الأمومة والطفل

علاج الاسهال عند الاطفال

علاج الاسهال عند الاطفال

علاج الاسهال عند الاطفال

من أكثر الأشياء التي تزعج الأم بشكل كبير هو إصابة طفلها بالإسهال، وتحاول الأم إيقافه بأى طريقة، وطرق علاج الاسهال عند الاطفال متعددة.

ولكن في بعض الحالات يستمر الإسهال حتى مع تناول العلاج، وفي هذه الحالة تكون الأم أكثر قلقًا على طفلها وتحاول معرفة السبب، وأسباب حدوث الإسهال لدى الأطفال متعددة.

الإسهال

والإسهال عبارة عن زيادة الليونة في البراز مما يجعله غير متماسك، مع شعور المريض بالحاجة للتبرز لمرات عديدة في أوقات متقاربة، ويصاحب الإسهال الشعور بالغثيان وآلام في البطن، وعدم الرغبة في الطعام والسخونة، وفي بعض الحالات نجد في البراز بعض الدماء.

ومن المعروف أن الإسهال يستمر عدد قليل من الأيام وينتهي مع العلاج، ولكنه يدخل الطفل في حالة إعياء شديدة، وفي بعض الأحيان التي يصاب بها الأطفال بالإسهال يحتاج لدخول المستشفى للعلاج، وأحيانًا عندما يفشل الأطباء في علاج الاسهال عند الاطفال يؤدي إلى الوفاة.

علاج الاسهال عند الاطفال

يجب تقديم علاج الإسهال للطفل بأقصى سرعة حتى لا نعرض الطفل للخطر ولكي يتم ذلك يجب اتخاذ بعض الأمور التي تساعدنا على علاج الإسهال ومنها الآتي:

تعويض السوائل المفقودة من الجسم

عندما يصاب الطفل بالإسهال الحاد يفقد الكثير من السوائل الموجودة في الجسم لذلك يجب علينا تعويض الطفل بسوائل بديلة، لذلك يجب إعطاء سوائل للطفل كل 15 أو 30 دقيقة، ومن الأفضل تعويض السوائل المفقودة عن طريق الإسهال بإعطاء محلول للطفل والذي يعرف بمحلول معالجة الجفاف.

ويعمل محلول معالجة الجفاف على تعويض الجسم عن السوائل والأملاح التي يفقدها بسبب الإسهال، ولذلك عندما يكون الإسهال حاد، يجب الاعتماد على المحاليل التي تعمل على علاج الاسهال عند الاطفال لتغذية الطفل طول فترة الإسهال، لأن الطفل يكون غير قادر على الطعام ولديه فقدان شهية.

وفي حالة لوكان الطفل رضيع، فالرضاعة الطبيعية تكون غير مضرة له، وفي هذه الحالة يرضع الطفل مع أخذ المحاليل، أما إذا كان الطفل يرضع رضاعة صناعي فيجب أن نوقف الرضاعة حتى ينتهي الإسهال مع إعطاء الطفل المحاليل التي يحتاجها.

أما إصابة الطفل بالإسهال الخفيف لا يحتاج للمحاليل، بل يستمر الطفل في تناول الغذاء المعتاد ولكن مع الإقلال من المقليات والدهون وتناول الطعام المسلوق، والبعد عن الأطعمة التي تحتوي على سكر.

تحديد سبب الإسهال

من المفروض أن من يحدد سبب الإسهال هو الطبيب فقط، ويجب على الأم ألا تعطي أي دواء للطفل من تلقاء نفسها، لأن في كثير من الأحيان يكون الإسهال بسبب عدوى بكتيرية وبالتالي يقوم الطبيب في هذه الحالة بصرف مضاد حيوي مناسب.

ويجب البعد أيضًا عن علاج الاسهال عند الاطفال بالعلاجات التقليدية المعروفة التي تقوم الأم بإعطائها للطفل لكي تقلل من الإسهال مثل النشا بالماء وماء الأرز، ومن المفروض في حالة الإسهال البعد عن إعطاء الطفل المشروبات الغازية والمشروبات التي تحتوي على السكريات نظرًا لأنها تعمل على دخول كل السوائل إلى الأمعاء وبالتالي زيادة الإسهال.

أسباب الإسهال عند الأطفال

تختلف أسباب الإسهال وفقًا لاختلاف الإسهال ونوعه، ففي حالة الأطفال الذين يصابون بإسهال لفترة أقل من أسبوعين يسمى الإسهال في هذه الحالة بالإسهال الحاد، و في بعض الحالات يستمر الإسهال لفترة أكثر من أسبوعين ويعرف بالإسهال المزمن.

ولذلك يجب على الطبيب قبل علاج الاسهال عند الأطفال معرفة السبب أولاً حتى يستطيع صرف العلاج المناسب، وعدم تعرض الطفل للخطر، ويتوقف السبب على حسب نوع الإسهال كالتالي:

الإسهال الحاد

الإسهال الحاد هو الإسهال المنتشر عند أغلب الأطفال، ويستمر لفترة قصيرة ومن أسبابه الأسباب التالية:

  • العدوى الفيروسية وهي من أكثر الأسباب التي تصيب الأطفال بالإسهال وتكون منتشرةعند أغلب الأطفال.
  • تبدأ ظهور أعراض العدوى الفيروسية على الطفل من 12 ساعة من بداية إصابته بالفيروس إلى 5 أيام.
  • وتكون العدوى الفيروسية في الغالب معدية، وتستمر لدى الطفل من 3 إلى 7 أيام.
  • من الأعراض التي يشعر بها الطفل المصاب بالإسهال الحاد بسبب العدوى الفيروسية، عدم الرغبة في الطعام والقئ وآلام في البطن والمعدة والسخونة، وآلام في العضلات.
  • العدوى البكتيرية أيضًا من أسباب الإسهال الحاد، وهي تشبه لحد كبير أعراض العدوى الفيروسية، ولكن تختلف عنها في أن الإسهال يصاحبه مخاط مع نزول بعض الدم.
  • ويقوم الطبيب باستخدام المضادات الحيوية عند علاج الاسهال عند الاطفال في حالة العدوى البكتيرية.
  • العدوى الطفيلية تسبب أيضًا الإسهال الحاد، ولكن هذه العدوى من الممكن أن تستمر مع الطفل لأكثر من شهر ويصاب بها الطفل أغلب الأوقات نتيجة شرب المياه الملوثة.
  • المضادات الحيوية قد تكون سبب في الإسهال الحاد، نظرًا لأن معظم المضادات الحيوية من الآثار الجانبية لها الإسهال، وهنا الإسهال يكون خفيف وينتهي بمجرد إيقاف تناول المضاد.
  • التسمم الناتج عن تلوث الطعام، ويكون في هذه الحالة الإسهال شديد ولكن مع العلاج يزول سريعًا.

الإسهال المزمن

يستمر الإسهال المزمن لمدة 4أسابيع وأكثر، ويتبرز الطفل في هذه الفترة حوالي 3 مرات في اليوم، ومن أسباب الإسهال المزمن الأسباب التالية:

    • حساسية القمح الناتجة عن وجود بعض الاضطرابات في الجهاز الهضمي لدى بعض الأطفال، والتي تسبب لهم الإسهال عند تناول أي طعام من مكوناته بروتين الجلوتين.
    • القولون العصبي أحد مسببات الإسهال لدى الطفل، وهذا بسبب الاضطرابات التي يحدثها في الجهاز الهضمي .
  • حساسية الطعام التي يصاب بها بعض الأطفال، مثل حساسية الحليب، وحساسية الصويا، وفي الغالب يصاب بهذه الحساسية الرضع، وتختفي أعراضها عندما يبلغ الطفل 3 سنوات.
  • داء الأمعاء الالتهابي، يسبب الإسهال المزمن عند الأطفال.

 

السابق
علاج الامساك عند الاطفال
التالي
كيفيه تعامل الام مع ابنها المراهق او في فتره المراهقة