أدوية

ما هو دواء أموكسيسيلين/ حمض الكلافولانيك Amoxicillin / Clavulanic acid؟

ما هو دواء أموكسيسيلين/ حمض الكلافولانيك Amoxicillin / Clavulanic acid؟

ما هو دواء أموكسيسيلين / حمض الكلافولانيك Amoxicillin Clavulanic؟

دواء أموكسيسيلين / حمض الكلافولانيك: (Amoxicillin Clavulanic) هو مضاد حيوي من نوع البنسلين يستعمل من أجل علاج مجموعة واسعة من الالتهابات البكتيرية، يعمل عن طريق إيقاف نمو البكتيريا، هذا المضاد الحيوي يعالج الالتهابات البكتيرية فقط، فهو لن يعمل للعدوى الفيروسية، كما أن الاستخدام غير الضروري أو الإفراط في استخدام أي مضاد حيوي يمكن أن يؤدي إلى انخفاض فعاليته.

ما هي استخدامات أموكسيسيلين/حمض الكلافولانيك؟

يستعمل مزيج من أموكسيسيلين وحمض كلافولانيك من أجل علاج التهابات معينة ناجمة عن البكتيريا، مثل التهابات في المسالك البولية والجيوب الأنفية والأذنين والرئتين والجلد، وهو يعمل عن طريق وقف نمو البكتيريا، أما حمض كلافولانيك فهو من فئة من الأدوية تسمّى مثبطات بيتا لاكتاماز، يعمل حمض كلافولانيك عن طريق منع البكتيريا من تدمير الأموكسيسيلين، كما يستخدم أموكسيسيلين وحمض كلافولانيك أيضاً في بعض الأحيان لعلاج بعض الأمراض المنقولة جنسياً.

كيف ينبغي أن يستخدم أموكسيسيلين/حمض الكلافولانيك؟

إن مزيج أموكسيسيلين وحمض الكلافولانيك يأتي على شكل قرص، قرص مضغ، قرص ممتد المفعول ومعلق (سائل) يؤخذ عن طريق الفم، كما يجب رج السائل جيداً قبل كل استخدام لخلط الدواء بالتساوي.

عادةً ما يتم تناول الأقراص القابلة للمضغ في بداية الوجبة كل 8 ساعات (ثلاث مرات في اليوم) أو كل 12 ساعة (مرتين في اليوم)، ويجب على المريض مضغ الأقراص القابلة للمضغ جيداً قبل ابتلاعها، كما يجب أن يأخذ الأقراص الأخرى مع كوب كامل من الماء.
عادة ما تؤخذ الأقراص الممتدة مع وجبة أو وجبة خفيفة كل 12 ساعة (مرتين في اليوم)، كما يجب على المريض ابتلاع أقراص ممتدة المفعول كاملة، من غير أن يمضغهم أو يسحقهم.
لمساعدة المريض على تذكر تناول أموكسيسيلين وحمض الكلافولانيك (Amoxicillin Clavulanic)، من المفضل أخذها في نفس الأوقات تقريباً كل يوم، كما يجب أخذ أموكسيسيلين وحمض كلافولانات بالضبط حسب التوجيهات، ويجب عدم تناول أكثر أو أقل من الجرعات المطلوبة التي وصفها الطبيب.
يجب تناول أموكسيسيلين وحمض الكلافولانيك حتى الانتهاء من الوصفة الطبية، حتى لو كان المريض يشعر بتحسن، وإذا توقف المريض عن تناول الأموكسيسيلين والكلافولانيك مبكراً جدًا، أو تخطى الجرعات التي وصفها الطبيب، فقد لا يتم علاج العدوى تماماً وقد تصبح البكتيريا مقاومة للمضادات الحيوية.
يجب أن تخزّن أقراص الدواء بعيداً عن الرطوبة والحرارة في درجة حرارة الغرفة، كما يجب تخزين السائل في الثلاجة، بالإضافة إلى ضرورة التخلص من أي سوائل لا يستخدمها المريض بعد 10 أيام.

ما هي الاحتياطات الخاصة التي يجب اتباعها قبل استخدام أموكسيسيلين/حمض الكلافولانيك؟

  • يجب على المريض إخبار طبيبه أوالصيدلي إذا كان لديه حساسية من أموكسيسيلين (أموكسيل، تريموكس ويموكس)، حمض كلافولانيك، البنسلين، السيفالوسبورين، أي أدوية أخرى أو أي من المكونات في أموكسيسيلين ومستحضرات حمض كلافولانيك.
  • يجب على المريض إخبار طبيبه أو الصيدلي عن الأدوية التي تصرف بدون وصفة طبية والفيتامينات والمكملات الغذائية والمنتجات العشبية التي يتناولها، تأكد من ذكر أي ممّا يلي: ألوبيورينول (Aloprim، Lopurin، Zyloprim)، بروبينسيد (Probalan) والوارفارين (Coumadin، Jantoven)، حيث قد يحتاج الطبيب إلى تغيير جرعات الأدوية أو مراقبة المريض بعناية بحثاً عن آثار جانبية.
  • يجب على المريض إخبار طبيبه أو الصيدلي إذا كان لديه أو كان يعاني من أمراض في الكلى أو الكبد، أو الحساسية أو الربو، أو حمّى القش أو خلايا النحل أو كريات الدم البيضاء.
  • يجب أن تعلم المرأة أنّ أموكسيسيلين وحمض الكلافولانيك قد يقللان من فعالية موانع الحمل الفموية (حبوب منع الحمل)، حيث يجب على المرأة أن تخطط لاستخدام شكل آخر من أشكال تحديد النسل أثناء تناول الأموكسيسيلين وحمض الكلافولانيك.
  • يجب على المرأة أن تُخبر طبيبها إذا كانت حاملاً، أو تخطط للحمل، أو ترضع طفل رضاعة طبيعية، أو إذا أصبحت حاملاً أثناء تناول أموكسيسيلين وحمض الكلافولانيك، فيجب أن تتصل بالطبيب فوراً.

ما هي الآثار الجانبية التي يمكن أن يسببها أموكسيسيلين / حمض الكلافولانيك؟

قد يسبب أموكسيسيلين وحمض الكلافولانيك آثاراً جانبية، لذلك يجب إخبار الطبيب إذا كان أي من هذه الأعراض التالية شديدة أو لا تختفي:

  • اضطراب في المعدة.
  • طفح جلدي خفيف أو شديد.
  • وجود صعوبة في التنفس أو البلع.
  • الحكة المهبلية والتفريغ.
  • اصفرار في الجلد أو في العينين.
  • حكة شديدة.
  • إسهال.
  • قشعريرة.
  • التقيؤ.
السابق
ما هو دواء سيفديتورن cefditoren؟
التالي
ما هي المضادات الحيوية المستخدمة لعلاج مرض كرون؟