أمراض نسائية

الالتهاب المهبل البكتيري ، الاعراض ، الاسباب ، عوامل الخطر

التهاب المهبل البكتيري

التهاب المهبل البكتيري

 التهاب المهبل البكتيري هو نوع من الالتهابات المهبلية الناجمة عن فرط نمو البكتيريا الموجودة بشكل طبيعي في المهبل، مما يخل بالتوازن الطبيعي.

تزداد احتمالية إصابة النساء بالتهاب المهبل البكتيري في سنواتهن الإنجابية، ولكن يمكن أن تُصاب النساء في أي عمر. السبب وراء ذلك غير مفهوم تمامًا، لكن بعض الأنشطة، مثل ممارسة الجنس دون وقاية أو الدش المهبلي المتكرر، قد تزيد من احتمالية الإصابة.

شاهد ايضا التهابات المهبل و أنواعه ، الفرق بين الإفرازات الطبيعية والتهابات المهبل

أعراض التهاب المهبل البكتيري

قد تشمل العلامات والأعراض الخاصة بالتهاب المهبل البكتيري ما يلي:

  • إفرازات مهبلية رقيقة رمادية أو بيضاء أو خضراء
  • رائحة كريهة للمهبل
  • الحكة المهبلية
  • حرقة عند التبول

إن العديد من السيدات المصابات بالتهاب المهبل البكتيرى ليست لديهن أعراض.

تعرف على الالتهابات الفطرية المهبلية ، الالتهابات الفطرية المهبلية والجماع

أسباب التهاب المهبل البكتيري

ينتج التهاب المهبل البكتيرى عن النمو المفرط لنوع واحد أو أكثر من البكتيريا التي توجد في المهبل بشكل طبيعي. في العادة، يزيد عدد البكتيريا “الجيدة” (عصية لبنية) عن عدد البكتيريا “السيئة” (اللاهوائية). ولكن إذا ازداد عدد البكتيريا اللاهوائية للغاية، فإنها تخلّ بالتوازن الطبيعي للكائنات الحية المجهرية في المهبل، وتؤدي إلى التهاب المهبل البكتيري.

لاحظ ايضا علاج التهابات المهبل ، علاج التهاب المهبل بالاعشاب بزيت الزيتون 

عوامل الخطر

تشمل عوامل خطورة الإصابة بالتهاب المهبل البكتيرى ما يلي:

  • وجود شركاء جنسيون متعددون أو شريك جنسي جديد. لا يفهم الأطباء تمامًا الصلة بين النشاط الجنسي والتهاب المهبل البكتيري، لكن الحالة تحدث في كثير من الأحيان لدى النساء اللاتي لديهن شركاء جنسيون متعددون أو شريك جنسي جديد. يحدث التهاب المهبل البكتيري أيضًا بشكل متكرر لدى النساء اللاتي يمارسن الجنس مع النساء.
  • الدش المهبلي. ممارسة الدش المهبلي بالماء أو السائل المطهر (الغسول) يزعزع التوازن الطبيعي للمهبل. قد يؤدي هذا إلى فرط نمو البكتيريا اللاهوائية، ويسبب التهاب المهبل البكتيري. وحيث إن المهبل ذاتي التنظيف، فاستخدام الدش المهبلي ليس ضروريًّا.
  • النقص الطبيعي للبكتيريا اللبنية. وإذا كان المهبل لا ينتج القدر الكافي من البكتيريا اللبنية المفيدة، فمن المرجح أن تُصاب المرأة بالتهاب المهبل البكتيري.

قد يهمك ايضا الدورة الشهرية ، أسباب تغير موعد الدورة الشهريه، مدتها 

المضاعفات

لا يتسبب داء المهبل الجرثومي عادة في حدوث مضاعفات. في بعض الأحيان، قد يؤدي داء المهبل الجرثومي إلى:

  • الولادة قبل الموعد. بالنسبة للسيدات الحوامل، يرتبط داء المهبل الجرثومي بحالات الولادة المبكرة وانخفاض وزن الأطفال عند ولادتهم.
  • العدوى المنقولة جنسيًّا. إن الإصابة بداء المهبل الجرثومي تجعل السيدات أكثر عُرضةً للأمراض المنقولة عن طريق الاتصال الجنسي، مثل فيروس نقص المناعة البشرية أو فيروس الهِربس البسيط أو الكلاميديا (داء المتدثرة) أو السيلان. إذا كنتِ مصابة بفيروس نقص المناعة البشري، فإن داء المهبل الجرثومي يُزيد من احتمالات انتقال الفيروس إلى شريككِ.
  • خطر العدوى بعد جراحة أمراض النساء. إن الإصابة بداء المهبل الجرثومي قد تَزيد من خطر الإصابة بعدوى ما بعد إجراء العمليات الجراحية مثل استئصال الرحم أو توسيع وكحت الرحم (D&C).
  • مرض التهاب الحوض (PID). قد يتسبب داء المهبل الجرثومي أحيانًا في الإصابة بالتهابات الحوض، وهو عبارة عن التهابات في الرحم وأُنبوبَا فالوب التي يمكن أن تُزيد من خطر الإصابة بالعقم.

اقرأ ايضا امراض النساء ، امراض النساء والتوليد ،امراض النساء التناسلية

التشخيص

  • التاريخ الطبي.
  • الفحص السريري.
  • فحوصات أخرى، مثل: أخذ عينة من الإفرازات واختبار درجة الحموضة المهبلية.

العلاج

يتم علاجه بالمضادات الحيوية الموصوفة من قبل الطبيب، إما على هيئة دواء عن طريق الفم أو كريم، كما أن تناول الدواء أو استخدم الكريم أو المرهم يجب أن يستمر كما وصفه الطبيب حتى لو اختفت الأعراض، حيث أن إيقاف العلاج في وقت مبكر قد يزيد من احتمالية تكرار الإصابة، كما أن التنظيف لا يؤدي إلى إزالة العدوى المهبلية.

الوقاية

للمساعدة في منع التهاب المهبل الجرثومي:

  • قللي من تهيج المهبل. استخدمي صابونًا لطيفًا لا يمنع التعرق، وتامبون أو فوط صحية غير معطرة.
  • لا تستخدمي الدش المهبلي. لا يتطلب تنظيف المهبل أكثر من الاستحمام العادي. الدش المهبلي المتكرر يخل بالتوازن المهبلي وقد يزيد من خطر العدوى المهبلية. لن ينظف الدش المهبلي عدوى المهبل.
  • تجنبي العدوى المنقولة جنسيًّا. استخدم واقيًا ذكريًّا من اللاتكس، أو حِد من عدد شركاء الجنس أو امتنع عن الجماع لتقليل خطر الإصابة بعدوى عن طريق الاتصال الجنسي.
يمكنك مشاهدة ايضا طريقة الدش المهبلي
السابق
التهابات المهبل و أنواعه ، الفرق بين الإفرازات الطبيعية والتهابات المهبل
التالي
علاج الالتهابات النسائية ، أسباب عدم الشفاء من الالتهابات المهبلية