دراسات حديثة

دراسة حديثة توضح علاقة الورم الحليمي بالإصابة بسرطان عنق الرحم

دراسة حديثة توضح علاقة الورم الحليمي بالإصابة بسرطان عنق الرحم

سرطان عنق الرحم من أكثر الأورام خطورةً و انتشاراً بين النساء و مؤخراً تراجعت نسب الإصابة بهذا الورم الخبيث بين الإناث بالمملكة العربية السعودية نتيجة للوعي و التثقف الصحي بالمرض و سوف توضح السطور التالية أسباب تراجع نسب الإصابة بسرطان عنق الرحم بالسعودية و أيضاً علاقة الورم الحليمي بالإصابة بالمرض من خلال سطورها التالية .

أولاً معلومات طبية عن سرطان عنق الرحم :

ماهو سرطان عنق الرحم..؟ تصاب المرأة بالمرض نتيجة لتغير طبيعة و وظائف خلايا عنق الرحم حيث تنمو الخلايا بصورة غير طبيعية مشكلة خلايا سرطانية خبيثة و يمتد تأثيرها إلى الأنسجة المجاورة مما يؤي لتلفها و انتشار المرض .

عوامل ترفع خطر الإصابة بالمرض :
– العلاقات الجنسية الخاطئة .
– الإصابة ببعض الأمراض الفيروسية مثل الإلتهاب الكبدي الوبائي “فيروس c ”
– السيدات المدخنات أكثر عرضة للإصابة بالمرض من غيرهن .
– حبوب منع الحمل قد تكون سبباً في الإصابة بالمرض حالة إستعمالها لفترات طويلة .

أشهر علامات الإصابة بالمرض :
– الإفرازات المهبلية .. تعاني المرأة من وجود افرازات مهبلية ليس لها لون أو يصاحبها دماً ولا تعاني المرأة من حكة .
– النزيف .. عقب الإتصال الجنسي قد تصاب المرأة بنزيف دموي عقب الجماع .

ثانياً معلومات طبية عن الفيروس الحليمي : هو عبارة عن مجموعة متنوعة من الفيروسات الملحقة بالحمض النووي  DNA و هذه الفيروسات تنقل العدوى إلى الجلد و الأغشية المخاطية للإنسان أيضاً و يبلغ عدد الفيروسات الحليمية البشرية حوالي 100 فيروس حليمي بشري يتسبب بعضها في الإصابة بالدمامل الجلدية .

الأمراض التي يسببها الفيروس الحليمي :
– أمراض جلدية خطيرة مثل التؤلؤل الشائع و التؤلول الإخمصي و التؤلؤل تحت الظفر .
– الأورام السرطانية الخبيثة مثل سرطان عنق الرحم و سرطان فتحة الشرج .

دراسة حديثة توضح علاقة الورم الحليمي بالإصابة بسرطان عنق الرحم : أشارت نتائج دراسة طبية أن نسب إصابة الفتيات السعوديات بسرطان عنق الرحم تراجع مؤخراً وتراجع  أيضاً في الدول المتقدمة و في خلال ندوة طبية عقدت بمستشفى الملك فيصل أوضح الأطباء ما يلي :

– أكدت الطبية فاطمة الهملان باحثة علم الفيروسات بالمستشفى مركز الأبحاث أيضاً أن نتيجة للوعي الطبي و التثقيف بخطورة المرض على الصحة و تجنب المسببات و اتباع طرق الوقاية السليمة تجنبت الكثير من السعوديات الإصابة بالمرض كما أضافت أن نسب الأصابة بالمرض ستزداد في الأعوام المقبلة خاصةً في الدول النامية و هذا لإنتشار الجهل و غياب الوعي بخطورة المرض و ذلك طبقاً لما توقعته منظمة الصحة العالمية .

– أوضحت الدكتورة فاطمة الهملان أن الفيروس الحليمي البشري هو المسبب الرئيسي لسرطان عنق الرحم بنسبة تصل إلى 95% .

– أشارت الباحثة أن سرطان عنق الرحم يعد من أنواع السرطان قليلة الخطورة و التي يسهل علاجها و تجنبها أيضاً .

– أضافت الباحثة أن السبب الأساسي الذي يخفف من خطورة سرطان عنق الرحم يرجع لأنه ينمو ببطء و يستغرق فترات طويلة تتراوح ما بين عشرة أعوامل و تصل إلى خمسة عشرة عاماً .

– حددت الدكتور فاطمة الهملان خلال تصريحاتها” للحياة  ” كيفية الوقاية من الإصابة بالمرض و ذلك عن طريق اجراء عدد من الفحوصات الطبية خاصةً للمرأة المتزوجة حيث أن الفيروس ينتقل من خلال الجماع و الزوج هو المسئول عن نقل الفيروس للزوجة ومن بين هذه الفحوصات :

*  مسح عنق الرحم .

* اجراء الأختبار الخاص بفيروس الورم الحليمي البشري للكشف عنه مبكراً .

– أشارت الطبية فاطمة الهملان من خلال الندوة إلى اللقاحات المتوفرة للوقاية من الإصابة بالفيروس الذي يرفع خطر الإصابة بالسرطان و هذا اللقاح الوقائي متوافر بالمستشفيات و المستوصفات الطبية .

– شددت الندوة على عدة توصيات بإعتبار أن العصر الذي نعيشه هو العصر الوقائي لذلك لابد من اتباع أساليب الوقاية مثل.. ضرورة تناول الفتيات المقبلات على الزواج اللقاح الوقائي  ،و الإهتمام بالكشف المبكر عن المرض من خلال زيارة الطبيب مرة واحدة كل عام  بالإضافة لممارسة الرياضة بانتظام ،و تجنب العلاقات الجنسية الخاطئة المسئولة عن نقل الأمراض الجنسية .

السابق
علماء يكتشفون الجين المسئول عن الشيب المبكر
التالي
دراسة بريطانية “فيتامين ج ” يحميك من إعتام عدسة العين