امراض الاطفال

مرض أبو حافور عند الأطفال

مرض أبو حافور

 
هو مرض فيروسي ينشأ عن فيروس الهربس 1 ، يصيب هذا الفيروس من عمر 6 أشهر ، ل5 سنوات ، وقد ينتقل للكبار بنسبة ضئيلة جداً .

– يحتوي فيروس الهربس على حمض DNA ، ينمو هذا الفيروس ويتكاثر على الأنسجة المخاطية للفم كاللثة ، واللسان ، والحلق ، ويتطور لينتقل لأنسجة الجلد .

– يتم إنتقال الفيروس عن طريق النهايات العصبية للفم ، ثم يصل للخيوط العصبية بجوار الفم ويستقر عليها ، لا يوجد وقت محدد لنشاط الفيروس ، فقد ينتشر في أي فصل من فصول السنة .

– قد يصاب بعض الأشخاص بفيروس الهربس ، ويظلوا حاملين للفيروس لسنوات طويلة قد تصل لعشرات السنين ، ويكون الفيروس خاملاً غير نشط ، وقد ينشط دفعة واحدة ، محدثاً حمى ، مع إنتشار للبثور والقروح حول الفم ، وفي فتحات الأنف ، وخاصة مع نزلات البرد ، أو عند الإصابة بأمراض تؤدي لضعف الجهاز المناعي .

طرق إنتقال العدوى لمرض أبو حافور 


– تنتقل العدوى بصورة مباشرة عند ملامسة المريض ، أو ملامسة الإفرازات اللعابية الحاملة للفيروس .
غالباً ماتنتقل العدوى من الأشخاص الحاملين للفيروس الخامل ، نتيجة لبدء نشاط الفيروس نتيجة ضعف جهاز المناعة لديهم .

فترة حضانة مرض أبو حافور 

– تتراوح فترة حضانة مرض أبو حافور من 2:14 يوماً ، ولكن غالباً ما تحدث العدوى في 7 أيام للكثير من الأشخاص

أعراض مرض أبو حافور 


– ظهور بثور وتقرحات محفورة في منطقة الفم وتشمل الحلق ، واللثة ، واللسان .
– يصعب على الطفل تناول الطعام والشراب ، حيث يعاني آلام بالغة عند البلع .
– إرتفاع في درجة حرارة الطفل ، ويصل لأعلى درجات إرتفاع الحرارة .
–  تضخم الغدد الليمفاوية للأطفال ، وخاصة الغدد تحت الفكية .
– إصابة الطفل بحالة من الهزال ، والضعف العام .
– يعاني مريض الهربس من آلام بالغة بمنطقة الرأس .
– ينتج عن الإصابة بفيروس الهربس روائح كريهة بالفم .
– يحدث نزيفاً في التقرحات المتسببة بفعل أبو حافور ، ولكن لا تحتاج علاج ليوقف هذا النزيف .

فترة إستمرار الأعراض

– قد تستمر الحرارة لمدة 8 أيام .
– تظل تقرحات الفم لمدة12 يوماً .
– كذلك تقرحات الجلد تستمر 12 يوماً .
– يعاني المريض من صعوبة البلع 9 أيام .
– صعوبة شرب السوائل تستمر 7 أيام .
– إفرازات الفم تستمر 6 أيام .

المضاعفات الناتجة عن مرض أبو حافور

– يؤدي مرض أبو حافور لحدوث حالات من الجفاف الناتجة عن إرتفاع درجة الحرارة ، مع صعوبة تناول الطعام ، والشراب .
– تعتيم القرنية ، نتيجة إنتقال العدوى للعين عن طريق فرك الطفل لعينه .
– غالباً ما تنتقل العدوى ، لأصابع اليد محدثة تورماً ، وتقرحاً بها .
– قد يؤدي الهربس لإلتصاق الشفتين .
– حدوث التهابات بكتيرية بالمرئ ، والرئتين .
– الإصابة بالإكزيما .

طرق علاج مرض أبو حافور

– يجب إعطاء الطفل كمية من السوائل لتجنب حدوث جفاف .
– إطعام الطفل طعاماً سهل البلع غير مالح ولا حامض ، ويفضل أن يكون بارداً ،ويفضل أن يكون سائلاً كذلك ، وينصح بتناول الزبادي والحليب .
– استخدام خافض للحرارة ، ومسكن للآلام ، للسيطرة على أوجاع الطفل قدر المستطاع .
– استخدام المضاد الحيوي المناسب بوصف الطبيب المختص .
– يفضل عزل الطفل المصاب عن باقي الأطفال ، حتى إتمام الشفاء .

السابق
أعراض مرض التوحد عند الأطفال
التالي
الوخز بالإبر لتعزيز الدافع الجنسي