أدوية

ما هو الأدرينالين

ما هو الأدرينالين

هرمون الأدرينالين (بالإنجليزية: adrenaline) يُعرف أيضاً باسم هرمون الكرّ والفرّ، حيث إنّه يجعل ضربات القلب أسرع، ويزيد من تدفّق الدم إلى الدماغ والعضلات، ويساعد الجسم على حرق السكّر بسرعة، ليتمّ استهلاكه كطاقة،[١] ويُعتبر الأدرينالين ناقلاً عصبيّاً للغدّة الكظريّة، التي تفرزه عند تعرّض الشخص لأزمة أو توتّر أو خوف، وبالتالي يحفّز هذا الهرمون القلب لزيادة الخفقان بشكل أسرع، ويزيد أيضاً من يقظة العقل، ويحدِث تغييرات أخرى لإعداد الجسم لحالات الطوارئ، إذ إنّه يُعدّ منبّهاً للدماغ.[٢]

وظيفة الأدرينالين

يحفّز الأدرينالين الجسم للدفاع عن نفسه في وضع الخطر الذي قد يواجهه، حيث تنحرف أحياناً الممرّات الهوائيّة لتوفّر الأكسجين للعضلات التي تحتاجها للتصدي للخطر أو للهروب منه، ويمكن أيضاً أن يقلّص الأدرينالين حجم الأوعية الدمويّة، لتوجيه الدم إلى العضلات الرئيسيّة، مثل عضلة القلب، والرئتين، ويمكن أن يزيد الأدرينالين قوّة الجسم، ومستوى الأداء، ومقدار الانتباه في الأوقات الصعبة، ويستمرّ تأثيره بعد زوال الأثر من التوتر لمدّة تصل إلى ساعة. من الجدير بالذكر أنّه من الحالات التي يزيد فيها إنتاج الأدرينالين هي عندما يكون لدى الفرد أورام على الغدد الكظريّة، فينتج عنها زيادة في هرمون الأدرينالين، مما يزيد الشعور بالقلق، وفقدان الوزن، وزيادة سرعة ضربات القلب، وارتفاع ضغط الدم، والشعور بالدوخة، وغباش في الرؤية، وزيادة إفراز الجلوكوز

الأدرينالين والخوف

يرتبط الأدرينالين بالمشاعر السلبية التي يمكن أن يتعرض لها الإنسان كالحزن والخوف والقلق والعصبية والإنفعال والغضب؛ عند التعرض لأي من تلك المشاعر، تبدأ الغدة الكظرية بإفراز هرمون الأدرينالين الذي يعمل على زيادة ضربات القلب ورفع مستوى ضغط الدم ليواكب الجسم ما يمر به الشخص ويمنحه الطاقة اللازمة للتعامل مع الموقف

تحليل هرمون الأدرينالين

إن تحليل هرمون الأدرينالين يكون من خلال فحص الدم للكاتيكولامينات، لتحديد ما إذا كان مستوى الأدرينالين في الدم مرتفعًا جدًا، عن طريق أخذ عينة دم من أوردة المريض وفحصها في المختبر.

وعادة ما يطلب الطبيب هذا التحليل للتحقق من احتمالية وجود أورام الغدة الكظرية عند البالغين، كما في حالة ورم القواتم الذي ينمو على الغدة الكظرية ويزيد من إفراز هرمون الأدرينالين، وغيره من الكاتيكولامينات.

وبالرغم من أن معظم أورام القواتم حميدة، لكن لابد من إزالتها، حتى لا تتعارض مع وظيفة الغدة الكظرية الطبيعية، كما أن هذا التحليل يساعد في تشخيص الورم الأرومي العصبي، وهو عبارة عن سرطان يبدأ نموه في الجهاز العصبي الودي عند الأطفال.

طعام يقلل الأدرينالين

الأوميغا 3 Omega:

مصدرها الأسماك وبخاصة عالية الدهون مثل الساردين، السالمون والتونا بالإضافة إلى الجوز وبزر الكتان. منافعه عديدة حتى على المزاج بحيث إن آخر الدراسات أظهرت أن تناول مصادر الأوميغا 3 يساهم في تعديل معدلات الأدرينالين Adrenaline و الكورتيزول Cortisol والحفاظ على مزاج جيد

نقص هرمون الأدرينالين

قد تعاني الغدة الكظرية، من إفراز هرمون الأدرينالين، والنورأدرينالين، نتيجة لعدة عوامل منها، التعرض لبعض الأمراض، أو بعض أنواع الأدوية، أو لسوء التغذية. وكلها عوامل تؤدي إلى نقص إفراز هاذين الهرمونيين بالغدة الكظرية، مما ينتج عنه ظهور بعض الأعراض مثل : الصداع النصفي. اضطرابات أثناء النوم

علاج هرمون الأدرينالين بالأعشاب

المشاكل الصحية التي قد تسبّب الإفراط في انتاج الأدرينالين نادرة الحدوث، ولكن يمكن أن تحدث في بعض الحالات، مثل أورام الغدد الكظرية، مما يؤدي إلى أعراض مرضية خطيرة، مثل تسارع ضربات القلب وارتفاع ضغط الدم وعدم قدرة الجسم على الاستجابة في المواقف العصيبة، ولكن من الممكن علاج هرمون الأدرينالين بالأعشاب بسهولة تامّة.

  • عرق السوس: يعد من الأعشاب الشائعة لدعم الغدد الكظرية المنتجة لهرمون الأدرينالين، حيث يعمل على تطبيع العمليات الجسدية، مثل مساعدة الجسم على التكييف مع الاجهاد، مما يقلّل من الحاجة من استمرار الغدة الكظرية في إفراز الأدرينالين، والجرعة المناسبة من عرق السوس من 25 إلى 100 ملغم يومياً.
  • عشبة الجينسنغ: تعمل هذه العشبة مباشرة على النخاع الكظري والغدة الكظريّة فتجعلها تعمل بشكل منتظم، وتعزز الوظائف الإدراكية وتعزّز جهاز المناعة، والجرعة المناسبة من 2 إلى 3 غرام يومياً، لمدة ستّة أسابيع، ثم التوقف عن تناولها لمدة أسبوعيْن ومعاودة الكرة.
  • عشبة الجنكة: عشبة معروفة بقدرتها على تعزيز الدورة الدموية الطرفية الطرفية وتأثيراتها العصبية، وتؤثر بشكل إيجابي على خفض مستويات التوتر، وتقلل من تسارع نبضات القلب، تؤخذ بمقدار من 3 إلى 10 غرام يومياً.
  • عشبة البردقوش: يحتوي على زيوت طيارة، تعمل على تهدئة الأعصاب والتقليل من الانفعال، وتؤخذ بمقدار كوب واحد يومياً قبل تناول وجبة الإفطار.
  • نبات العبعب: تساعد على الاسترخاء وتحسن مستويات الأدرينالين والتستوستيرون، ويمكن تناولها كفاكهة حيث أنها تشبه حبات الكرز، ولكن لا ينصح بتناولها بجرعات كبيرة؛ لأنها تؤدي إلى نومٍ عميق

علاج الأدرينالين

يستعمل طبيا من أجل تنبيه وتحفيز عمل القلب وتوسيع المسالك الهوائية التنفسية. لتخفيف الأعراض التي تظهر لدى الإصابة بنوبة ربو شديدة. بفضل تأثير الأدرينالين في تقليص الأوعية الدموية، فاٍنه يستعمل للحدّ من النزيف الدموي خلال العمليات الجراحية ولإبطاء تسريب مواد التخدير الموضعية، بهدف زيادة تأثيرها الموضعي.

السابق
ما هو علاج مرض كرون
التالي
ما سبب تغير لون البول الى أحمر