علم الصيدلة

تفاعل الأدوية مع الطعام

تفاعل الأدوية مع الطعام

تفاعل الدواء مع الطعام يحدث إذا كان الطعام الذى تتناوليه يؤثر على مكونات الدواء، وبالتالى هذا الدواء لا يقوم بوظيفته التى وصف من أجلها.

هل كل الأدوية يتأثر مفعولها بالطعام؟ بالطبع لا، لكن توجد بعض الأدوية تتأثر بأنواع معينة من الطعام، وأيضاً بوقت تناولها، وربما يكون هذا التأثير يصل إلى منع تأثير الدواء نهائياً أو أحيانا تقليل تأثيره، فأحيانا الطعام يؤخر أو يقلل امتصاص الدواء، لذلك ينصح الأطباء باستخدام بعض الأدوية على معدة فارغة، أو قبل الأكل بساعة أو ساعتين.. البعض الآخر من الأدوية لا يتأثر تماماً بالطعام، بل على العكس ربما يكون هذا الدواء يسبب مشاكل أو تهيج بالمعدة، فينصح الأطباء بتناول هذا الدواء بعد الأكل، ولا يؤخذ على معدة فارغة، لذلك إذا كنتِ لا تعلمين كيفية استخدام الدواء الموصوف لكِ فعليكِ بمراجعة الطبيب أو الصيدلى لمعرفة الطريقة الصحيحة لاستخدامه.

أعراض تفاعل الأدوية

تساعد العلاجات الدوائية المرضى على البقاء بصحة أفضل، إلا أنّه عند تناول أكثر من دواء أو حتى عند خلط الدواء مع طعام معين، أو شراب، أو تناول الأدوية التي تُصرف دون وصفة طبية، فإنّ ذلك قد يُعرِّض المريض لحدوث ما يسمى بالتداخل الدوائي، حيث يحدث تفاعل بين الدواء ودواء آخر، أو طعام، أو شراب، أو حتى مع حالة مرضية قد يعاني منها المريض، وبالرغم من أنّ معظم التداخلات الدوائية ليست خطيرة إلا أنّ بعضها قد يكون كذلك، حيث إنّ التداخل الدوائي قد يؤدي إلى نقصان أو زيادة فعالية الدواء، أو يسبّب آثاراً جانبية غير مرغوبة، ومن الجدير بالذكر أنّ التداخلات الدوائية ليست جميعها سيئة، فبعض الأدوية قد تُمتص بشكل أفضل إذا تم تناولها مع الطعام، أو قد تزيد نسبتها في الدم إذا تمّ أخذها مع أدوية أخرى تؤثر في إنزيمات أيضيّة معينة.

إنّ التداخلات الدوائية الخطيرة والمهددة للحياة ليست شائعة، لكنها بالطبع مدعاة للقلق، لذلك يجب التأكد في كل مرة يضاف فيها دواء جديد للمريض، وفي بعض الأحيان قد يؤثر حتى التوقف عن تناول دواء معين في مستوى الأدوية الأخرى في الدم، وهناك مجموعة عوامل تحدّد احتمالية حدوث التداخل الدوائي ومدى خطورته، ومنها: إجمالي عدد الأدوية التي يتناولها المريض، وأنواعها، وعمره، ووظائف الكبد والكلى، والنظام الغذائي المتّبع، والحالة الصحية العامة، وطبيعة إنزيمات الأيض في كل جسم.

أخذ الأدوية مع بعضها

  • يجب سؤال الطبيب المختص في حالة تناول أكثر من دواء معاً خلال اليوم لمعرفة التفاعلات الدوائية لكل دواء مع الآخر .
  • يجب عدم تناول دواء معين بدون استشارة الطبيب أو الطبيب الصيدلي في حالة تناولك لدواء آخر
  • يجب التوعية اللازمة و معرفة معنى وأنواع التفاعلات الدوائية و مخاطرها .

تأثير الدواء على الغذاء

أ ـ التأثير على معدلات امتصاص الدواء : تتغير معدلات امتصاص الدواء في الجهاز الهضمي تبعا لعدة عوامل أهمها درجة الحموضة في المعدة وحرارة المعدة والأمعاء والإفرازات الموجودة في الجهاز الهضمي وأمثلة على ذلك وجود الغذاء في المعدة يزيد من إفرازات حمض الهيدروكلوريك الذي يعمل على هدم المضادات الحيوية التي تؤخذ عن طريق الفم لذلك ينصح بإعطاء البنسلينات الفمية قبل الأكل بساعة أو بعد الأكل بثلاث ساعات .
ب ـ التأثير على معدلات نقل الدواء: في حالات سوء التغذية الناجمة عن نقص الطاقة والبروتين يقل مستوى بروتين البلازما المسؤول عن ارتباط الدواء «الالبيومين» مما يزيد من سمية الدواء غير المرتبط ببروتين البلازما.
ج ـ التأثير على معدلات إخراج الدواء: إن الدواء الذي يميل للحمضية إذا اخذ مع غذاء يعطي عند تمثيله بولا يميل للقلوية فان معدل التخلص من الدواء يزيد بينما لو اخذ هذا النوع من الأدوية مع أغذية تعطي عند تمثيله بولا يميل للحمضية فان معدلات التخلص من الدواء ستقل .

تفاعل الموز مع الأدوية

تجنب تناول الموز عند اخذ أدوية الضغط (كابتوبريل ،مثبطات ACEأو الإنجيوتنسين) لأن الموز يحتوي نسبة عالية من البوتاسيوم والأكثار من هذه الأطعمة يزيد نسبة البوتاسيوم في الدم فيسبب اضطرابات قلبية.

أطعمة تتعارض مع الأدوية

الجريب فروت: تناول هذه الفاكهة أو شرب عصيرها بكميّات كبيرة، أي بما يعادل 6 حبّات من الفاكهة في اليوم، أثناء استخدام أدوية الستاتين المخفّضة للكوليسترول لديه القدرة على مضاعفة تأثير هذه الأدوية ممّا قد يتسبّب بظهور الأعراض الجانبية كآلام العضلات.

الكحول: فشربها يؤثّر على العديد من الأدوية، حيث يعمل على تقليل فعاليّة العلاجات المستخدمة في حالة ضعف الانتصاب مثل دواء الفياغرا، وعند تناولها أثناء استخدام مضادّات الهيستامين فهو يسبّب نُعاسًا شديدًا، كما أنّ الكحول يسبب تلفًا في الكبد لدى الأشخاص الذين يتعاطون دواء أسيتامينوفين بجرعاتٍ كبيرة ويحفّز نزيف المعدة عند تناول الأدوية المضادّة للالتهاب غير السيتيرويدية كالبروفين

عرق السوس: عند تناوله لدى المرضى المستخدمين لعقار ديجوكسين الموصوف لعلاج فشل عضلة القلب، فإنّه يؤدي إلى اضطرابٍ في ضربات القلب وحدوث النوبات القلبية وذلك لاحتوائه على حمض الجليكريزيك، كما وقد يعمل على رفع ضغط الدم لزيادة امتصاص الملح وفقدان البوتاسيوم.

البوتاسيوم: الأطعمة الغنية بالبوتاسيوم كالموز قد تسبّب اضطرابًا في ضربات القلب أثناء استخدام الأدوية التي تعمل عل زيادة البوتاسيوم كذلك كمثبطات ACE، حاصرات مستقبلات الأنجيوتنسين وحاصرات مستقبلات الألدوستيرون.

فيتامين K: السبانخ والكيل وكذلك ملفوف بروكسيل من الأغذية الغنية بفيتامين K والتي تعمل على تقليل من عمل مميّعات الدم كالوارفرين، حيث يستخدم الجسم هذا الفيتامين لتكوين الخثرات الدموية.

الكربوهيدرات والسكر: المرضى المصابون بداء السكري خصوصًا الذين يستخدمون الإنسولين أو دواء الميتفورمين سيفقدون التأثير المرجو لهذه الأدوية عند تناول الكربوهيدرات بكميات كبيرة لأنها ترفع سكر الدم.

الملح: يعمل على إبطال مفعول أدوية تخفيض الضغط المرتفع المختلفة عند استهلاكه بشكلٍ كبير.

تعارض الأعشاب مع الأدوية

إن تناول عشب معين مع دواء يؤدى إلى مضاعفة تأثير الدواء أو تقليل فاعليته فمثلا ، تعارض الشاى والقهوة مع بعض الأدوية ، يحتوى الشاى والقهوة على المادة المنشطة الكافيين والمقادير الكبيرة منها تؤدى إلى الأرق والعصبية الشديدة واضطرابات فى القلب. ولقد أتضح أن تناول أى مستحضر للكافيين مع مضاد حيوى من مجموعة الكينولونأو الدواء المعالج للقرحة يساعد على زيادة الأثر المنشط للكافيين يؤدى إلى الأرق. أيضاً تناول مستحضرات الكافيين مع أحد الأدوية المهدئة (الغاليوم) يؤدى إلى تقليل فاعليته

خطر تناول العرقسوس مع بعض الأدوية ، مما لا شك فيه ان لعرق السوس فوائد ولكن الإفراط فى تناوله ( يشرب أربعة أكواب أو أكثر ) أو الإفراط فى تناول الحلويات المحتوية على العرقسوس يومياً قد يؤدى إلى حدوث أعراض جانبية مثل الآم العضلات واختزان السوائل فى الجسم والدهن والتعب وارتفاع ضغط الدم ونقص البوتاسيوم. لا يستعمل مع الأدوية المدرة للبول التى تسبب تقص فى البوتاسيوم

خلط الأدوية

أنواع التفاعلات الدوائية حسب شدتها :
X: التفاعلات المحتمل حدوثها بشدة و تستوجب وقف واحد من الدوائين المسببان للمشكلة فوراً .
D: تفاعلات يكون احتمال حدوثها متوسط و تستدعي فقط تعديل جرعات الأدوية أو مواعيد تناولها .
C: تفاعلات فيها احتمال حدوث ضعيف و تستدعي المتابعة فقط و عدم تغيير جرعات الأدوية .
B: تفاعلات معروفة و لكن ليس لها تأثير علاجي يضر المريض .
A: لا يوجد تفاعلات معروفة بين الأدوية .

 

 

السابق
إيزاديرما علاج حب الشباب – Ezaderm
التالي
أسرار خفية حول تناول بعض الأدوية