أعصاب

ما هو ضعف الأعصاب

ضعف أعصاب اليد

ضعف أعصاب اليد حالة مرضية يشعر فيها المصاب بعدم القدرة على تحريك يديه بالكفاءة المطلوبة، ويحدث هذا نتيجة ضعف الأعصاب الطرفية في اليد، وحدوث خلل فيها، ومن المعروف أنّ اليدين من الأعضاء الحيوية جداً في الجسم، وأي شخص يحتاج يديه ليقوم بأبسط الأعمال اليومية، بدءًا من تناول الطعام والشراب، والقيام بأعمال النظافة الشخصية، وانتهاءً بالأعمال الأخرى التي يقوم بها خلال يومه، مما يعني أن أي خلل في اليدين يسبب الكثير الارتباك في الحياة، لذلك يجب السعي لعلاج هذا الخلل بشكلٍ فوري.

أسباب ضعف أعصاب اليدين

من أسباب ضعف أعصاب اليدين ما يلي:

  • الإصابة بفقر الدم (الأنيميا)، مما يسبب قلة نشاط الدورة الدموية، وعدم وصول الدم بشكلٍ كافٍ إلى الأعصاب الطرفية في اليدين.
  • الإصابة بنقص معدل فيتامين ب12 في الجسم.
  • التقدم في السن.
  • الإصابة بأمراض عضوية في الجسم أو في الأعصاب.
  • الإصابة بعدوى التهابية في الأعصاب، ممّا يؤدي إلى التهابها.
  • القيام بمجهودٍ بدني قوي باستخدام اليدين، ممّا يسبب إلى إرهاق الأعصاب فيهما، مثل: القيام بأعمالٍ يدوية تشكل ضغطاً على اليدين بشكلٍ متكررٍ كالطباعة، والخياطة، والحرف اليدوية التي تُضعف أعصاب اليد.

أعراض ضعف الأعصاب

هناك بعض الأعراض الشائعة التي تحدث نتيجة ضعف الأعصاب، وهي:

  • وخز والام في المناطق التي يصيبها ضعف الأعصاب.
  • القلق والاكتئاب.
  • ضعف المناعة.
  • الإعياء والإرهاق الشديد.
  • تأثيرات على قوة حواس الجسم بما فيها حاسة الشم أو الرؤية أو التذوق أو اللمس أو السمع.
  • ضعف التركيز والقدرات العقلية.
  • ضعف العضلات.
  • الرعشة.

علاج ضعف الأعصاب بالاعشاب

  • عشبة حشيشة الملاك: حيث يتم غلي كمية مناسبة من العشبة في كمية كافية من الماء لمدة ساعة، ثم تصفيته واستخدامه في غسل الأطراف واليدين مع التدليك.
  • الكرفس: وتتم إضافته للأطباق الطعام والسلطة وتناولها بشكل يومي.
  • حصا اللبان: نقوم بإضافة ملعقة من عشبة حصا اللبان في كوب ماء مغلي وتركه لمدة ربع ساعة ثم تناول مرتين في اليوم.
  • نبات التنوب: أو عشبة الراتنج وهي من الأعشاب التي تصنف تحت فصيلة الصنوبريات، ويتم استخدامها بغلي ثلاثة ملاعق من النبات في كمية كافية من الماء لمدة 10 دقائق واستخدامه الماء في تدليك وغسل الأطراف.
  • الهندباء البرية: فتناول هذه العشبة يساعد بشكل ملحوظ في تقوية الأعصاب.
  • الزنجبيل: وهو أحد الأعشاب الغنية بالمركبات المختلفة التي تفيد في تقوية الأعصاب.
  • المرمية: تحتوي أوراق المرمية على مواد مختلفة تساعد في تقوية الجهاز العصبي، ويتم استخدامها بإضافتها لشاي أو غلي أوراق المرمية لوحدها وتناولها كالشاي بعد تحليتها بالعسل.

علاج ضعف الأعصاب

يكون علاج ضعف الأعصاب عن طريق السيطرة على الأعراض وبعلاج السبب الذي أدّى إلى ضعف الأعصاب، ففي كثير من الحالات علاج السبب المؤدي إلى اعتلال الأعصاب يفيد كثيراً في التقليل أو اختفاء أعراض الاعتلال العصبيّ، وفي حالات أخرى عندما يكون سبب الاعتلال العصبيّ ضغطاً على الأعصاب كوجود ورم، فيكون العلاج في هذه الحالة هي الجراحة، أيضاً، في حالة اعتلال العصب السكري، فالسيطرة على مستويات السكر في الدم أمراً مهماً لمنع حدوث ضرر وتلف أكبر للأعصاب.

يمكن لمسكنات الألم كالأسيتامينوفين (بالإنجليزية: Acetaminophen) والآيبوبروفين (بالإنجليزية: Ibuprofen) أن تخفّف من الآلام التي يمكن أن يسبّبها ضعف الأعصاب، أو التلف الذي يمكن أن ينجم عن هذه الحالة، لكن بشكل عام لا يمكنها السيطرة على الألم الناجم عن الاعتلال العصبيّ، كما أنّ هذه الأدوية من الممكن أن تسبب الإفراط في تناولها إلى إحداث ضرر أكبر، لذا ينصح بتناول هذه المسكنات بحذر، أما عن الأدوية الأخرى التي يمكن تناولها للتخفيف من الآلام الناجمة عن ضعف الأعصاب والسيطرة عليها، فهي كالتالي:

  • الأدوية المضادة للاكتئاب، فقد وافقت إدارة الغذاء والدواء على استخدام مضادات الاكتئاب في علاج الاعتلال العصبي السكري، من أدوية الاكتئاب التي يمكن أن تستخدم في هذه الحالة عقار دولوكستين (بالإنجليزية: Duloxetine)، ومن الأمثلة الأخرى على مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات عقار أميتريبتيلين (بالإنجليزية: Amitriptyline) وإيميبرامين (بالإنجليزية: Imipramine).
  • يمكن استخدام مضادات الاختلاج في علاج الاعتلال العصبي السكريّ، ومن الأمثلة على مضادات الاختلاج عقار بريجابالين (بالإنجليزية: Pregabalin) وغابابنتين (بالإنجليزية: Gabapentin).
  • المواد الأفيونية وأشباه الأفيونيات مثل أوكسيكودون (بالإنجليزية: Oxycodone) وترامادول (بالإنجليزية: Tramadol).
  • يمكن أن يصف الطبيب أدوية موضعية من شأنها تخفيف الألم ككريم كابسيسين (بالإنجليزية: Capsaicin cream) ولصقات ليدوكائين، (بالإنجليزية: Lidocaine patches)، ويمكن اللجوء للعلاجات البديلة أو التكميلية إلى الوخز بالإبر والعلاج الفيزيائي الذي قد يفيد في بعض الحالات.
  • هناك دراسات أثبتت فاعلية تناول جرعة واحدة يومياً بمقدار 600 ملغ من حمض الألفا-ليبويك المضاد للأكسدة في علاج الاعتلال العصبي السكري على المدى القصير، لكن هذه الدراسات لم تثبت للآن مدى فاعلية هذا العلاج على المدى البعيد.
  • في حال فشل العلاجات السابقة في السيطرة على الألم، يمكن إجراء تحفيز كهربائي للعصب عبر الجلد (بالإنجليزية: Trans-Cutaneous Electrical Nerve Stimulation)، رغم أن المعلومات عن فعالية هذه الطريقة غير كافية حتى الآن، إلّا أنّ التوجيه الصادر عام 2010م عن الأكاديمية الأمريكية لعلم الأعصاب (بالإنجليزية: American Academy of Neurology) ذكر أنّ هذه الطريقة يمكن أن تكون فعالة في تخفيف الألم الناجم عن الاعتلال العصبي السكري.

علاج ارتخاء الأعصاب

يعتمد علاج ارتخاء الأعصاب على تغيير بعض العادات الحياتية في حياة الشخص بشكل كبير منها :

  • اتباع نظام غذائي صحي يحتوي على جميع العناصر الغذائية اللازمة لصحة الجسم.
  • تنظيم ساعات النوم وأخذ قسط كافي منه يومياً على الأقل 8 ساعات وتجنب السهر .
  • تناول الخضروات والفواكه بكثرة وتجنب تناول الأطعمة الغير الصحية والمشروبات الغازية .
  • تجنب التدخين والمشروبات الكحولية حيث تؤث على الأعصاب بشكل كبير .
  • تناول المكملات الغذائية من الفيتامينات التي يعاني الجسم من نقص فيها .
  • تجنب الضغوطات النفسية والابتعاد عن أي شيء يسبب القلق والتوتر .
  • التعرض لأشعة الشمس يومياً للحصول على فيتامين د .

 

 

السابق
كيفية تقوية الأعصاب
التالي
ما سبب تنميل الجسم