أدوية

ما هو دواء توبراميسين – ديكساميثازون tobramycin- dexamethasone؟

ما هو دواء توبراميسين – ديكساميثازون tobramycin- dexamethasone؟

توبراميسين – ديكساميثازون (Tobradex): هي أدوية مركبة تستعمل من أجل علاج أمراض العين الالتهابية حيث توجد عدوى بكتيرية في العين أو خطر الإصابة بعدوى بكتيرية في العين، يوجد على شكل قطرات ومراهم للعين، ينتمي توبراميسين إلى فئة الأدوية التي تُسمّى المضادات الحيوية، وهو يعمل عن طريق قتل أنواع معينة من البكتيريا التي قد تنتج التهابات العين، ينتمي ديكساميثازون إلى فئة من الأدوية تُسمّى الكورتيكوستيرويدات، يساعد في تقليل تهيج العين واحمرارها والتهابها.

ما هي مكونات دواء توبراميسين – ديكساميثازون؟

المعلق: يحتوي كل مل من المعلق المائي المعقم متساوي التوتر على توبراميسين 3 ملغ وديكساميثازون 0.1٪ مع كلوريد البنزالكونيوم 0.01٪ كمادة حافظة، المكونات غير الطبية: ثنائي إيديتات الصوديوم، هيدروكسي إيثيل السليلوز، المياه النقية، كلوريد الصوديوم، هيدروكسيد الصوديوم أو حمض الكبريتيك (لضبط الأس الهيدروجيني)، كبريتات الصوديوم وتيلوكسابول.
المرهم: يحتوي كل غرام من مرهم العيون المعقم على توبراميسين 3 ملغ وديكساميثازون 0.1٪ مع كلوروبوتانول 0.5٪ كمادة حافظة في زيت معدني وقاعدة الفازلين.

كيف يمكن استخدام توبراميسين – ديكساميثازون؟

القطرات: الجرعة المعتادة للبالغين هي قطرة واحدة إلى قطرتين في العين كل 4 ساعات، في أول 24 إلى 48 ساعة قد يزيد طبيبك الجرعة إلى قطرة أو قطرتين كل ساعتين، سيقوم طبيبك بتقليل الجرعة تدريجياً بناءً على تحسن حالتك، رج القطرات جيداً قبل استخدامها، امنع تلوث القطارة عن طريق تجنّب ملامسة العين أو الجلد أو الأسطح الأخرى.
المرهم: الجرعة المعتادة للبالغين هي 1.25 سم (نصف بوصة) من الشريط المطبق في العين (على طول حافة الجفن السفلي) حتى 3 أو 4 مرات يومياً، أو يُستخدم بالإضافة إلى القطرات وقت النوم، امنع تلوث طرف عبوة المرهم عن طريق تجنّب ملامسة العين أو الجلد أو الأسطح الأخرى.
يمكن أن تُؤثّر عوامل كثيرة على جرعة الدواء التي يحتاجها الشخص، مثل الحالات الطبية الأخرى التي يعاني منها والأدوية الأخرى التي يستعملها، إذا أوصى الطبيب بجرعة مختلفة عن تلك المذكورة هنا، فيجب على الشخص عدم تغيير الطريقة التي يتناول بها الدواء دون استشارة الطبيب، من المهم استخدام هذا الدواء تماماً كما وصفه طبيبه.
إذا نسي الشخص جرعة، يجب عليه استخدامها في أقرب وقت ممكن والاستمرار في جدوله المعتاد، إذا حان الوقت تقريباً للجرعة التالية، فعليه تجاوز الجرعة المنسية والاستمرار في جدول الجرعات المعتاد، يجب عدم أخذ جرعة مضاعفة لتعويض الجرعة المنسية، إذا لم يكن أي شخص متأكداً ممّا يجب عليك فعله بعد فقد جرعة، فيجب عليه الاتصال بطبيبه أو الصيدلي للحصول على المشورة.
يجب حفظ هذا الدواء في درجة حرارة الغرفة، وحفظه من الضوء والرطوبة بعيداً عن أيدي الأطفال، يجب عدم التخلّص من الأدوية في مياه الصرف الصحي على سبيل المثال أسفل الحوض أو في المرحاض أو في القمامة المنزلية، ويجب الاستفسار من الصيدلي عن كيفية التخلّص من الأدوية التي لم تعدّ ضرورية أو منتهية الصلاحية، يجب على المريض عدم إعطاء هذا الدواء لأيّ شخص آخر، حتى لو كان لديه نفس الأعراض التي يعاني منها، يمكن أن يضر الأشخاص بتناول هذا الدواء إذا لم يصفه الطبيب.

من لا يجب أن يأخذ توبراميسين – ديكساميثازون؟

يجب على الشخص عدم استخدام هذا الدواء إذا كان:

  • لديه حساسية من توبراميسين أو ديكساميثازون أو أيّ مكونات من هذا الدواء.
  • لديه حساسية من أيّ أمينوغليكوزيدات أخرى على سبيل المثال، أميكاسين وجنتاميسين.
  • لديه عدوى بكتيرية في العين، أو مرض السل في العين، أو مرض فطري في العين أو عدوى بالبكاء الحاد غير المعالجة في العين.
  • لديه الحماق، الهربس البسيط أو أمراض فيروسية أخرى في العين.

ما الآثار الجانبية لدواء توبراميسين – ديكساميثازون؟

يمكن أن تسبب العديد من الأدوية آثاراً سلبية، التأثير السلبي هو استجابة غير مرغوب فيها للدواء عند استعماله بجرعات عادية، يمكن أن تكون الآثار الجانبية خفيفة أو قوية مؤقتة أو مستمرة، لا يعاني كل من يتناول هذا الدواء الآثار الجانبية المذكورة أدناه.،إذا كنت قلقاً بشأن الآثار الجانبية، فناقش مخاطر وفوائد هذا الدواء مع طبيبك، تم الإبلاغ عن الآثار الجانبية التالية من قبل ما لا يقل عن 1٪ من الأشخاص الذين يتناولون هذا الدواء، يمكن إدارة العديد من هذه الآثار الجانبية، وقد يختفي بعضها من تلقاء نفسها بمرور الوقت.

يجب على الشخص الاتصال بطبيبه إذا واجه هذه الآثار الجانبية وكانت شديدة أو مزعجة، قد يكون الصيدلي الخاص به قادراً على تقديم النصح له بشأن إدارة الآثار الجانبية.

  • عين جافة.
  • صداع الرأس.
  • حكة وتورّم في الجفن.
  • طعم معدني.
  • غثيان.
  • احمرار العين.
  • اضطراب المعدة.
  • عدم وضوح الرؤية مؤقتاً.

على الرغم من أن معظم الآثار الجانبية المذكورة أدناه لا تحدث كثيراً، إلا أنها قد تؤدي إلى مشاكل خطيرة إذا لم يتم طلب العناية الطبية، يجب على أيّ شخص استشارة طبيبه في أقرب وقت ممكن في حالة حدوث أيّ من الآثار الجانبية التالية:

  • ألم في العين.
  • أعراض عدوى جديدة في العين مثل إفرازات العين أو الاحمرار أو الألم أو الحكة الشديدة.

يجب التوقف عن تناول الدواء وطلب العناية الطبية الفورية في حالة حدوث أيّ ممّا يلي:

  • عدم وضوح الرؤية أو فقدانها.
  • حكة أو احمرار أو تورّم أو أيّ علامة أخرى على رد فعل تحسسي أو تهيج العين غير موجود قبل استخدام هذا الدواء.

قد يعاني بعض الأشخاص من آثار جانبية غير تلك المذكورة، يجب على الشخص استشارة طبيبه إذا لاحظ أيّ أعراض تقلقه أثناء تناول هذا الدواء.

هل هناك أي احتياطات أو تحذيرات أخرى لتوبراميسين – ديكساميثازون؟

قبل البدء في استخدام أيّ دواء، يجب على الشخص التأكد من إبلاغ طبيبه بأيّ حالات صحية وأمراض أو حساسية قد تكون لديه، وأيّ أدوية يتناولها، سواء كنت حاملاً أو مرضعة، وأيّ حقائق مهمة أخرى عن صحتك، قد تُؤثّر هذه العوامل على كيفية استخدام هذا الدواء، إذا كان الشخص يستخدم هذا الدواء لأكثر من 10 أيام، فيجب عليه إجراء الفحوصات المخبرية أو الطبية على سبيل المثال فحوصات العين، بشكل دوري لمراقبة تقدمه أو التحقق من الآثار الجانبية.

  • عدم وضوح الرؤية: قد يتسبب هذا الدواء في تشوش الرؤية مؤقتاً، لذلك يجب عدم قيادة السيارة أو تشغيل الآلات حتى تتضح الرؤية.
  • العدسات اللاصقة: إذا كان الشخص يستعمل العدسات اللاصقة، يجب عليه الاستفسار من الطبيب عن استخدامها أثناء استخدام هذا الدواء، عادة لا ينبغي ارتداء العدسات اللاصقة عند علاج عدوى العين، حيث يحتوي شكل قطرة هذا الدواء على مكون يمكن أن يغير لون العدسات اللاصقة، لذلك يجب إزالة العدسات اللاصقة من العين قبل وضع القطرات في العين المصابة، ويجب عدم إعادة إدخالها إلا بعد مرور 15 دقيقة على الأقل من استخدام القطرات.
  • الاستخدام طويل المدى: قد يسبب الاستعمال المطول لهذا الدواء الجلوكوما، مع تلف العصب البصري ومشاكل في الرؤية وانثقاب القرنية وإعتام عدسة العين، قد يؤدي الاستخدام المطول لهذا الدواء أيضاً إلى مشاكل في التمثيل الغذائي وتأخر الشفاء وزيادة نمو الكائنات الحية الدقيقة، على سبيل المثال بعض البكتيريا أو الفطريات التي لا تقتلها المضادات الحيوية، إذا لم يطرأ تحسن بعد 5 أو 7 أيام من العلاج أو إذا ساءت حالة الشخص،يجب عليه أن يتصل بطبيبه، إذا كان الشخص يستعمل هذا الدواء لفترة طويلة من الزمن، يجب على طبيبه فحص ضغط عينه بانتظام.
  • الحمل: لا ينبغي استعمال هذا الدواء أثناء الحمل إلا إذا كانت الفوائد تفوق الأضرار، وإذا أصبحت المرأة حاملاً أثناء تناول هذا الدواء، فيجب عليها الاتصال بطبيبها على الفور.
  • الرضاعة: من غير المعروف ما إذا كان دواء توبراميسين-ديكساميثازون يمر إلى حليب الأم، إذا كنتِ أماً مرضعة وتستعملين هذا الدواء، فقد يؤثر ذلك على طفلك، تحدثِ إلى طبيبك حول ما إذا كان يجب عليك الاستمرار في الرضاعة الطبيعية.
  • الأطفال: لم يتم إثبات سلامة وفعالية استعمال دواء توبراميسين – ديكساميثازون للأطفال.

ما الأدوية الأخرى التي يمكنها أن تتفاعل مع دواء توبراميسين – ديكساميثازون؟

قد يكون هناك تفاعل بين توبراميسين – ديكساميثازون وأيّ ممّا يلي:

  • سيريتينيب.
  • قطرات العين غير الستيرويدية المضادة للالتهابات، على سبيل المثال ديكلوفيناك وكيتورولاك.
  • ريتونافير.
  • قطرات العين الأخرى التي تحتوي على الكورتيكوستيرويدات، مثل قطرات بريدنيزولون.

إذا كنت تتناول أيّأً من هذه الأدوية مع توبراميسين – ديكساميثازون، فتحدث مع طبيبك أو الصيدلي، اعتماداً على ظروفك الخاصة قد يطلب منك طبيبك التوقف عن تناول أحد الأدوية، تغيير أحد الأدوية إلى آخر، تغيير طريقة تناولك لأحد الأدوية أو كليهما، أوترك كل شيء كما هو، حيث لا يعني التفاعل بين دوائين دائماً أنه يجب عليك التوقف عن تناول أحدهما، تحدث إلى طبيبك حول كيفية إدارة التفاعلات الدوائية أو كيفية إدارتها.
قد تتفاعل أدوية أخرى مع دواء توبراميسين – ديكساميثازون غير المذكورة أعلاه مع هذا الدواء، يجب عليك إبلاغ طبيبك عن جميع الوصفات الطبية والأدوية التي لا تحتاج إلى وصفة طبية والأدوية العشبية التي تتناوله، أخبره أيضاً عن أي المكملات التي تأخذها، نظراً لأن الكافيين أو الكحول أو النيكوتين من السجائر أو يمكن أن تُؤثّر على عمل العديد من الأدوية، يجب أن تخبر الواصف إذا كنت تستخدمها.

السابق
دراسة جديدة حول تأثير توتر ما قبل الولادة على الأم والطفل
التالي
دراسة جديدة حول تأثير المسك على السلوك والمزاج