الطب البديل

طرق طبيعية لعلاج التهابات المهبل

طرق طبيعية لعلاج التهابات المهبل

تتوفر العديد من طرق علاج التهابات المهبل في المنزل سواء التهاب المهبل الجرثومي أو التهاب المهبل البكتيري، هو الشكل الأكثر شيوعا من عدم التوازن المهبلي الذي ينتج عنه إفرازات مهبلية غير طبيعية ،بين النساء اللاتي تتراوح أعمارهن بين 14–49 سنة، ويسبب التهاب المهبل الحكة والألم أثناء التبول، كما قد يؤدي إلى ولادة غير آمنة أو يجعل المرأة عرضة للإصابة ببعض الأمراض المنقولة بالعلاقة الحميمة.

يتعافى المهبل من تلقاء نفسه في معظم الحالات في غضون يومين إلى ثلاثة أيام، إلا أن طول المدة تتطلب عناية طبية، تستلزم وجود بعض الطرق الطبيعية  التي ينصح باستخدامها سريعا فور ظهور الأعراض، والتي نستعرض بعضا منها في هذا المقال

الزبادي

يأتي الزبادي على رأس قائمة العلاجات المنزلية لالتهاب المهبل الجرثومي، وأكثرها شيوعا، إذ يحتوي على أنواع من البكتيريا المفيدة منها بكتيريا lactobacillus والتي لها دور فعال في محاربة البكتيريا الضارة والقضاء عليها، كما تساعد على علاج الالتهابات والحفاظ على التوازن الطبيعي والصحي، ودرجة حموضة المهبل.

طريقة الاستخدام

تغمس قطعة من القطن في الزبادي، وتوضع على المنطقة المصابة لمدة نصف ساعة، ثم تغسل بالماء الفاتر العذب، وينصح بتكرار الأمر مرتين أو ثلاث مرات يوميا حتى زوال أعراض الإصابة.

الثوم

يعرف الثوم بأنه أحد المضادات الحيوية الطبيعية الفعالة، ويمكن استخدامه كدواء عشبي أكثر فعالية من غيره لعلاج التهاب المهبل البكتيري، إضافة إلى خصائصه المضادة للفطريات، والتي تعمل على القضاء على البكتيريا الضارة.

طريقة الاستخدام

تهرس 3–4 فصوص من الثوم وتوضع على موضع الإصابة، لمدة 20 دقيقة ثم تغسل بالماء الفاتر مرة واحدة يوميا، أو يلف فص من الثوم في قطعة من الشاش، ويوضع في المهبل لمدة نصف الساعة مرة واحدة فقط يوميا.

خل التفاح

أحد الأسباب الرئيسية التي تؤدي إلى تطور التهاب المهبل البكتيري هو التغير في توازن درجة الحموضة، ما يؤدي إلى تنشيط البكتيريا الضارة وزيادتها حتى تتخطى عدد البكتيريا الصحية، يعيدخل التفاح توازن درجة الحموضة الطبيعية للمهبل، وبالتالي إعادة نمو البكتيريا النافعة.

طريقة الاستخدام

يمكن ببساطة شرب خليط يحتوي على 1 ملعقة صغيرة من خل التفاح و2 كوب من الماء، أو إضافة نصف كوب من خل التفاح إلى مياه الاستحمام، والجلوس فيها لمدة 30 دقيقة، مرة يوميا حتى تتحسن الحالة.

الحلبة

تستخدم الحلبة على نطاق واسع في جميع أنحاء العالم بسبب قيمتها العلاجية لعلاج العديد من الأمراض، سواء كانت خارجية أو داخلية، فبالإضافة إلى تعزيز نظام المناعة، يمكن استخدامها لعلاج مرض السكري، وموازنة الكوليسترول، والحفاظ على صحة القلب، وعلاج الإمساك وغير ذلك، جنبا إلى جنب مع العلاج المنزلي من التهاب المهبل البكتيري، حيث تساعد على الحفاظ على مستوى الرقم الهيدروجيني في المهبل وتسريع عملية الشفاء عن طريق تعزيز جهاز المناعة.

طريقة الاستخدام

تنقع ملعقة صغيرة من الحلبة في كوب من الماء في الليل، ويشرب الماء في الصباح كل يوم قبل الإفطار، وتكرر هذه العملية لعدة أيام.

علاج التهابات المهبل بالأعشاب والطب البديل

هناك العديد من الطرق والمكونات الطبيعية التي تساعد على علاج التهابات المهبل في المنزل، خاصة الحالات الطفيفة منها، إليك أهمها:

1-الخبيزة : تغلى الاوراق المقطعة في الماء ثم تبرد وتصفى ويعمل منها دوش مهبلي او غسول 3 مرات يوميا او يشرب كأس من المغلي مرتين بعد الاكل يوميا .
2-خل التفاح : يضاف 3 كؤوس من خل التفاح الى مغطس الماء الدافيء ثم يجلس فيه لربع ساعة حيث يدخل الماء الى المهبل .
3-الزعتر : ينقع ملعقة كبيرة من الزعتر البري في كأس من الماء المغلي لمدة ربع ساعة ثم يشرب منه فنجان بعد الوجبات الثلاث ويمكن ان يعمل من مغلي الزعتر دوش مهبلي .
4-البابونج والهيل : يعمل دوش مهبلي من مغلي البابونج او الهيل لعلاج حرقان والتهاب المهبل .
5-الورد : ينقع ملعقة صغيرة من بتلات الورد في كأس ماء مغلي لربع ساعة ويشرب فنجان بعد الثلاث وجبات لشهر كامل .
6-الثوم : يخلط ملعقة صغيرة من عصير الثوم في اربع ملاعق من اللبن الزبادي ويعمل غسيل للمهبل مرتين يوميا ويكرر حتى الشفاء .
7-حوذان مر : ينقع ملعقة صغيرة من جذور النبات في كأس ماء مغلي ويشرب مرتين في اليوم لعلاج التهاب المهبل .
الضرم او اللاوندة : يخلط بضع نقط من زيت اللاوندة في ملعقتين من لبن الزبادي وتغمس في الخليط قطعة قطن وتدخل في المهبل او يعمل منها غسول للمهبل .
8-الحماض : يغلى ملعقة صغيرة من مطحون الجذور في الماء المغلي ويشرب منه فنجان يوميا لمدة اسبوع لتنظيف وتطهير المهبل .
 .
9-البرقدوش : يغلى ملعقتان كبيرتان من نبات البرقدوش في لترين من الماء لمدة نصف ساعة ويعمل منه دوش مهبلي للمتزوجات ويغسل به يوميا لمدة شهر .
10-الشمر واكليل الجبل : ينقع ملعقة صغيرة من مطحون اكليل الجبل واخرى من مطحون الشمر في كأس من الماء المغلي لربع ساعة ثم يشرب منه فنجان بعد الوجبات الثلاث لشهر كامل

علاج التهابات المهبل بالملح

الحمام الذي يحتوي على ملح البحر من الحمامات العلاجية المفيدة بشكل خاص، لأنه يحتوي على مجموعة من المعادن مثل البوتاسيوم، مما يساعد على موازنة رطوبة البشرة، والبروميدات bromides، التي تقلل من آلام العضلات وتيبسها، والصوديوم الذي يحسن الدورة الدموية للسائل اللمفاوي، كما أظهرت الأبحاث أن ملح البحر له مجموعة من الفوائد الطبية، ويمكن استخدام حمامات الملح للمساهمة في علاج التهابات غاالبًا ما تنتج التهابات المهبل من العدوى، وأملاح البحر لها خصائص مضادة للميكروبات يمكن أن توفر فوائد علاجية، فالتركيب الكيميائي للأملاح يوفر الحماية الميكروبية، لذلك يمكن لحمام دافئ يحتوي على الأملاح المساهمة في القضاء على الميكروبات المسببة لالتهاب المهبل، مع ضرورة الحرص على عدم الجلوس لمدة طويلة، واستخدام منشفة نظيفة لتجفيف المنطقة بعد الاستحمام ويمكن استخدامه كالتالي:
حيث يمكن علاج فطريات المهبل بالملح عن طريق وضع نصف كوب من الملح في حوض الاستحمام بعد ملئه بماء دافئ، ومن ثم البقاء في هذا الحوض لمدة من 30 إلى 60 دقيقة مرتين في الأسبوع

علاج التهاب المهبل بالمره

ربما يكون المر من الأشياء الغير معروفة للعامة، ولكن يعرفه العطارون معرفة دقيقة بحكم عملهم. ولهذا سنتحدث عنه في هذا الموضوع. المر عبارة عن صمغ يتم الحصول عليه من إحدى الأشجار الصغيرة التي تنمو بكثرة في شبه الجزيرة العربية. كما تنمو بشكل متفاوت في أماكن أخرى مثل الصومال واليمن وسلطنة عمان. وتستخرج من شجرتها عن طريق تجريح السيقان لتتكون على شكل عصارة بنية اللون، فإذا كانت جيدة كان لونها البني فاتحا لدرجة أقرب لشفافية اللون، أما إذا كانت رديئة فيصبح هذا اللون ممزوجا بالرمال أو أسودا

وذكر الرازي عن فوائد المر أنه “ينفع لأوجاع الكلى والمثانة ويذهب نفخ المعدة، والمغص، ووجع الأرحام”. ومن فوائد المر للالتهابات المهبلية ما يلي:
1-يعالج المر التهابات المثانة والمهبل، بسبب احتوائه على مضادات حيوية طبيعية قوية.
2-يساعد المر على تسكين عسر الطمث وتأثيراته المحتملة كالالتهاب، وذلك باستخدام مغلى المر مرتين يوميا.يزيل المر الروائح التي تسببها التهابات المهبل لأنه مطهر طبيعي قوي.

علاج التهابات المهبل للمتزوجات

علاج حكة المهبل للمتزوجات بالمواد الطبيعية  يوجد العديد من المواد الطبيعية التي تسهم في التخلص من هذه الحكة، ومن أهمها:

1-الثوم: يمتاز الثوم باحتوائه على خصائص مضادة للبكتيريا والالتهابات المسؤولة عن إحداث الحكة في المهبل.

2-الماء والملح: تعتبر هذه الطريقة من أكثر الطرق استخدامًا نظرًا لقدرة الملح في التأثير على نمو البكتيريا والميكروبات المسببة للعدوى وهذا بحد ذاته يقلل من الحكة المهبلية، حيث تكون طريقة الاستخدام بإضافة ملعقة كبيرة واحدة من الملح إلى كوب من الماء واستخدامه كغسول مهبلي، وينصح أيضًا بعدم استخدام الملح إذا كانت المرأة تعاني من أي جروح مفتوحة في منطقة المهبل

 

السابق
نصائح لسفر آمن أثناء الحمل
التالي
انسداد قناة استاكيوس