أدوية

اعتقادات خاطئة حول مقاومة المضادات الحيوية

اعتقادات خاطئة حول مقاومة المضادات الحيوية

تساعد المضادات الحيوية الأجسام وتزيل الالتهابات التي قد يكون من الصعب أو المستحيل علاجها بأي طريقة أخرى، لكن المضادات الحيوية ليست مضمونة، في الواقع يمكن أن تسبب مشاكل صحية خطيرة عند استخدامها بشكل غير صحيح.

اعتقادات خاطئة حول مقاومة المضادات الحيوية

تؤثر المضادات الحيوية على العديد من المشكلات الصحية، لذلك يقوم الكثير من الأطباء بوصفها للمرضى لعلاج الكثير من الأمراض للأطفال أو الكبار، لكن يمكن أن تحدث العديد من المشاكل عند تناول المضادات الحيوية بسبب المفاهيم الخاطئة المنتشرة حول المضادات الحيوية واستخدامها، تعرّف على أبرز الاعتقادات الخاطئة التي لا يجب تصديقها حول المضاد الحيوي.

1- المضادات الحيوية هي علاج نزلات البرد والانفلونزا

المضادات الحيوية تكون نشيطة فقط ضد البكتيريا، تحدث نزلات البرد والإنفلونزا بسبب فيروسات ليس لها مضادات حيوية على الإطلاق، وكلما زادت المضادات الحيوية التي نستخدمها، سيتم اختيار المزيد من البكتيريا المقاومة وسيزداد عددها، ويُعد الإفراط في استخدام المضادات الحيوية وإساءة استخدامها للعدوى الفيروسية أحد أكبر الدوافع لزيادة مقاومة المضادات الحيوية في جميع أنحاء العالم، النتيجة الوحيدة لأخذ مضاد حيوي للبرد هي إلحاق الضرر بنفسك وعائلتك وأصدقائك والمجتمع من خلال زيادة مقاومة المضادات الحيوية.

2- عند الشعور بالتحسن يمكن إيقاف المضادات الحيوية

لكن هناك تحذير، يعتمد الأمر بوضوح على ما إذا كنت تتناول المضاد الحيوي لعدوى بكتيرية بشكل غير صحيح أو للعدوى الفيروسية، إذا كان هذا هو الحال، فكلما كان وقت تناول المضاد الحيوي أقصر كلما كان ذلك أفضل، وتتحسن الأعراض عادة قبل قتل جميع البكتيريا والتعامل معها من قِبل الجسم، إذا توقف المريض عن تناول المضادات الحيوية مبكراً، أو في حال فاتته جرعات، فإنّ كمية المضادات الحيوية المتاحة لقتل البكتيريا ليست كافية ولا تزال البكتيريا قادرة على التكاثر، ويكون من الأسهل أن تصبح البكتيريا مقاومة في حالة وجود القليل من المضادات الحيوية.
لذلك إذا وصف الطبيب المضادات الحيوية، فمن الأفضل تناول جميع الجرعات الموصوفة حتى إذا كنت تشعر بتحسن، قد يعني التوقف مبكراً عن تكملة جرعة الدواء أن العدوى لم يتم القضاء عليها بالكامل ويمكن أن تستمر في الإصابة بالمرض.

3- الاحتفاظ بالأدوية

يقوم بعض المرضى بتخزين الأدوية التي لم يتناولوها أثناء المرض، معتقدين أنه يمكنهم ببساطة تناولها في المرة القادمة التي يمرضون فيها، لكن الأدوية وخاصة السوائل يمكن أن تفقد قوتها بمرور الوقت، وقد لا يعمل الدواء المتبقي ضد المرض ويمكن أن يجعله أسوأ بالفعل.

السابق
ماذا تأكل عند تناول المضاد الحيوي؟
التالي
كيف تتخلص من مقاومة جسمك للمضادات الحيوية؟