صحة عامة

ما هو ضرس العقل؟

متى يظهر ضرس العقل

بشكل عام تبدأ أضراس العقل بالظهور في الفترة العمرية بين 17-25 سنة، وقد تحتاج لعدة سنوات حتى تحرج تمامًا من اللثة، وفي بعض الأحيان قد يبقى بعضها منغرسًا في اللثة أصلًا.

قد تسبب أضراس العقل التي لم تخرج من اللثة بعض المشاكل الصحية، ونذكر منها:

  • الالتهابات (Inflammation).
  • تضرر الأسنان المجاورة.
  • تسوس الأسنان (Tooth decay).
  • أمراض في اللثة وتراجع أو انحسار اللثة.
  • تراخي الأسنان وتساقطها.

تجدر الإشارة إلى أن هذه الأمور تشكل دليلًا على ضرورة خلع أضراس العقل والتخلص منها من أجل علاج المشاكل الأخرى.

في بعض الأحيان قد لا تسبب أضراس العقل أي أعراض تستدعي الخلع، لكن بنفس الوقت قد تسبب ضررًا دون أية أعراض، ومن هنا ينبع أهمية التوجه إلى الفحوصات الدورية الخاصة بالأسنان.

أعراض ضرس العقل

  • الشعور بالتعب والإرهاق الشديد فى الجسم.
  • ارتفاع فى درجة حرارة الجسم.
  • إحمرار وتورم اللثة مع ألم شديد بها.
  • صعوبة فى فتح الفك أو إغلاقه.
  • تورم حول الفك بسبب الالتهابات.
  • ظهور رائحة كريهة من الفم.
  • عدم القدرة على تناول الطعام.
  •  قد يؤدى الالتهاب المزمن لضرس العقل الى ظهور خراج فى اللثة والفك.

لذلك يجب عند ظهور أى من الأعراض التشخيص المبكر للحالة لعدم حدوث أى مضاعفات، مع استخدام غسول مطهر للفم للتخلص من الجراثيم والبكتيريا التى تسبب الالتهاب.

فوائد ضرس العقل

يعتقد الكثير من الناس أن ضرس العقل هو ضرس زائد، ليس له أي وظيفة أو أهميّة، علماً بأن كل إنسان يجب أن يكون لديه أربعة من أضراس العقل اثنان في الفك العلوي، واثنان في الفك السفلي، إلا أنّ جزءاً منها قد لا ينمو أو كلها، غير أنّه لا يوجد شيء خلقه الله عز وجل، إلا وله هدف وفائدة، وأضراس العقل عندما تنمو بشكل سليم وغير أفقي أو مائل، فإنها تعود على الإنسان بمجموعة من الفوائد، وقد حذرت دراسة طبية برطانية حديثة، من خلع ضرس العقل السليم الخالي من التسوس والمشاكل، لأنّ خلعه قد يؤدي إلى مضاعفات جانبية كبيرة، تؤثر على صحة الأسنان لدى المريض، ومن فوائد ضرس العقل:

  • المساعدة في المضغ

ضرس العقل السليم يعتبر من أهم الأسنان التي يمكن للإنسان أن يعتمد عليها في عمليّة المضغ، وخاصةً أنه سن قوي ومتين، وحتى لو أُصيب بالتسوس فإنه يمكن معالجته كأي سن طبيعي آخر.

  • أحد دعائم الأسنان الاصطناعيّة

عندما يواجه الإنسان أضراراً كبيرة في أسنانه، ويضطر لخلعها وإبدالها بأسنان اصطناعيّة، فإن ضرس العقل السليم والمتكون بطريقة طبيعيّة، يعتبر من أهم الركائز التي يمكن أن يعتمد عليها الأطباء، أثناء التركيب.

مكان ضرس العقل

يمتلك كلّ إنسان أربعة ضروس عقل، حيث يوجد كلّ واحد منها في ركن من أركان الفم، أي يقع ضرسان منها في كلّ فك، وبالتحديد هي الضرس الثالث والأخير في الترتيب بين الأضراس، حيث يظهر من الخارج للثة في الجزء الخلفي من الأسنان، وعادةً ما يظهر بشكلٍ أفقي مائل، ولا بد من الإشارة إلى أنّه يعتبر من أكثر الضروس التي تتعرض للانطمار وعدم الظهور، مما أدى إلى اعتبارها زائدةً ولا فائدة منها، خاصة مع مراحل تطور الإنسان، وانعدام الحاجة لمضغ أوراق الشجر، أو لتناول الأطعمة النيئة وغير المطبوخة.

متى يجب خلع ضرس العقل

تشتمل الأسباب الشائعة لخلع ضرس العقل على الاتي:

1. ضرس العقل المتأثر

في بعض الحالات تتأثر ضروس العقل (Impacted wisdom teeth) بسبب عدم وجود مساحة كافية لخروجها من اللثة وتطور بشكل طبيعي، مما يؤدي إلى ظهور الأعراض الاتية:

  • تورم أو نزيف اللثة.
  • ألم الفك.
  • تصلب في الفك.
  • رائحة الفم الكريهة.
  • صعوبة في فتح فمك.

في بعض الحالات قد لا تظهر أي أعراض على ضروس العقل المتأثرة، ولكن قد يوصي أطباء الأسنان المختصون بإزالة ضروس العقل المتأثرة لمنع حدوث مشكلات في المستقبل.

2. نمو الضرس غير الصحيح

في بعض الحالات عندما تنمو ضروس العقل فإنها قد تأخذ مساحة كبيرة في الفم، بطريقة لا يمكن تقويمها باستخدام تقويم الأسنان، مما قد بجعل الأسنان تبدو غير متناسقة، الخيار الوحيد في هذه الحالة هو خلع ضرس العقل.

3. ألم وتهيج

عند نمو ضروس العقل فإنها يمكن أن تسبب بالشعور الألم، في حال المعاناة من الألم الشديد أو عدم الراحة قد يطلب طبيب الأسنان المختص فحص التصوير بالأشعة السينية.

عبر النتائج يمكن تحديد ما إذا كانت ضروس العقل هي السبب وراء الألم أو عوامل أخرى.

قد لا يقرر طبيب الأسنان المختص دائمًا أن خلع ضرس العقل، حيث من الممكن مع مرور الوقت أن يختقي الألم دون الحاجة لخلع ضرس العقل.

4. صعوبة في الأكل

في حال الشعور بألم أثناء تناول الطعام فقد يكون هذا سببًا لخلع ضرس العقل؛ إذ قد يعلق الطعام بين اللثة وأسطح الأسنان، وقد يتسبب هذا في الكثير من المشكلات إذا لم تتمكن من الوصول إلى الجزء الخلفي من الفم وتنظيفه جيدًا أثناء تنظيف الأسنان بالفرشاة.

تعد استشارة طبيب الأسنان المختص للعثور على المنتجات المناسبة لإصلاح هذه المشكلة هي أفضل طريقة للتعامل معها، إذا تعذر حلها فقد يكون خلع ضرس العقل هو الخيار الوحيد.

5. عدم استقامة الأسنان

في حال نمو ضرس العقل بشكل معوج أو غير مستقيم قد يؤثر هذا النمو على الأسنان الأخرى عن طريق تحركها حتى أنها قد تتلف.

يمكن أن يقي خلع ضرس العقل الأسنان الأخرى من أي ضرر.

6. مشكلات الجيوب الأنفية

يمكن أن بتسبب ضرس العقل مجموعة متنوعة من المشكلات المتعلقة بالجيوب الأنفية.

تنشأ هذه المشكلات عندما تنمو ضروس العقل في الفك العلوي، ونموها من الممكن أن يؤدي في بعض الأحيان إلى ألم الجيوب الأنفية والإصابة بالضغط والصداع والاحتقان.

7. الإصابة بالتسوس واحداث التجاويف في الأسنان

يمكن أن يكون لوضع ضروس العقل تأثيرًا كبيرًا على تنظيف الأسنان، من الممكن أن يؤدي ذلك إلى تعزيز تطور التجاويف التي تؤدي إلى العدوى.

8. التهاب اللثة

عندما تبدأ ضروس العقل في الظهور، يمكن أن تبدأ أنسجة اللثة التي بجوار ضرس العقل بحبس جزيئات صغيرة من الطعام والبكتيريا، مما يتسبب بالتهابات اللثة المتكرررة.

كيف أتخلص من ألم ضرس العقل

حتى ننتهي من ألم ضرس العقل بشكل مؤقت، وليس بشكل دائم يجب علينا اتباع الوصفات والطرق التالية، ويكون هذا خاص بالتخلص من الألم في مرحلة نموه

  • يمكن استخدام المواد المسكنة بشكل مؤقت، وبجرعات معقولة، وإذا وجدت أن الألم لا يخف، فيجب على الفور التوجه للطبيب للتأكد من أن الضرس ينمو بشكل سليم، وأن الألم ليس بسبب ضرس آخر.
  • يمكن عمل كمادات دافئة حتى تقلل من حدة الألم، والنبض الذي يشعر به المريض في لثته، وكذلك التورم، ويمكن المضمضة بتلك المياه مع قليل من الملح على فترات متقاربة لتطهير الفم، وقتل البكتريا.
  • القرنفل من مواد الطبيعية التي تساعد في تقليل ألم الأسنان بشكل كبير، يمكننا استخدامه بأكثر من طريقة، أولها أن نضع حبة القرنفل في الفم ونضغط عليها، وعندها ستٌخرج عصارتها المسكنة لتهدئ المنطقة.
  • كما أن القرنفل له رائحة منعشة للفم، وتقضي على أية روائح كريهة قد تكثر بسبب وجود البكتريا في الفم، وهذا سيمنع من تلوث جرح اللثة الناتج عن نمو ضرس العقل.
  • يمكن حتى عمل محلول للمضمضة من القرنفل بعد غليه في الماء لمدة خمسة دقائق، ووضعه في الحمام والمضمضة به كلما دخلت الحمام، حتى يمكنك الاستمرار عليه بعد أن يخف الألم.
  • ويجب الالتزام بغسل الفم والأسنان بفرشاة ناعمة في تلك الفترة، لأن اللثة تكون ملتهبة وحساسة، حتى لا تجرحها الفرشاة الخشنة وتتسبب في زيادة الالتهاب.
  • استخدام البصل في تسكين ألم ضرس العقل قد يكون غريبًا على البعض، ولكنه إحدى الطرق المستخدمة بالفعل في القضاء على هذا الألم، ويمكن المضمضة بالماء الخاص به بعد بشره، أو مضغه.
  • حتى أن البعض وجد غايته في المضمضة بالماء المغلي به بعض من أوراق الجوافة، فبالإضافة لفاعلية هذا المحلول في القضاء على التهابات الحلق، إلا أنه له فاعلية أيضًا في تقليل الألم.
  • الزنجبيل من العناصر الطبيعية المسكنة للألم، فهو مطهر ومسكن فعال لألم الأسنان، ويمكن ذلك من خلال المضمضة بمحلول مصنوع من شرائح الزنجبيل مع الماء المغلي.
  • فصوص الثوم عند مضغها تعمل على تطهير الفم من البكتريا، فهي فعالة جدًا في القضاء على الجراثيم، حتى أنه من الصحي ابتلاع فصوص الثوم، فهي تقي من السرطان.
  • النعناع من المواد الطبيعية المسكنة، فهو يٌشبه الزنجبيل في فاعليته، ويمكن استخدامه ولكن كزيت، حتى تظهر فاعليته بشكل أقوى، بأن نقوم بتدليك المكان الملتهب من اللثة به.
السابق
التسنين عند الأطفال
التالي
ما أسباب البراز الأسود؟