أدوية

كيفية التخلص من اثار المضادات الحيوية

كيفية التخلص من اثار المضادات الحيوية

إن الغرض من تناول المضادات الحيوية هو قتل البكتيريا المسببة للأمراض التي تصيب الجسم، تشمل الآثار الجانبية الشائعة للمضادات الحيوية ضعف الجهاز المناعي وتدمير البكتيريا النافعة ومقاومة الأدوية، مثل جميع الأدوية الأخرى، تتم معالجة المضادات الحيوية في الكبد ليتم التخلص منها لاحقاً بواسطة الجسم للتخلص من السموم.

كيف يتخلص الجسم من المضادات الحيوية؟

سواء كان الشخص قد عولج مؤخراً من عدوى بكتيرية، فمن المحتمل أن يكون لديه مضادات حيوية متبقية في الجسم، يمكن للمضادات الحيوية أن تمنع عمل الجهاز الهضمي في الجسم بشكل صحيح عن طريق قتل البكتيريا الجيدة الموجودة في الفم والقولون والمعدة، يمكن أن يؤدي القضاء على المضادات الحيوية الزائدة من الجسم إلى استعادة التوازن الهضمي ومساعدة الجهاز المناعي على مكافحة الأمراض، ويوجد هناك طرق لتطهير الجسم من بقايا المضادات الحيوية.

1- التخلص من المضادات الحيوية

الخطوة الأولى لإخراج المضادات الحيوية من الجسم هي التوقف عن تناولها، عادةً ما يتم علاج المنتجات الحيوانية التي لا يتم إنتاجها بالمضادات الحيوية، قبل وقت قصير من وصولها إلى السوق، وهذا يشمل منتجات الألبان والبيض واللحوم والأسماك أو الأغذية المصنّعة التي تحتوي على المنتجات الحيوانية. كما يجب عدم تناول المضادات الحيوية إلا عند وجود أعراض العدوى البكتيرية، حيث أنّ المضادات الحيوية لا تعمل على الفيروسات.

2- ممارسة الرياضة

التمارين التي ترفع درجة حرارة الجسم وتزيد من معدل ضربات القلب والجهاز التنفسي، ستساعد الجسم على التخلص من السموم مثل المضادات الحيوية، وذلك عن طريق إجبارها على الخروج من الأنسجة، ستشجع التمارين الأساسية التي تحفز العضلات المحيطة بالأعضاء الحيوية على الدورة الدموية للأعضاء، بحيث يحمل الدم الأكسجين والمغذيات إلى خلايا الجسم ويزيل السموم والنفايات الأيضية.

3- شرب الماء

يساعد الماء في الحفاظ على نظام الجسم ويمكّن أعضاء الجسم الحيوية من العمل عند المستويات المثلى، ستغادر المضادات الحيوية والمواد السامة الجسم بسرعة أكبر إذا كان الكبد والكليتان رطبتين بشكل جيد، بحيث يساعد الماء أيضاً على زيادة حجم الدم، ويسهّل عملية إزالة السموم الخلوية.

4- التراجع عن الضرر

عند التوقف عن تناول المضادات الحيوية، يجب استعادة البكتيريا المفيدة التي يحتاجها الجسم من خلال مكمل البروبيوتيك، يمكن شراء البروبيوتيك بدون وصفة طبية على شكل أقراص وكبسولات من متجر أغذية صحية، أو من خلال تناول الأطعمة التي تحتوي على الزبادي والكفير.

5- الثوم

تناول الثوم على شكل كبسولة، الأليسين هو العنصر النشط في الثوم الذي يمكن أن يساعد الكليتين والكبد على طرد السموم أثناء تنظيف الدم، الجرعة الموصى بها للثوم هي كبسولة واحدة 500 مجم يومياً مع الطعام، للحصول على أقصى فائدة، يمكن أيضاً إضافة الثوم إلى الأطباق الرئيسية.

6- الزبادي

يجب تناول كوب من الزبادي يومياً، لا تقتل المضادات الحيوية البكتيريا السيئة التي تسبب المرض فحسب، بل تعمل على قتل البكتيريا الجيدة أيضاً، بالأخص البكتيريا المعوية التي تحافظ على الجهاز الهضمي، يحتوي الزبادي على ملايين العصيات اللبنية التي يمكن أن تساعد في تجديد تلك البكتيريا الجيدة التي قتلتها المضادات الحيوية، حيث يجب تناول الزبادي على معدة فارغة لتحقيق أقصى فائدة.

السابق
هل تسبب المضادات الحيوية الخمول؟
التالي
لماذا يجب تناول بعض الأدوية على معدة فارغة؟