أمراض القلب والشرايين

ورم الدماغ : كم يعيش مريض ورم الدماغ ، نسبة الشفاء من ورم الدماغ

ورم الدماغ

ورم الدماغ هو ورم ينشأ في خلايا الدماغ، نتيجة لنمو خلايا غير طبيعي أو منتظم داخله وتوجد عدة أنواع من الأورام قد تكون حميدة أو سرطانية،

أعراض ورم الدماغ في مراحله الأولى

في الحقيقة لا تختلف أعراض سرطان الدماغ في مراحله الأولى عن غيرها، كما أنها تتشابه مع أعراض أورام الدماغ المختلفة، تعرف على أعراض سرطان الدماغ في مراحله الأولى بشكل عام في الاتي:

  • ألم في الرأس.
  • نوبات الصرع.
  • تغيرات في الشخصية.
  • اضطرابات في الرؤية.
  • فقدان في الذاكرة.
  • تأرجح في المزاج.
  • انعدام التوازن.
  • خدران أو تصلب في أحد جوانب الجسم.
  • التعب العام.
  • القلق والاكتئاب.
  • الغثيان.
  • ضعف في التركيز.
  • صعوبة التواصل مع الاخرين.
  • ألم في العضلات.

يمكنك مشاهدة ايضا عيب الحاجز البطيني ، عوامل الخطورة لحدوث عيب الحاجز البطيني

أعراض ورم الدماغ الحميد

يرتبط غالبًا ظهور الأعراض بالضغط على الدماغ، الأمر الذي من شأنه أن يجعل منطقة الدماغ المُصابة بالورم غير

قادرة على العمل بصورة صحيحة، وتشمل الأعراض الأكثر شيوعًا لزيادة الضغط على الدماغ وعلى الجمجمة الآتي:

  •  صداع مستمر لم يختبره المريض سابقًا، كما يزداد سوءًا عند الانحناء والسعال أو في الصباح.
  • الشعور بالمرض طوال الوقت.
  • النعاس.
  • مشاكل في الرؤية، وتتمثل من خلال الآتي:
  1. عدم وضوح الرؤية.
  2. ازدواجية الرؤية.
  3. العمى الشقي أو فقدان جزء من مجال الرؤية.
  4. فقدان الرؤية المؤقت.
  • نوبات مشابهة لمرض الصرع، والتي قد تشمل كامل الجسد أو تظهر في موقع واحد فقط.

يقول د. روبرت فينسترميكر، رئيس قسم جراحة الأعصاب في مركز روزويل بارك الشامل للسرطان:

“حتى الورم الحميد الذي ينمو داخل الرأس يحتمل أن يكون خطيرًا، فعلى الرغم من أن هناك مساحة كبيرة داخل الجمجمة، إلا أن الدماغ يشغل معظمها، وحتى إن كان هذا الورم ينمو ببطء، فلن يتمكن الدماغ من تحمله في النهاية، لتظهر الأعراض، مما قد يهدد حياة المريض في النهاية “.

الأعراض اعتمادًا على موقع الورم إنّ كل منطقة في الدماغ تتحكّم بوظيفة معينة ومختلفة عن غيرها من أجزاء الدماغ،

لذا فإنّ أعراض أورام الدماغ الحميدة تعتمد أيضًا على موقع الورم،

وتشمل تلك الأعراض وفقًا للمنطقة المصابة الآتي:

 الورم الذي يُصيب الفص الجبهي،

وتشمل أعراضه الآتي:

  1. اضطرابات في الشخصية.
  2. ضعف في جهة واحدة من الجسم.
  3. فقدان حاسة الشم.
  4. فقدان الذاكرة.
  5. مشاكل في اللغة؛ كفقدان القدرة على الكلام.
  6. النوبات.

الورم الذي يُصيب الفص الجداري،

وتشمل أعراضه الآتي:

  1. فقدان القدرة على الكلام.
  2. خدر وضعف في جهة واحدة من الجسم.
  3. مشاكل في القيام ببعض المهمّات مثل، عسر القراءة، وصعوبة ارتداء الملابس.
  4. الورم الذي يُصيب الفص القذالي،
  5. وقد تشمل أعراضه
  6. فقدان الرؤية في جهة واحدة من المجال البصري.

الورم الذي يصيب المخيخ،

وتشمل أعراضه:

  1. مشاكل في التوازن.
  2. وميض في العين.
  3. قيء.

الورم الذي يُصيب جذع الدماغ،

وتشمل أعراضه:

  1. عدم القدرة على الثبات.
  2. صعوبة المشي.
  3. إعياء وضعف يظهر على الوجه.
  4. ازدواجية الرؤية.
  5. عسر الكلام.
  6. عسر البلع.

شاهد ايضا إحصار القلب : التعريف ، الأسباب ، نصائح للتعايش مع احصار القلب

كم يعيش مريض ورم الدماغ

يتوقف كم يعيش مريض سرطان الدماغ على عدة عوامل منها:

المرحلة التي وصلت إلیها السرطان، وکیفیة انتشاره في مناطق مجاورة، وعمر المریض، ونوع وحجم ومكان الورم حيث أظهرت الدراسات على كم يعيش مريض سرطان الدماغ أنه يتراوح متوسط ​​مدة البقاء على قيد الحياة ما بين 14-20 شهر لمريض سرطان الدماغ من الدرجة الرابعة كما يعيش حوالي 30٪ فقط من المرضى لأكثر من عام ،  حيث يعيش 91.7% من المصابين بسرطان الدماغ الحميد 5 سنوات على الأقل ، بينما كم يعيش مريض سرطان الدماغ حوالي 7٪ فقط من المرضى على مدار أكثر من خمس سنوات.

قد يعجبك ايضا عيب الحاجز الأذيني : الأعراض ، ما الذي يسبب عيب الحاجز الأذيني؟ 

نسبة الشفاء من ورم الدماغ

نتيجة للتقدم التكنولوجي وإستخدام أحدث التقنيات كالأشعة التداخلية والحد من التدخل الجراحي ومضاعفاته إرتفع نسبة الشفاء من ورم الدماغ إلى أكثر من 90% وتتوقف هذه النسبة على عدة عوامل منها نوع الورم ومكانه ودرجتة فيمكن أن تتجاور نسبة الشفاء من ورم الدماغ إلى أكثر من ذلك أو أقل من ذلك ويتحدد ذلك بناءاً على الحالة المرضية للمريض وعمره.

اقرأ ايضا انخفاض ضغط الدم الانتصابي : التعريف ، الاعراض ، الاسباب ، العلاج و الوقاية

تشخيص الإصابة بورم الدماغ

بعد التعرف على أعراض سرطان الدماغ في مراحله الأولى، وأسبابه، وعوامل الخطر، إليك طرق تشخيصه:

  • فحص عصبي

يقوم الطبيب في البداية بفحص النظر، والسمع، والتوازن، وردود الأفعال كتشخيص أولي للإصابة بسرطان الدماغ.

  • تصوير الدماغ بطرق مختلفة

يطلب الطبيب إجراء تصوير الدماغ بالرنين المغناطيسي (Magnayic resonance imagimg)، وقد يطلب بعد ذلك تصوير الدماغ بالأشعة المقطعية (Computed tomography) للتأكد من وجود ورم في الدماغ.

  • أخذ خزعة من الورم

إذا تأكد الطبيب من وجود ورم في دماغ المريض يقوم بأخذ خزعة من الورم في حال كان هناك إمكانية لذلك بشكل دقيق، ثم يقوم بتحليلها للتأكد من وجود ورم سرطاني أو ورم حميد

لاحظ ايضا الإقلاع عن التدخين ، متى تنتهي أعراض الإقلاع عن التدخين؟

علاج أورام الدماغ بدون جراحة

1. العلاج الإشعاعي

يعد العلاج الإشعاعي هو العلاج الرئيسي غير الجراحي لأورام الدماغ، حيث أنه يستخدم لتقليل أو تأخير حجم الورم وتخفيف الأعراض، ويتم ذلك عن طريق توجيه أشعة سينية عالية الطاقة على مكان الورم ويمكن للطبيب زيادة جرعة الإشعاع للورم وتقليلها للأنسجة السليمة والأكثر حساسية.

من الأمثلة على العلاج الإشعاعي:

  • الجراحة الإشعاعية التجسيمية (Stereotactic radiosurgery)

بعض الأورام توجد في أماكن عميقة في المخ ويصعب إزالتها دون التأثير على الأنسجة المحيطة، لذلك يستخدم في هذه الحالات نوع خاص من العلاج يسمى الجراحة الإشعاعية التجسيمية.

حيث أنه يتم تركيز حزم صغيرة من الإشعاع عالية الطاقة على الورم للقضاء على الخلايا غير الطبيعية، ويتكون من جلسة واحدة ويعد مناسب فقط لبعض الأشخاص بناءً على خصائص وموقع وحجم الورم.

  • العلاج بالبروتون

يتم استخدام هذا العلاج عن طريق تسريع نواة الهيدروجين أو البروتونات بواسطة السيكلوترون (Cyclotron)، ثم يتم توجيه حزمة البروتونات والتي تتطابق مع شكل الورم نحو ورم المخ، ويستخدم العلاج الإشعاعي بالبروتونات عادةً للأورام التي تحتاج إلى إشعاع أقل بسبب موقعها.

2. العلاج الكيميائي

يستخدم العلاج الكيميائي لعلاج أورام المخ في حالات معينة، مثل: إذا كان الورم ينمو بسرعة كبيرة وخاصة إذا لم يتم إجراء جراحة، فيتم حقن العلاج الكيميائي في مجرى الدم من خلال الشريان أو الوريد أو الجلد أو عن طريق الفم أو من خلال قسطرة في بطين الدماغ لمنع تكاثر الخلايا السرطانية.

ومن أبرز الأدوية المستخدمة: تيموزولاميد (Temozolomide)، بروكاربازين (Procarbazine).

3. العلاج الموجه (Target therapy)

يستخدم هذا العلاج بعض الأدوية والتي تكون مثبطات لتكوين أوعية دموية جديدة، حيث أن الورم يتلقى العناصر الغذائية منها، ومع استخدام هذه الأدوية يتباطأ نمو الورم بشكل ملحوظ، عن طريق استهداف جينات الورم أو البروتينات أو بيئة الأنسجة التي تساهم في نمو الورم وبقائه، وبالتالي يحد من انتشارها ويحد من تلف الخلايا السليمة.

4. العلاج بالمجال الكهربائي (Alternating electric field therapy)

يساعد العلاج بالمجال الكهربائي على تثبيط نمو الخلايا السرطانية وتقليل الضرر الذي قد يحدث للأنسجة السليمة، ومن أبرز ميزات هذا العلاج أنه يعد امن وليس له اثار جانبية خطيرة.

يتم العلاج عن طريق وضع أربعة أقطاب كهربائية متصلة برأس المريض، والبطاريات توضع في حقيبة ظهر يحملها المريض وقد يستمر العلاج ما يقارب 20 شهرًا.

قد يهمك ايضا التهاب التأمور : تعريفه ، الأسباب ، الأعراض ، علاج التهاب التأمور بالاعشاب

الأدوية المستخدمة في علاج ورم الدماغ بدون جراحة

تستخدم الأدوية في الغالب مع العلاجات الأخرى للتخفيف من الأعراض، ومن أبرز الأدوية المستخدمة في علاج أورام المخ:

  • الكورتيكوستيرويدات: يستخدم للتقليل من الالتهابات وخاصة بعد العلاج الإشعاعي، كما يمنع من تكون الوذمة الدماغية عن طريق تقليل تورم الدماغ وتراكم السوائل حول الورم في أنسجة المخ السليمة.
  • مضادات الاختلاج: تساعد هذه الأدوية في تقليل النوبات لدى الأشخاص المصابين بأورام المخ.
  • العلاج الهرموني: يستخدم هذا العلاج لتصحيح اضطرابات التمثيل الغذائي.
  • مسكنات الألم: تستخدم المسكنات لعلاج والتخفيف من الصداع الناتج عن الورم.
  • مضادات القيء: يعد من أبرز الاثار الجانبية لبعض العلاجات لذلك تستخدم هذا الأدوية لمنع القيء.

انظر ايضا فشل القلب الاحتقاني : التعريف ، الأعراض ، الأسباب ، العلاج ، الوقاية

علاجات تأهيلية لمرضى أورام الدماغ

بعد أن تعرفت على طرق علاج أورام المخ بدون جراحة، تعرف على العلاجات التأهيلية المستخدمة:

  1. العلاج الطبيعي: يساعد على استعادة المهارات الحركية أو القوة العضلية وتحسين أدائها.
  2. العلاج المهني: يساعد العلاج بالممارسة على تعلم طرق للعودة إلى الأنشطة والروتين اليومي.
  3. علاج النطق: يعاني بعض الأشخاص بعد العلاج من صعوبات النطق، لذلك يتم توجيههم إلى متخصصين للمساعدة على مواجهة صعوبات التحدث.
  4. العلاجات التلطيفية: تستخدم العلاجات التلطيفية والتي تشمل الأدوية والتغيرات الغذائية وتقنيات الاسترخاء والدعم العاطفي للتخفيف من الضغوطات التي يتعرض لها المريض نتيجة العلاج.

تعرف على المزيد إنزيمات القلب : تعريفه ، الأسباب ، خطورة ارتفاع إنزيمات القلب

يمكنك مشاهدة ايضا أسباب ورم الدماغ

السابق
نبض شرايين الرقبة : متى يكون نبض شرايين الرقبة مرضاً ؟
التالي
الصمام الميترالي ، هل يشفي مريض ارتخاء الصمام الميترالي