الطب البديل

زيت الأرغان وفوائده

زيت الأرغان هو زيت يستخرج من لوز شجر الأرغان وهو شجر نادر يتواجد في المغرب، له استخدامات وفوائد عديدة، ينتشر استخدام زيت الأرغان لتعدد فوائده واستخداماته إذ يعمل كمكمل غذائي ويساهم في علاج الجروح والطفح الجلدي، ويعمل على تغذية البشرة والشعر إضافة إلى فوائد أخرى.

زيت الأرغان وفوائده

علاج حب الشباب: ثبت أن زيت الأرغان يساعد على الحد من مستويات الزهم لدى الأشخاص ذوي البشرة الدهنية، والحد من الشحوم، وتحسين المظهر العام، ويحتوي  زيت الأرجان على كميةٍ عالية من حمض اللينوليك الذي يساعد في الحد من الالتهابات الناجمة عن حب الشباب، وتهدئة خلايا الجلد التالفة.

 

  • نضارة الوجه، وذلك بإضافة بضع قطرات من زيت الأرغان إلى كريم الأساس أو مستحضرات التجميل التي توضع كطبقة أساسية على الوجه، وبالتالي فإنّ  هذا يعطي البشرة مظهراً أكثر نضارة وتوهجًا.

 

●      التقليل من الشيخوخة المبكرة: يحتوي زيت الأرغان على مستوىً عالٍ من الأحماض الدهنية، التي تعمل على التخلص من علامات الشيخوخة المبكرة، لهذا السبب استخدمه المغاربة بشكل واسع في منع الشيخوخة المبكرة وعلاماتها.

 

●      المساعدة في عملية الهضم: يحتوي زيت الأرغان على درجةٍ عالية من المواد العضوية التي تؤدي إلى زيادة تركيز البيبسين، وهو إنزيم مهم في المعدة، وله دور بهضم البروتين الموجود في اللحوم والبيض ومنتجات الألبان، وبالتالي يحسن من عملية الهضم.

 

  • علاج الشعر المصبوغ، والمتقصف، والمتساقط، والجاف، والضعيف، والتالف: إذ يعمل على تقوية الشعر، ترطيب وتنعيم الشعر، زيادة كثافته وإعطائه مظهراً لامعاً وحيوياً ومما يغذي منبت الشعر، ويعمل على تطويل الشعر وحمايته.

 

  • الحماية والعلاج من الأكزيما والحروق: إذ يمكن تدليك المناطق المتضررة منها من البشرة يومياً بزيت الأرغان، وذلك لعلاج ضررها بفعل الحروق، التهاب الجلد (الأكزيما) والتقرحات، وتسريع عملية العلاج.

 

  • التخفيف من علامات تمدد الجلد: تُعد علامات تمدد الجلد Stretch marks؛ حالة شائعة لدى المعظم وخاصّة الحوامل، وقد يُخفف زيت الأرغان من علامات تمدد الجلد؛ وذلك لأنه يحسن من مرونة الجلد.

 

السابق
مكونات الدم
التالي
ما هي الشيخوخة المبكرة