أدوية

زيادة المناعة بطريقة صحية

زيادة المناعة بطريقة صحية

تدّعي العديد من المنتجات الموجودة على أرفف المتاجر أنها تعزز أو تدعم المناعة. لكن مفهوم تعزيز المناعة في الواقع لا معنى له من الناحية العلمية. في الواقع، إن زيادة عدد الخلايا في جسمك (الخلايا المناعية أو غيرها) ليس بالضرورة أمراً جيداً. على سبيل المثال، يواجه الرياضيون الذين يشاركون في “المنشطات الدموية” (الذين يضخون الدم في أنظمتهم لزيادة عدد خلايا الدم لديهم وتحسين أدائه) خطر الإصابة بالسكتات الدماغية.

إن محاولة تعزيز خلايا جهاز المناعة لديك معقّدة بشكل خاص؛ لأن هناك العديد من أنواع الخلايا المختلفة في جهاز المناعة التي تستجيب للعديد من الميكروبات المختلفة بطرق عديدة. فما هي الخلايا التي يجب عليك تعزيزها، وإلى أي عدد؟ حتى الآن، لا يعرف العلماء الإجابة.

ما هو معروف هو أن الجسم يولّد باستمرار الخلايا المناعية. بالتأكيد تنتج الكثير من الخلايا اللمفاوية أكثر ممّا يمكن أن تُستخدم. الخلايا الإضافية تُزيل نفسها من خلال عملية طبيعية لموت الخلايا تسمّى (موت الخلايا المبرمج). لا أحد يعرف عدد الخلايا أو ما هو أفضل مزيج من الخلايا التي يحتاجها الجهاز المناعي للعمل في مستواه الأمثل.

طرق صحية لتقوية جهاز المناعة لديك

خط دفاعك الأول هو اختيار أسلوب حياة صحي. يُعدّ اتباع الإرشادات العامة للصحة الجيدة هو أفضل خطوة مفردة يمكنك اتباعها للحفاظ بشكل طبيعي على نظام المناعة قوي وصحي. كل جزء من أجزاء جسمك، بما في ذلك نظام المناعة لديك، يعمل بشكل أفضل عندما يكون محميًا من الاعتداءات البيئية ويعززه استراتيجيات الحياة الصحية مثل:

  • الابتعاد عن الدخّان.
  • اتّباع حمية غنية بالفواكة والخضروات.
  • ممارسة الرياضة بانتظام.
  • الحفاظ على وزن صحي.
  • إذا كنت تشرب الكحول، يجب التوقّف عن شربه.
  • الحصول على قسط كافِ من النوم.
  • اتخذ خطوات لتجنّب العدوى، مثل غسل يديك بشكل متكرر وطهي اللحوم جيداً.
  • محاولة تقليل التوتر.
السابق
الاضطرابات الشائعة في الجهاز المناعي
التالي
اضطرابات الجهاز المناعي