواصل، انتقلت وظيفتهم إلى منطقة دماغية مختلفة لمعالجة معنى الكلمات .

ووفقا لمقال نشر في مجلة Neuroimage : Clinical فعادة يعتمد الناس على الجانب الأيسر من الدماغ لفهم الكلمات التي نقرأها أو نسمعها، ولكن أظهر مرضى PPA المزيد من نشاط الدماغ على الجانب الأيمن من الدماغ، ويمكن استخدام هذه النتائج للمساعدة في تطوير العلاجات المستهدفة للحفاظ على وظيفة الدماغ، وقد أظهرت الدراسات السابقة أن هذا التكتيك الحفظي يستخدم بعد تلف الدماغ، مثل إصابات الدماغ أو السكتة الدماغية الصدمية، ولكن هذه واحدة من الدراسات الأولى التي تظهر الظاهرة في المرض العصبي .

حول الدراسة
يقول الدكتور جاد ميلتزر كبير الباحثين وهو عالم في معهد روثمان لبحوث شركة بيكريست ( RRI ) ورئيس الأبحاث في كندا : ” إن هذه النتائج تقدم لنا الأمل، لأنها تبين أنه على الرغم من تدهور الدماغ خلال مرض PPA ، فإنه يتكيف بشكل طبيعي لمحاولة الحفاظ على وظيفته، وفي علم الأعصاب الإدراكي التداخلي، هذا التعويض يشير إلى أن هناك فرص للتدخل وتقديم العلاج الموجه إلى تلك المناطق “، وقد قامت هذه الدراسة بتصوير الدماغ لـ 28 شخصا بالغا تتراوح أعمارهم بين 58 و 83 عاما، 13 منهم تم تشخيصهم بمرض PPA أثناء فحص أدمغتهم، وقد طلب من المشاركين في الأبحاث قراءة جمل ظهرت على الشاشة، بعضها يحتوي على أخطاء نحوية أو كلمات غير متطابقة .

معالجة أخطاء الجمل
عندما يقوم شخص بالغ سليم بمعالجة الجمل التي بها أخطاء، فإن هناك زيادة كبيرة في نشاط الدماغ تحدث، لأن الدماغ يحتاج إلى بذل جهد أكبر لفهم ذلك، وذلك كما يقول الدكتور ميلتزر الذي يعد أيضا أستاذ مساعد في أقسام علم النفس وعلم أمراض النطق في جامعة تورنتو، وقد كان لدى الأشخاص الذين يعانون من PPA صعوبة أكبر في اكتشاف الأخطاء، وأظهروا طفرة أبطأ وأصغر في نشاط الدماغ عند التقاط الكلمات غير الصحيحة، مما يعني أنهم لم يعالجوها بشكل كامل، ويوضح الدكتور ميلتزر أن الأشخاص الذين لديهم مرض PPA أظهروا استجابة أكبر في الجانب الآخر من الدماغ ” اليمين ” مقارنة مع البالغين الأصحاء .

نتائج الدراسة
تقول الدكتورة أنيتا كيلار أستاذة مساعدة في مجال الكلام وعلوم اللغة والسمع والعلوم المعرفية في جامعة أريزونا، والتي قامت بهذا العمل كجزء من زمالة ما بعد الدكتوراه في RRI : ” لقد تمكنا من تحديد مناطق الدماغ التي سمحت للمرضى بالتعويض عن موت الخلايا العصبية في الدماغ “، وتابعت : ” إن معرفة المناطق التي يستخدمها الأشخاص الذين يعانون من الـ PPA لفهم اللغة قد تساعد في تطوير العلاجات ” .

ويضيف الدكتور ميلتزر : ” كما يمكن أن يستخدم الأطباء استجابة بطيئة للدماغ لتقييم شدة المرض ويؤدي إلى بدء العلاج حتى قبل ذلك “، وكخطوات تالية سيستخدم العلماء بيانات نشاط الدماغ هذه للمساعدة في علاج مرضى PPA بتحفيز الدماغ المستهدف، وسوف يستكشف عملهم أيضا الآثار القصيرة والطويلة المدى لهذا التدخل .

السابق
دراسة : قدرة الرضع على التمييز بين تعبيرات الوجه المختلفة
التالي
علاقة متلازمة المبيض متعدد التكيسات بالأمراض العقلية ( دراسة )