أمراض نسائية

حبوب منع الحمل و تاثيرها ع النفسيه

 حبوب منع الحمل

حبوب منع الحمل و تاثيرها ع النفسيه

تحتوي معظم حبوب منع الحمل على مزيج من هرموني الأنوثة، وهما: الإستروجين (بالإنجليزية: Estrogen)، والبروجسترون (بالإنجليزية: Progesterone)،وتُسمى حبوب منع الحمل المزجية أو المركبة (بالإنجليزية: Combined pills)، كما يوجد نوع آخر منها يحتوي على هرمون البروجستين (بالإنجليزية: Progestin) فقط؛ وهو الهرمون الصناعيّ من البروجسترون، ويُطلق عليها اسم الحبوب الصغيرة (بالإنجليزية: Mini-pills)، وتتوفّر حبوب منع الحمل في العادة على شكل عبوة تحتوي 28 حبة دواء، أو عبوة تحتوي 21 حبة دواء، وفي حال تمّ استخدام عبوة 28 حبة يتمّ تناول حبة واحدة كل يوم، في نفس الوقت، حيث تنقسم هذه الحبوب إلى 21 حبة دواء و7 حبوب فارغة لا تحتوي على الهرمونات، أو في حال استخدام عبوة 21 حبة يتمّ تناول حبة دواء واحدة كل يوم لمدّة 21 يوم ثم التوقف لمدة سبعة أيّام ومعاودة تناول الدواء مرة أخرى بعد انقضاء هذه المدة، ومما يجدر بيانه أنّ بعض النساء يفضلن عبوة 28 حبة لأنها تساعدهن على المداومة على أخذ الدواء دون انقطاع ما يحد من نسيانه، ويتمّ تحديد موعد بدء تناول الدواء بحسب تعليمات الطبيب.

 

فوائد حبوب منع الحمل

تُصنّف حبوب منع الحمل بنوعيها المركبة والصغيرة ضمن الأدوية الآمنة بشكلٍ عام، وذات الفعاليّة العالية في منع حدوث الحمل، وبالإضافة إلى هذا التأثير فإنّ لحبوب منع الحمل المركبة عدد من الفوائد العلاجيّة الأخرى مثل الحدّ من خطر الإصابة ببعض أنواع مرض السرطان التي قد تصيب الجهاز التناسليّ لدى المرأة، والحدّ من النزيف المصاحب للدورة الشهريّة، والتشنجات أو الآلام المصاحبة لها، وفي ما يلي تفصيل لبعض فوائد حبوب منع الحمل الطبية.

تاثير حبوب منع الحمل ع الجسم

هناك العديد من التأثيرات الإيجابية لاستخدام حبوب منع الحمل كوسيلة لمنع الحمل وتنظيم النسل لدى النساء، بالإضافة إلى فوائدها في حل مشاكل صحية أخرى، وتوضح النقاط الآتية تأثير حبوب منع الحمل على الجسم

  • قد تسهم حبوب تحديد منع الحمل في تخفيف النزيف والألم أثناء الدورة الشهرية.
  • تؤدي حبوب منع الحمل  إلى انخفاض معدلات الإصابة بمرض التهاب الحوض وسرطان الرحم والمبيض.
  • يؤدي تحديد النسل الفعال إلى تقليل القلق عند الزوجين وهو شكل فعال للغاية في تنظيم الأسرة، والجدير بالذكر أن حبوب منع الحمل لديها معدل فشل أقل من 1٪، أي أن أقل من 1 من كل 100 امرأة تصبح حامل دون قصد، عند استخدام الحبوب بشكل صحيح.
  • هناك أنواع مختلفة من حبوب منع الحمل المتاحة لتناسب احتياجات المرأة المختلفة كالمرأة المرضعة.
  • بعض أنواع حبوب منع الحمل تسبب بمرور المرأة بفترات حيض أقل، وهناك أنواع أخرى تمنع حدوثها نهائيًا.
  • بعض أنواع حبوب منع الحمل من الممكن أن تساعد على منع التغيرات المزاجية المفاجئة عند المرأة التي تحدث بسبب تغير مستويات الهرمونات خلال الدورة الشهرية.
  • قد تعمل حبوب منع الحمل على التخفيف من حب الشباب أو اضطراب ما قبل الحيض.
  • قد تقلل حبوب منع الحمل من النزيف الحاد وألم وحدّة التهاب بطانة الرحم والأورام الليفية.
  • لم تثبت الدراسات أن حبوب منع الحمل التي تحتوي على البروجستين فقط تتسبب بزيادة الوزن أو الاكتئاب أو الصداع.

الآثار الجانبية لحبوب منع الحمل(الاضرار)

على الرغم من الفوائد العديدة لحبوب منع الحمل، إلا أن هناك مجموعة من الآثار الجانبية المرتبطة بها، وأغلبية هذه الأضرار ليست خطيرة، وتشمل هذه الآثار الجانبية كلًا مما يأتي: الغثيان.

  • زيادة الوزن.
  • التهاب أو تورم الثديين كميات صغيرة من الدم بين فترات الحيض.
  • نزف خفيف أثناء الحيض.
  • تغيرات في الحالة المزاجية.

أما الآثار الجانبية الآتية، فهي أقل شيوعًا ولكنها أكثر خطورة، ويجب مراجعة الطبيب في حال حدوثها

اضطراب خطير كأمراض الكبد أو مرض المرارة أو السكتة الدماغية أو ارتفاع ضغط الدم أو أمراض القلب، وتشمل هذه الآثار الجانبية ما يأتي:

  • آلام في البطن.
  • حدوث آلام في الصدر.
  • الصداع الشديد.
  • مشاكل العين.
  • تورم أو ألم في الساقين والفخذين.

 

السابق
في اي اسبوع تتم الولادة الطبيعية
التالي
ألم الرأس وأسبابه