أدوية

دواء دالتيبارين Dalteparin

دواء بوديزونايد – فورموتيرول

دواء دالتيبارين الذي يعرف تحت الاسم التجاري فراجمين (Fragmin)، وفي بعض الحالات قد يستخدم أخصائيو الرعاية الصحية الاسم التجاري فراجمين (Fragmin) عند الإشارة إلى اسم الدواء العام دواء دالتيبارين.

ما هو دواء دالتيبارين – Dalteparin؟

  • دواء دالتيبارين: هو مضاد للتخثر يساعد على منع تكوين جلطات الدم، يستخدم دواء دالتيبارين مع الأسبرين لمنع مضاعفات الأوعية الدموية لدى الأشخاص الذين يعانون من أنواع معينة من الذبحة الصدرية (ألم الصدر) أو النوبة القلبية.
  • يستخدم دواء دالتبارين أيضاً لمنع نوع من الجلطات الدموية يسمى تخثر الأوردة العميقة (DVT)، والذي يمكن أن يؤدي إلى جلطات دموية في الرئتين (الانصمام الرئوي) يمكن أن تحدث الإصابة بجلطات الأوردة العميقة بعد أنواع معينة من الجراحة أو عند الأشخاص طريح الفراش بسبب مرض طويل الأمد.

ما هي استخدامات دواء دالتيبارين – Dalteparin؟

  • يستعمل دواء دالتيبارين لمعالجة الجلطات الدموية الضارة والوقاية منها، حيث تساعد الوقاية من الجلطات الدموية الضارة في تقليل مخاطر الإصابة بالسكتة الدماغية أو النوبة القلبية.
  • يساعد دواء دالتيبارين في الحفاظ على تدفق الدم بسلاسة عن طريق تقليل نشاط بروتينات التخثر في الدم.
  • بالنسبة لبعض الحالات الطبية يمكن استخدام دواء دالتيبارين بالاشتراك مع مميعات الدم الأخرى، ويمكن أيضاً استخدام دواء دالتيبارين لعلاج ومنع عودة الجلطات في مرضى السرطان.
  • يستخدم دواء دالتيبارين أيضاً على المدى الطويل لعلاج نوع من الجلطات الدموية يسمى الجلطات الدموية الوريدية (VTE) في الأشخاص المصابين بالسرطان.
  • يستخدم دواء دالتيبارين أيضاً في بعض الأحيان للمساعدة في منع السكتات الدماغية أو الجلطات الدموية لدى الأشخاص الذين يعانون من الرجفان الأذيني أو الرفرفة (حالة ينبض فيها القلب بشكل غير منتظم مما يزيد من فرصة تشكل الجلطات في الجسم وربما يسبب السكتات الدماغية) الذين يخضعون لتقويم نظم القلب ( (إجراء لتطبيع إيقاع القلب).
  • يستخدم أحياناً لمنع الجلطات لدى الأشخاص الذين لديهم صمامات قلب اصطناعية (يتم إدخالها جراحياً) أو حالات أخرى عندما يكون العلاج بدواء الوارفارين (الذي يعرف أيضاً باسم دواء الكومادين) قد بدأ للتو أو توقف.
  • يستخدم أيضاً في بعض الأحيان لمنع تجلط الدم في بعض النساء الحوامل وفي الأشخاص الذين يخضعون لاستبدال الركبة بالكامل أو جراحة كسر الورك أو جراحات أخرى.

احتياطات قبل تناول دواء دالتيبارين – Dalteparin

  • من غير المعروف ما إذا كان دواء دالتيبارين سوف يؤذي الجنين ومع ذلك تحتوي بعض أشكال دالتيبارين على مادة حافظة قد تكون ضارة لحديثي الولادة، لذلك يجب إبلاغ الطبيب إذا كانت المريضة حامل أو تخطط للحمل أثناء العلاج.
  • قد لا يكون من الآمن الإرضاع أثناء استخدام دواء دالتيبارين.

يجب على المريض أن لا يستخدم دواء دالتيبارين إذا كان يعاني من حساسية تجاه دواء دالتيبارين أو الهيبارين أو إذا كان لدى المريض:

  • نزيف نشط أو غير متحكم فيه.
  • تاريخ من تجلط الدم أو انخفاض مستويات الصفائح الدموية في الدم أثناء استخدام الهيبارين.

من الممكن أن يتسبب دواء دالتبارين في نزيف الشخص بسهولة أكبر وخاصةً إذا كان لديه:

  • اضطراب نزفي موروث أو ناجم عن مرض.
  • السكتة الدماغية النزفية.
  • عدوى تصيب بطانة القلب (وتسمى أيضاً التهاب الشغاف الجرثومي).
  • ارتفاع ضغط الدم غير المنضبط.
  • نزيف أو قرحة في المعدة أو الأمعاء.
  • جراحة الدماغ أو العمود الفقري أو العين الحديثة.

يمكن أن يتسبب دواء دالتبارين في حدوث جلطة دموية خطيرة جداً حول الحبل الشوكي إذا خضع المريض للبزل الشوكي أو تلقى تخديراً في العمود الفقري (فوق الجافية)، يمكن أن يتسبب هذا النوع من الجلطات الدموية في حدوث شلل طويل الأمد أو دائم وقد يحدث على الأرجح إذا:

  • لدى المريض عيب جيني في العمود الفقري.
  • لدى المريض إصابة في النخاع الشوكي.
  • لدى المريض قسطرة في العمود الفقري.
  • لدى المريض تاريخ من جراحة العمود الفقري.
  • كان المريض قد خضع مؤخراً لبزل شوكي أو تخدير فوق الجافية.
  • كان المريض يأخذ مضادات الالتهاب غير الستيرويدية (عقار مضاد للالتهابات) مثل: دواء إيبوبروفين (الذي يعرف أيضاً باسم دواء أدفيل أو دواء موترين) أو دواء نابروكسين (الذي يعرف أيضاً باسم دواء أليف) أو دواء ديكلوفيناك أو دواء إندوميثاسين أو دواء ميلوكسيكام.
  • كان المريض يتناول مخفف الدم (دواء وارفارين أو دواء كومادين) أو أدوية أخرى لعلاج الجلطات الدموية أو منعها.

يجب أن يتم إخبار الطبيب إذا كان المريض قد عانى من قبل:

  • مشاكل العين الناجمة عن مرض السكري أو ارتفاع ضغط الدم.
  • أمراض الكبد أو الكلى الحادة.
  • نزيف معدة حديث.
  • انخفاض مستويات الصفائح الدموية في الدم.

كيفية استخدام دواء دالتيبارين – Dalteparin

  • يأتي دواء دالتيبارين كمحلول (سائل) في قوارير ومحاقن مملوءة مسبقاً للحقن تحت الجلد.
  • عند استخدام دواء دالتيبارين للبالغين يتم إعطاؤه عادةً مرة واحدة يومياً ولكن يمكن إعطاؤه مرتين يومياً لحالات معينة، وعند استخدام دواء دالتيبارين للأطفال عادة ما يتم إعطاؤه مرتين في اليوم.
  • يعتمد طول فترة العلاج على حالة المريض ومدى استجابة الجسم للدواء، إذا كان المريض يستخدم دواء دالتيبارين للوقاية من مضاعفات الذبحة الصدرية والنوبات القلبية فعادة ما يتم إعطاؤه لمدة خمسة إلى ثمانية أيام.
  • إذا كان المريض يستخدم دواء دالتيبارين لمنع الإصابة بجلطات الأوردة العميقة بعد الجراحة فعادةً ما يتم إعطاؤه في يوم الجراحة ولمدة خمسة إلى عشرة أيام بعد الجراحة.
  • إذا كان المريض يستخدم دواء دالتارين لمنع الإصابة بجلطات الأوردة العميقة لدى الأشخاص الذين يستريحون في الفراش فعادة ما يتم إعطاؤه لمدة اثنا عشر إلى اربعة عشر يوماً.
  • إذا كان المريض مصاباً بالسرطان ويستخدم دواء دالتارين لعلاج ومنع الإصابة بجلطات الأوردة العميقة فقد يحتاج إلى استخدام الدواء لمدة تصل إلى ستة أشهر.

ما هي الآثار الجانبية لدواء دالتيبارين – Dalteparin؟

من الممكن أن يسبب دواء دالتيبارين آثاراً جانبية، لذلك يجب أن يتم إخبار الطبيب إذا كانت أي من هذه الأعراض شديدة أو لا تختفي:

  • نزيف في الأنف.
  • احمرار أو ألم أو كدمات أو تقرحات في موقع الحقن.

بعض الآثار الجانبية يمكن أن تكون خطيرة فإذا واجه المريض أياً من هذه الأعراض فيجب الاتصال بالطبيب على الفور أو الحصول على علاج طبي طارئ:

  • نزيف غير عادي أو كدمات.
  • بقع حمراء داكنة تحت الجلد أو في الفم.
  • القيء أو بصق الدم.
  • براز أسود أو دموي.
  • دم في البول.
  • بول أحمر أو بني غامق.
  • نزيف الحيض المفرط.
  • الدوخة أو الدوار.
  • طفح جلدي.
  • انتفاخ الوجه أو الحلق أو اللسان أو الشفتين أو العينين.
  • صعوبة في البلع أو التنفس.
السابق
دواء بوديزونايد – فورموتيرول
التالي
دواء أسيتامينوفين – هيدروكودون