صحة عامة

شروط الاجهاض في الشهر الاول

شروط الاجهاض في الشهر الاول

هناك الكثير من السيدات اللاتي يتعرضن للإجهاض في الشهور الأولى من الحمل، حيث أن هناك الكثير من الأسباب التي من الممكن أن تؤدي إلى حدوث ذلك الأمر، كما أن الإجهاض قد يحدث في الشهر الأول من الحمل، وفي هذا المقال سوف نتعرف على الإجهاض في الشهر الأول وكيفية حدوثه وما هي شروطه.

ما هو تعريف الإجهاض

إن عملية الإجهاض هي عبارة عن خروج الجنين من رحم الأم قبل موعده، حيث أن الجنين يخرج من رحم الأم خلال 2أسبوع من الحمل بعد انقطاع الطمث، كما أن عمر الجنين يجب أن يحسب من بداية حدوث الحمل على من اليوم الأول من انقطاع الطمث، كما أن الإجهاض يكون له العديد من الأسباب والأعراض المصاحبة والتي تعتبر من أهم الأمور التي يجب التعرف عليها لمعرفة شروط الإجهاض في الشهر الأول من الحمل وفي هذا المقال نتناول هذا الأمر بشيء من التفصيل.

أعراض الإجهاض

لا شك أن الإجهاض يعتبر من أخطر الأمور التي تتعرض لها النساء الحوامل، كما أن هناك الكثير من الأعراض التي تصاحب الإجهاض والتي تعاني منها النساء في ذلك الوقت، ومن أهم الأعراض التي تعاني منها النساء في الإجهاض ما يأتي:

  • النزيف، حيث أن النزيف يعتبر أهم العلامات التي تشير إلى حدوث خلل ما، والذي قد يكون الإجهاض بنسبة كبيرة خاصة في الشهور الأولى من الحمل، والذي قد يتطور بصورة كبيرة.
  • الاصابة بالحمى، والتي تعتبر من أهم الأعراض المصاحبة للإجهاض، حيث ترتفع درجة الحرارة إلى درجة عالية أثناء الإجهاض.
  • الشعور بألم شديد في البطن أو أسفل البطن إضافة إلى الشعور بالكثير من التشنجات العضلية في الرحم والتي تعد من أهم العلامات التي تصاحب الإجهاض.
  • الشعور بألم في الظهر، والذي يعتبر من أهم العلامات التي تشير إلى حدوث الإجهاض في المراحل المبكرة من الحمل.
  • الشعور بالضعف العام، وذلك لأن هذا الأمر يعتبر من أهم الاعراض التي تصاحب الإجهاض.

ولا شك أنه إذا شعرت أي سيدة حامل بهذه الأعراض في الشهور الأولى من الحمل، فإنه عليها مراجعة الطبيب الخاص بها على الفور، حيث أن هذه الأعراض قد تتسبب في الكثير من الأمور الخطيرة.

أسباب حدوث الإجهاض

لا شك أن هناك الكثير من الأسباب التي من الممكن أن تؤدي إلى الإصابة بالإجهاض في الشهور الأولى من الحمل، ومن أهم الأسباب التي من الممكن أن تتسبب في هذا الأمر ما يأتي:

  • حدوث مشكلة في الكروموسومات اثناء تكوين الزيجوت، حيث أنه عند مرحلة الإخصاب يتكون الزيجوت الذي يتحول إلى الجنين فيما بعد عن طريق اندماج ٢٣كروموسوم من الأم مع ٢٣ كروموسوم من الأب لتكوين الزيجوت الذي يكون الجنين، لذا فإنه عند حدوث مشكلة في تكوين الزيجوت فإن هذا الأمر يعتبر من أكثر الأمور التي من الممكن أن تتسبب في حدوث الإجهاض في الشهور الأولى من الحمل.
  • التقدم في العمر، حيث أن التقدم في العمر يعتبر من أهم الأمور التي من الممكن أن تؤدي إلى الإجهاض، حيث أنه مع التقدم في السن قد تحدث العديد من الحالات الصحية التي من الممكن أن تؤدي إلى الإجهاض والتي من أهمها الإصابة بالسكري وكذلك الإصابة بأمراض الغدة الدرقية.
  • اختلال في مستوى الهرمونات وعدم توازنها، حيث أن نسبة الإجهاض التي تحدث بسبب اختلال مستوى الهرمونات تصل إلى 15% من حالات الإجهاض، لذا فإن الخلل في مستوى الهرمونات يعتبر من أهم العوامل التي من الممكن أن تؤدي إلى الإجهاض، حيث أن عدم كفاية البروجيستيرون تؤدي إلى منع البويضة الملقحة من أن تزرع في الرحم.
  • الإصابة بالأورام الليفية داخل الرحم، حيث أن وجود هذه الأورام الليفية تعتبر من أهم العوامل التي من الممكن أن تؤدي إلى الإجهاض، حيث أنها من الممكن أن تتداخل مع إمدادات الدم إلى الجنين.
  • الإصابة بتشوهات الرحم، حيث أن تشوه الرحم بالطبع يعتبر من أهم العوامل التي من الممكن أن تؤدي إلى الإصابة بالإجهاض.
  • ارتفاع درجات الحرارة، حيث أن إصابة النساء بارتفاع درجات الحرارة في الفترة المبكرة من الحمل، فإن هذا الأمر يعتبر من أكثر الأمور التي من الممكن أن تؤدي إلى الإجهاض، وذلك يحدث خاصة إن كان عمر الجنين أقل من 6 أسابيع.
  • المعاناة من الإجهاض أكثر من مرة من قبل، حيث أن تكرار الإجهاض أكثر من مرة يعتبر من العلامات التي تشير إلى إمكانية حدوث الإجهاض مرة أخرى.
  • الإصابة بخلل في الاستجابة المناعية، حيث أن هذا الأمر يعتبر من أهم العوامل التي من الممكن أن تؤدي إلى الإصابة بالإجهاض في كثير من الأحيان.
  • تناول العديد من أنواع الأغذية التي من الممكن أن تساهم في زيادة نسبة التعرض للإجهاض، ومن أهم الأغذية التي من الممكن أن تؤدي إلى حدوث الإجهاض والتي يجب على النساء الحوامل أن يبتعدن عنها ما يأتي:

الأناناس

حيث يعتبر الأناناس من الفاكهة التي من الممكن أن يؤدي تناولها إلى حدوث الإجهاض، حيث أن هذه الفاكهة تحتوي على إنزيم البروتييز، والذي يعمل على ليونة المهبل، مما قد يعرض المرأة إلى الإجهاض في الشهر الأول، لذا فإنه ينصح بالابتعاد عن هذه الفاكهة في الشهر الأول من الحمل أو ينصح بعدم تناولها أبداً.

البيض النيء

من الأمور السيئة التي من الممكن أن يتسبب فيها البيض النيء هي الإجهاض، حيث أن البيض النيء الذي يتم تذوقه عند تحضير المعجنات وغيرها مع العجين من الممكن أن يحتوي على السالمونيلا وغيرها من الفطريات التي من الممكن أن تكون سبباً في الإصابة بالتسمم الغذائي.

الكبدة

على الرغم من الفوائد الكثيرة التي تحتوي عليها الكبدة إلا أنه لا ينصح بتناولها خلال شهور الحمل الأولى، حيث أن الكبدة تحتوي على فيتامين أ والذي يعمل على زيادة انقباضات الرحم، مما قد يتسبب في حدوث الإجهاض.

القرفة

لا شك أن القرفة تعتبر من أهم النباتات التي تساعد على انقباض الرحم، وتعمل على بدء آلام الولادة، لذا فإن القرفة تعد من الأغذية التي لا ينصح بتناولها أو شربها خلال شهور الحمل الأولى وخاصة الشهر الأول من الحمل، ولا ينصح بتناولها أبداً أيضاً بالنسبة إلى النساء اللاتي يعانين من الإجهاض المتكرر.

احتمالية الحمل بعد الإجهاض

إن هناك احتمالية جيدة للحمل بعد الإجهاض، حيث أن هناك 85% من النساء اللاتي يتعرضن للإجهاض لديهن حالات حمل وولادة لاحقة، ويعتبر هذا الأمر دليلاً كافياً على إمكانية حدوث الحمل والولادة بعد الإجهاض، كما أن الإجهاض المتكرر لا يعني حدوث مشكلة في الخصوبة، كما في حالة تكرار الإجهاض فإنه ينصح بتجربة نوع من تحديد النسل.

السابق
نزيف الرحم وعلاجه
التالي
اسباب النزيف المهبلي وعلاجه