دراسات حديثة

دراسة طبية : النوم أثناء العطلة يحميك من السكري

دراسة طبية : النوم أثناء العطلة يحميك من السكري

السكري مرض العصر و الذي تصل خطورة الأصابة به الى الوفاة لبعض الحالات كونه يتسبب في الأصابة بالعديد من الأمراض الأخرى و هو  مرض مزمن يصاب به الأنسان نتيجة لأختلال قدرة الجسم على الأستخدام  الطبيعي للطاقة من مصادرها الغذائية و هذا الأختلال يرجع الى نقص هرمون الأنسولين الذي يفرزه البنكرياس و هذا يعد السبب الأساسي للأصابة بداء السكري  و يوجد أنماط من السكري كالسكري من النمط الأول و يكون بسبب فقدان هرمون الأنسولين كلياً ، السكري من النمط الثاني و هذا يكون نتيجة لنقص هرمون الأنسولين  ، السكري الحملي الذي تصاب به المرأة خلال فترة الحمل  و مؤخراً أشارت الدراسات الطبية الحديثة أن النوم لفترات طويلة خلال العطلة الأسبوعية يقلل خطر الأصابة بالسكري .

أعراض السكري :
– زيادة عدد مرات التبول خاصة ليلاً .
– العطش الدائم .
– الحاجة الدائمة الى الطعام .
– الغثيان و القئ .
– الخمول و قلة النشاط البدني .
– بطء التئام الجروح .
– الضعف الجنسي عند الرجال .
– خلل في الأعصاب يضعف قدرة الرجل على الأنتصاب .
– التهابات الجلد الشديدة .

كيفية تشخيص المرض : يشخص مرض السكر من خلال اجراء فحص دم بسيط ، و السكر الحملي يشخص فيى المراحل المتوسطة للحمل بفحوصات الدم أيضاً ومن الممكن أن يختفي بعد الولادة .

أسباب الأصابة بالسكري:
– ارتفاع الكوليسترول و السمنة المفرطة .
–  الحالة النفسية و المزاجية السيئة و الضغط و التوتر الشديد .
-ادمان الكحوليات يؤدي لتلف غدد البنكرياس و من ثم يصاب الأنسان بالسكري .
– التدخين .
– الوراثة و التاريخ العائلي للمرض .

دراسة طبية “النوم لساعات طويلة خلال الراحة الأسبوعية  “يقلل خطر الأصابة بالسكري جمع الباحثون مجموعة من الأشخاص  بقيادة الدكتورة”Ezra Tasali” وصل عددهم لحوالي 19 شخص لا يعانون من الأمراض لفعاليات دراسة طبية يحاول الأطباء فيها الربط فيها بين ساعات النوم والأصابة بالسكري و تمت الدراسة على عدة مراحل كالتالي

أولاً بالمرحلة الأولى: طلب الأطباء من الأشخاص النوم ثمانية ساعات و نصف ليلاً و المداومة على ذلك لمدة أربعة ليالي .

ثانياً بالمرحلة الثانية: طلب الأطباء من الأشخاص النوم  أربعة ساعات و نصف ليلاً و المداومة على ذلك أربعة ليالي أيضاً .

ثالثاً المرحلة الثالثة: نام الأشخاص على مدار ليلتين متتاليتين و لم يحدد لهم الأطباء عدد ساعات معينة و لكن قدرت بمعدل يصل الى عشرة ساعات ثم استدعى الأطباء الأشخاص جميعهم و قاموا بأجراء فحصين لهم الأول لقياس حساسية الأنسولين ”  insulin sensitivity ” و الثاني لقياس السكري يمسى  ” disposition index” ،و وجد الباحثون أن من يعوضون ساعات نومهم في فترات الراحة أكثر صحة من غيرهم و يتضح ذلك من خلال النتائج التالية .

نتائج الدراسة السابقة:

– اضطراب حاسية الأنسولين بنسبة تصل الى حوالي 23% للأشخاص بالمرحلة الثانية و الذين قد ناموا لحوالي أربعة ساعات و نصف لمدة أربعة ليالي كما ازداد لديهم خطر الأصابة بالسكري بنسبة 16% .

– الليلتين الأخيرتين التي وصل فيهما عدد ساعات نوم الأشخاص لحوالي عشرة ساعات عادت هنا النسب الى طبيعتها و انخفضت لديهم احتمالية الأصابة بالمرض و تم ضبط نسب الأنسولين بالجسم .

نصائح  الأطباء من خلال الدراسة: وجه الأطباء نصيحة اذا لم يتمكنوا من اخذ القسط الكافي من النوم خلال الأسبوع أن يسعوا للحصول على قسط كافي من النوم خلال فترة الراحة مما يقلل لديهم خطر الأصابة بداء السكري .

تعقيب الأطباء : عقب الأطباء على هذه الدراسة بأنها تحتاج لمزيد من التأكد حيث أنها لم تضم عينة كبيرة و لم تضم فئات عمرية مختلفة و لا أنواع مختلفة فهى تناولت الرجال فقط دون الأناث لذلك أكدوا على ضرورة القيام بدراسة أخرى مجدداً لمزيد من الدقة .

السابق
دراسة طبية القيلولة لمدة نصف ساعة يومياً تحميك من الأرق
التالي
الحليب و اللحوم العضوية مصادر غنية بالأوميجا 3