أمراض العظام

اسباب وعلاج آلام الظهر

اسباب وعلاج آلام الظهر

اسباب الم الظهر

اسباب الم الظهر عديدة والتي يمكن أن تحدث في أي من مركبات الظهر المختلفة، ولكن أحيانا لا يمكن تحديد اسباب الام الظهر لدى بعض المرضى.

التوتر العضلي:
في اغلب الحالات تكون اسباب الام الظهر ناجمة عن توتر (شد) العضلات (Muscular tension) والأربطة، جراء القيام برفع وزن ثقيل بشكل غير صحيح، أو نتيجة لحركة فجائية غير صحيحة.

أحيانا يمكن أن تتسبب التشنجات بالعضلات بالام الظهر.

مشاكل في مبنى الظهر:
في حالات معينة تعود اسباب الم الظهر إلى مشاكل في مبنى الظهر نفسه، مثل الإصابة بفقرة بارزة أو ممزقة (Protruded or Ruptured Disk).

فالأقراص الفقرية تستخدم ككابح بين فقرات العمود الفقري. ويمكن، أحيانا أن تتحرك المادة اللزجة المتواجدة داخل غلاف القرص الفقري، من مكانها وتبرز، أو تمزق القرص، ما يؤدي إلى الضغط على عصب معين.

وعلى الرغم من ذلك فأن اغلب الأشخاص الذين يعانون من قرص فقري بارز أو ممزق لا يعانون أي الام نتيجة هذا الوضع.

عرق النساء (sciatica):
في حالة قام القرص الفقري البارز أو الممزق بالضغط على احد الأعصاب الرئيسية في منطقة الظهر، يمكن للالم الناتج عن هذا الضغط أن ينتقل باتجاه الرجل والتسبب بعرق النسا، وهو ألم حاد جدا، يسبب وخزاً ابتداء من مؤخرة الإنسان وعلى امتداد الجانب الخلفي لساقه.

التهاب المفاصل (arthritis):
المفاصل الأكثر عرضة للإصابة كنتيجة لمرض الفصال العظمي (osteoarthritis) هي: الحوض، اليدين، الركبتين والقسم السفلي من الظهر.

في حالات معينة يمكن للفصال العظمي في العمود الفقري أن يؤدي إلى تضييق المنطقة التي تحيط بالعمود الفقري، وهذا الوضع يسمى بلغة الطب “تضيق العامود الفقري” (spinal stenosis).

شذوذ في مبنى الهيكل العظمي:
من الممكن أن تظهر الام الظهر في حال وجود انحناءات غير سليمة في العامود الفقري.

إذا أصبحت هذه الانحناءات مسالة مبالغ فيها، فمن المحتمل ان يظهر القسم العلوي للظهر وكأنه أكثر تحدبا من العادة والقسم السفلي للظهر يبدو وكأنه أكثر تقعرا من العادة.

الجنف (scoliosis) هو وضع طبي يكون فيه العامود الفقري منحنيا للاتجاه الجانبي وهذه الظاهرة من الممكن أن تؤدي لالام الظهر.

هشاشة العظام (Osteoporosis):
من الممكن أن تظهر كسور الاجهاد (Stress Fractures) في فقرات العامود الفقري في حالة هشاشة العظام ووجود ثغرات بداخلها.

ظواهر نادره نسبيا ولكنها خطيرة:

  1. اعراض ذيل الفرس (Cauda equine)
  2. ورم سرطاني في العامود الفقري
  3. عدوى في العامود الفقري.

علاج الم الظهر

من اجل علاج الم الظهر من المحتمل أن يصف لك الطبيب أدوية بدون ستيرويدات أو أدوية لعلاج الالتهاب، أو في حالات معينة أدوية لإرخاء العضلات، في سبيل  تخفيف الام الظهر الخفيفة وحتى الام الظهر المتوسطة والام الظهر التي لا تتحسن بتناول مضادات الاوجاع التي يمكن اقتنائها دون الحاجة لوصفة طبية.

من الممكن تناول أدوية مخدرة لفترة زمنية قصيرة، مثل الكوديين (Codeine)، ولكن تحت إشراف طبي فقط.

في غالبية الحالات يمكن علاج الام الظهر في وقت لا يتعدى عدة أسابيع، بمساعدة علاجات بسيطة وذاتية يمكن القيام بها في البيت والاعتناء بحالتك بشكل كاف. ويمكن ان تكون الأدوية المهدئة لالام الظهر والتي لا حاجة للحصول على وصفة طبية لاقتنائها، هي كل ما تحتاجه لتخفيف الام الظهر.

الراحة لفترة قصيرة بالسرير من الممكن ان تساعدك، إلا أن الاستلقاء لمدة أكثر من يومين من الممكن أن يضر بك بدل أن يفيدك.

في حال عدم نجاعة علاج الام الظهر البيتي فانه بإمكان الطبيب أن يصف لك أدوية أكثر فعالية أو طرق علاج اخرى، مثل العلاج الفيزيائي (العلاج الطبيعي) او الرياضة البدنية.

أسباب آلام الظهر العلوي

  1. الام ناتجة عن مشكلة صحية في مكان اخر
    فيمكن أن تتأثر منطقة أعلى الظهر بالام الكتف والذراعين وكذلك أسفل الظهر، فكل هذه المناطق تتربط ببعضها البعض. وعند حدوث أي إلتهابات في المفاصل والأربطة، سوف تؤدي إلى الام أعلى الظهر.
  2. الجلوس بطريقة خاطئة
    وخاصةً للأشخاص الذين يستخدمون الحاسوب بشكل دائم، أو يجلسون على الهاتف الذكي موجهين نظرهم إلى أسفل لفترات طويلة. هذا كله يؤثر على المنطقة العلوية من الظهر ويؤدي إلى الشعور بالالام، كما يمكن أن تمتد الالام إلى منطقة أسفل الظهر والعنق. وتفسير هذا أن الجلوس والتحديق في الحاسب الالي يؤدي إلى الضغط على عضلات الصدر ومد عضلات الظهر العليا، ويمكن أن يؤدي هذا إلى التشنج العضلي في منطقة بين الكتفين.
  3. تقلص العضلات في جانبي العمود الفقري
    من الأسباب الأخرى التي تؤدي إلى الام الظهر من أعلى، ويمكن إكتشافها من خلال إجراء الأشعة على الظهر.
  4. النوم في وضعية خاطئة
    حيث أن بقاء الرقبة طوال الليل في وضع خاطيء سوف يؤدي إلى الام الفقرات العنقية وفي منطقة أعلى الظهر أيضاً. كما أن الإجهاد الزائد وممارسة التمارين الرياضية شديدة الصعوبة مع عدم مرونة الجسم سوف يؤدي للنتيجة ذاتها.
  5. التعرض لموجات البرد
    أيضاً يمكن أن يتسبب البرد الشديد في الام بمنطقة أعلى الظهر، وخاصةً بعد التواجد في مكان دافىء ثم التعرض للبرودة بشكل مفاجىء.
  6. مشكلات القولون
    هناك علاقة بين الإصابة بمشاكل القولون والام الظهر، حيث يتسبب الإنتفاخ والإمساك الذي يعاني منه المريض في الضغط على فقرات الظهر، ليسبب تهيج وتوتر بالأعصاب، والشعور بالام. وبشكل عام، يمكن أن تؤدي الإصابة بالإمساك وصعوبة التبرز في الام الظهر.
  7. الإصابة بالأنفلونزا
    حيث تؤثر نزلات البرد والأنفلونزا على كافة عظام الجسم بما فيها منطقة أعلى الظهر، وخاصةً إذا كانت حرارة الجسم مرتفعة وكحة تسبب الالام عند حدوثها.
  8. ضيق التنفس
    عند أخذ نفس عميق والشعور بالام في أعلى الظهر فقد يعني هذا إحتمالية الإصابة بضيق التنفس أو الإنسداد الرئوي، حيث يضعف تدفق الدم ويحدث خلل بأنسجة الرئة. كما أن الام أعلى الظهر تعتبر أحد أعراض الإصابة بثقب في الرئة.
  9. التعرض لإصابة مؤلمة
    مثل السقوط على الظهر أو الإصدام بشيء صلب، فيمكن أن يؤدي هذا إلى الام في أعلى الظهر، وحينها تزداد الالام في حالة التحرك، وتحتاج فحص من الطبيب للتأكد من عدم وجود تمزق أو كسر.

ألم الظهر المفاجئ

تعرف على أبرز أسباب ألم الظهر المفاجيء:

1- النوم في وضعية خاطئة
يمكن أن تتسبب وضعية النوم الخاطئة في ألم الظهر المفاجيء، وخاصةً مع استخدام مراتب غير مريحة تزيد من الألم.
ويعد النوم على الظهر من أفضل الوضعيات التي تقلل فرص الشعور بألم في الظهر، كما يمكن النوم على أحد الجانبين، ولكن لا ينصح بالنوم على البطن.

2- استخدام مكيف الهواء
يتسبب تسليط الهواء البارد على الظهر في الشعور بالألم الشديد الذي ينتج عن برد العظام وإصابتها بالإلتهاب والتشنج، حيث يعتاد كثير من الأشخاص على استخدام مكيف الهواء وتسليطه بشكل مباشر على الجسم خلال الطقس الحار.

ولتفادي هذه المشكلة، ينصح بضبط مكيف الهواء على درجة حرارة مناسبة ولا تكون شديدة البرودة، وينصح بعدم تسليط الهواء بشكل مباشر على الجسم.

3- الوضعيات الخاطئة في الجلوس
تتطلب بعض ظروف العمل الجلوس لفترة طويلة على الكرسي مع انحناء الظهر إلى الأمام، وهو ما يسبب تشنجات في الظهر والإصابة بالام الشديدة، حيث يحتاج الظهر إلى تحريكه حتى لا يصاب بالتيبس.

كما أن انحناء الظهر إلى الأمام أو استخدام مقعد غير مريح سوف يسبب الشعور بالألم.

ينصح بأخذ راحة كل 45 دقيقة لمدة 10 دقائق، وممارسة رياضة المشي خلال وقت الراحة لتعزيز صحة العمود الفقري والمفاصل.

كما يفضل وضع وسادة خلف الظهر لتساعد في تقليل الشعور بالألم، سواء أثناء الجلوس في المكتب أو قيادة السيارة.

4- حمل الأشياء بطريقة خاطئة
من العادات الخاطئة التي تسبب الام الظهر المفاجئة هي حمل الأشياء الثقيلة بطريقة خاطئة، حيث أن الانحناء إلى الأمام والقيام بحمل الأشياء يشكل ضغطاً كبيراً على فقرات الظهر.

يجب اتباع الطريقة الصحيحة لحمل الأشياء، وهي النزول لأسفل مع الحفاظ على استقامة الظهر والقيام بثني الركبتين ثم حمل الأغراض والصعود بنفس الوضعية المستقيمة.

كما يجب عدم القيام بالحركات المفاجئة التي تسبب التقلصات والالام في مختلف أجزاء الجسم.

ويفضل تجنب حمل الأشياء الثقيلة بقدر المستطاع، والإستعانة بأحد الأشخاص للمساعدة في حملها.

5- ممارسة الرياضة
على الرغم من الفوائد الصحية العديدة للممارسة الرياضة، ولكنها يمكن أن تسبب الام الظهر المفاجئة، وذلك نتيجة ممارسة تمارين رياضية قاسية بشكل مفاجيء ودون الإستعانة بمتخصص.

حيث يمكن أن يحدث التواء في العظام والمفاصل نتيجة الحركات المفاجئة.

في حالة البدء بممارسة الرياضة، ينصح باستشارة المدرب المتخصص لتحديد التمارين المناسبة، ويجب البدء بتمارين خفيفة لزيادة مرونة العظام والمفاصل لحين الإعتياد على ممارسة الرياضة، وبمرور الوقت يمكن ممارسة التمارين المختلفة دون قلق.

6- ارتداء حذاء بكعب عالي
تفضل كثير من النساء ارتداء الأحذية بالكعب العالي، ويشكل هذا خطراً على الظهر، حيث يمكن أن يسبب الالام المفاجئة.

يتسبب الكعب العالي في زيادة الضغط على العظام والمفاصل، وكذلك على العمود الفقري، وبالتالي يمكن أن يؤدي لألم الظهر.

7- مشاكل الكلى
يمكن أن تتسبب مشاكل الكلى في ألم الظهر المفاجيء، وغالباً ما ترتبط بحصوات الكلى، ويكون الألم شديد ومفاجىء على هيئة نبضات متكررة في الظهر.

ولا تقتصر أعراض حصوات الكلى على ألم الظهر، بل يصاحبها بعض الأعراض الأخرى مثل ألم وحرقة أثناء التبول ووجود دم في البول.

ولتفادي مشاكل الكلى والإصابة بالحصوات، ينصح بالإكثار من شرب الماء، كما يجب استشارة الطبيب لتحديد العلاج المناسب للمشكلة.

8- مشاكل القولون
هناك علاقة وطيدة بين مشاكل القولون والام الظهر، فهناك بعض الأمراض التي تؤثر على الظهر مثل التهاب القولون والقرحة.

ومع شدة الالام نتيجة تناول أطعمة مهيجة للقولون، سوف تظهر الأعراض الخاصة به مثل الإمساك والإنتفاخ وتقلصات البطن والام الظهر.

ينصح بتجنب الأطعمة التي تسبب التهاب القولون مثل الأطعمة الحارة والأطعمة التي تسبب انتفاخ البطن مثل البقوليات لتقليل حدوث الإلتهاب وما يعقبه من أعراض مزعجة.

أسباب ألم الظهر المستمر

1:الإجهاد يمكن أن يسبب آلام الظهر
قد لا يكون مفاجئًا أن تعلم أن الإجهاد يمكن أن يسبب ألم العضلات، لكن القلق أنه قد يتسبب أيضًا في حدوث تقلصات في الظهر ، كما تقول أدا ستيوارت ، طبيبة بمراكز أو كلير الصحية التعاونية في كولومبيا ، ساوث كارولينا ، وعضو مجلس إدارة الأكاديمية الأمريكية لأطباء الأسرة، حيث قالت إذا كنت تشك أن الإجهاد يضر بك فعليًا ، فحاول استخدام بعض تقنيات الاسترخاء (مثل التأمل أو التنفس العميق) في روتينك.

2:آلام الظهر من التكنولوجيا
الجلوس لفترات طويلة على الانترنت واستخدام الموبايلا واللاب وغيرها من الاجهزة الالكترونية يمكن أن يسبب ألم الظهر، لذلك ينصح دائما بابقاء هاتفك ى مستوى العين حتى لا تؤثر على العين والظهر.

3: عدم الجلوس بشكل صحيح
كما هو الحال مع الإمساك بالهاتف الذكي باستمرار ، فإن الجلوس الخاطئ على مكتبك سيؤثر على عمودك الفقري، ربما لا يكون الإقلاع عن العمل في المكتب خيارًا ، ولكن يمكنك تحسين شكلك: حافظ على الساعدين متوازيين مع الأرض ، وتتماشى مع جذعك ، وأرجلك مسطحة على الأرض أو على مسند للقدم ، ودعم الظهر بالكامل ، والفخذين متوازيين على الأرض.

4: الولادة تؤثر على الظهر
%80 تقريبًا من الأمهات الجدد يعانين من آلام أسفل الظهر نتيجة للضغط على الجسم أثناء الحمل إلى جانب العادات الناتجة عن رعاية طفل صغير”. “على سبيل المثال ، حمل طفل على جانب واحد فقط من الجسم والانحناء أثناء الرضاعة يؤدي إلى اختلالات عضلية ، مما يؤثر على المنحنى الطبيعي للعمود الفقري.

5:وجود خلل في العضلات في مكان آخر من جسمك.
كل شيء مترابط ، وقد يكون ألم ظهرك ناجمًا عن أوتار الركبة الضيقة أو ضعف البطن.

6:لديك قرص منتفخ أو ممزق.
تساعد الأقراص بين فقراتك في تهدئة العمود الفقري وتعمل كممتصات للصدمات ، ولكن بمرور الوقت يمكن أن تتسطح أو تتمزق بسبب الشيخوخة الطبيعية أو حركات معينة أو تاريخ عائلي لأمراض القرص. هذا لا يسبب دائمًا الألم ، ولكن عندما يحدث ذلك ، يمكن أن يكون مزعجًا للغاية.

7: مشاكل البنكرياس والكلى
يمكن أن يسبب التهاب البنكرياس أو القرحة أو حتى عدوى الكلى ألمًا في الظهر.

أسباب آلام الظهر عند النساء

  1. متلازمة ما قبل الحيض (PMS) : عادةً ما تعاني المرأة من أعراض قبل الدورة الشهرية، والتي تسمى بمتلازمة ما قبل الحيض، وتسبب هذه الأعراض انزعاج شديد لدى المرأة. تبدأ متلازمة ما قبل الحيض قبل نزول الدورة الشهرية ببضعة أيام، وتنتهي خلال يوم أو يومين من نزولها. وتعد الام أسفل الظهر من أبرز هذه الأعراض، بالإضافة إلى الام أسفل البطن والصداع والإعياء وتقلبات المزاج.
  2. الانتباذ البطاني الرحمي : هي حالة ينمو فيها النسيج الذي يبطن الرحم “بطانة الرحم” خارج الرحم، وغالبًا ما ينمو على المبيض وقناتي فالوب والأنسجة الأخرى التي تبطن الحوض، وفي بعض الأحيان، يمكن أن ينمو حول المسالك البولية والأمعاء. ويمكن أن تحدث بعض الأعراض التي تصاحب الانتباذ البطاني الرحمي، ومنها الام أسفل الظهر، بالإضافة إلى تقلصات تشبه الدورة الشهرية والام أثناء الجماع وألم مع حركات الأمعاء أو عند التبول.
  3. التهاب المسالك البولية (UTI) : عندما يؤثر التهاب المسالك البولية على المثانة، فيطلق على هذه الحالة اسم التهاب المثانة، ويصل العدوى إلى مجرى البول، فتسمى هذه الحالة “التهاب الإحليل”،أو تصل إلى الكلية فتؤدي إلى الإصابة بالتهاب الكلى. تنتج عدوى المسالك البولية عن البكتيريا في أغلب الأحيان، ولكنها قد تحدث بسبب الفطريات أو الفيروسات. وتعتبر الام أسفل الظهر أحد أعراض التهاب المسالك البولية، بالإضافة إلى بعض الأعراض الأخرى مثل زيادة إفرازات المهبل وحرقان البول وكثرة التبول والام الحوض.
  4. فترة الحمل : يتسبب الحمل في العديد من التغيرات بالجسم، ومع تقدم الحمل، يضغط الجنين على جسم المرأة، ويشكل ضغطًا على الأعصاب في الجسم. ويتسبب هذا في مجموعة من الأعراض، ومنها ألم أسفل الظهر وألم وتورم الساقين.
  5. مرض التهاب الحوض (PID) : ينتج مرض التهاب الحوض عن عدوى في الجهاز التناسلي العلوي، ويمكن أن يحدث في الرحم أو المبيضين أو قناتي فالوب. يمكن أن يتسبب مرض التهاب الحوض في مجموعة من الأعراض مثل الام أسفل الظهر وافرازات مهبلية وألم حول الحوض وكذلك الألم أثناء التبول.
  6. أمراض المبيض : هناك بعض الأمراض التي يمكن أن تصيب المبيض مثل كيسات المبيض والأورام الليفية الرحمية. وقد تتسبب هذه الأمراض في بعض الأعراض المزعجة، ومنها الام أسفل الظهر، بالإضافة إلى مجموعة من الأعراض الأخرى مثل عدم انتظام الدورة الشهرية، وتحتاج هذه المشكلات الصحية إلى استشارة الطبيب وعلاجها لتفادي المضاعفات التي يمكن أن تسببها.
  7. عرق النسا : ينتج عرق النسا عن ضغط أو إصابة العصب الوركي، وهو أطول عصب في الجسم، وهي مشكلة صحية يمكن أن تصيب الرجال والنساء. يتسبب عرق النسا في الشعور بألم شديد في أسفل الظهر، وعادةً ما يمتد الألم إلى أسفل بساق واحدة فقط، وقد يؤدي إلى الخدر والضعف بالمنطقة المصابة.

أسباب آلام أسفل الظهر والبطن عند النساء

1- التبويض المؤلم: يحدث هذا الألم في فترة منتصف الدورة الشهرية، ويكون على هيئة مغص أو وخزات مزعجة في أسفل البطن والظهر، وهو نتيجة لتسرّب الدم أثناء خروج البويضة في فترة التبويض، ويسبب أيضاً تهيجات واضطرابات في أغشية وجدار البطن في الجهة التي يحدث فيها التبويض.

2- الحمل الهاجر: هو الحمل خارج الرحم حيث تنغرس البويضة الملقحة في أماكن أخرى مثل قناة فالوب والمبيضين، ويتسبّب في حدوث آلام شديدة أسفل البطن وأعراض أخرى كالغثيان ونزيف المهبل، وهو يحتاج إلى تشخيص فوري وتدخل طبّي سريع حيث يشكل خطراً كبيراً على حياة المرأة الحامل.

3- الأورام الليفية للرحم: هي عبارة عن أورام حميدة تنمو من الخلايا المكوِّنة لجدار الرحم، وتظهر عادة في سن الإنجاب، ولكنّها نادرة الظهور لدى النساء تحت سنّ 30 عاماً، ويعد ارتفاع مستوى هرمون الإستروجين السبب الرئيسي في زيادة معدّل نموها، لذا يختفي ظهورها عند الاقتراب من سن اليأس، وتسبّب آلاماً أثناء الاتّصال الجنسي بين الزوجين، كما تسبّب أيضاً آلاماً في الحوض وأسفل الظهر، ويتمّ علاجها بالأدوية أو الكي الكهربائي أو جراحة المنظار أو استئصال الرّحم.

4- التهاب المثانة البولية: هو يصيب النساء بشكل أكبر من الرجال نتيجة قصر مجرى البول (الإحليل الأنثوي)، حيث تنتقل البكتيريا المتواجدة حول فتحتي المهبل والشرج أثناء الجماع إلى فتحة الإحليل ومنها إلى الأعلى باتجاه المثانة مسببة الالتهاب، ويزداد حدوثه لدى المتزوجات حديثاً، ممّا يسبّب الشعور المستمر في الرغبة بالتبول، مع حدوث ألم شديد وحرقة وتغير في لون البول إلى اللون الوردي، ويسبب أيضاً آلام في أسفل الظهر، ويتم علاجه بمراعاة النظافة الشخصية وإفراغ المثانة من البول قبل وبعد عملية الاتّصال الجنسي للتخلص من البكتيريا التي قد تكون انتقلت إلى الأعلى، وفي حالات الالتهاب المتكرّر، فإنّ الطبيب قد ينصح بتناول جرعة واحدة من المضاد الحيوي بعد الجماع مباشرة، وذلك لقتل البكتيريا التي دخلت إلى المثانة قبل تكاثرها مسببة الالتهاب.

5- القولون العصبي: هي مشكلة صحية واسعة الانتشار في العالم، ويعتقد أنها تصيب النساء أكثر من الرجال نتيجة الاضطرابات النفسية وتقلّبات المزاج، وتكون على شكل اضطرابات هضمية وانتفاخ وتكوُّن الغازات وإمساك، وقد تسبّب ألماً في أسفل الظهر أو ألماً أثناء الجماع، وحتى الآن لم يتوصل الأطباء إلى علاج نهائي للقولون العصبي، ولكن من الممكن التخفيف من أعراضه بالعلاج النفسي والاسترخاء والأدوية المخففة من الألم والإمساك، والاستشارات الخاصّة بالسلوكيات الغذائية لدى المريض.

أسماء أدوية علاج آلام الظهر

يمكن لطبيبك أن يُوصي بما يلي، اعتمادًا على نوع ألم الظهر لديك:

  • مسكِّنات الألم التي تُباع بدون وصفة طبية (OTC) العقاقير غير الستيرويدية المضادة للالتهابات (NSAID)، مثل الأيبوبروفين (أدفيل، موترين أي بي، وغيرهما) والنابروكسين (أليف)، يمكنها تخفيف ألم الظهر الحاد. تناوَلْ أدويتك حسب توجيهات طبيبك فقط. قد يؤدي فرط استخدامها إلى آثار جانبية خطيرة. إن لم تخفِّف مسكِّناتُ الألم التي تباع بدون وصفة طبية ألمك، فقد يقترح طبيبك العقاقير غير الستيرويدية المضادة للالتهابات.
  • مُرخيات العضلات. إذا لم تشعر بتحسُّن ألم ظهرك الخفيف إلى المتوسط بمسكِّنات الألم بدون وصفة طبية، فقد يصف طبيبك باسطًا للعضلات أيضًا. قد تجعلك مرخيات العضلات تشعر بالدوخة والنعاس.
  • مسكِّنات الألم الموضعية. هي كريمات أو دهانات أو مراهم تفركها على جلدك مكان الألم.
  • المخدرات. العقاقير أفيونية المفعول (الأفيونيات)، مثل الأُوكسيكودون أو الهيدروكودون، يمكن استخدامها لمدة قصيرة مع إشراف دقيق بواسطة طبيبك. العقاقير أفيونية المفعول (الأفيونيات) لا تؤثر جيدًا على الألم المزمن؛ لذلك فإن الدواء الموصوف طبيًا سوف يوفر أقل من أسبوع من الحبوب.
  • مُضادَّات الاكتئاب. قد اتضح أنَّ الجرعات القليلة من أنواع محددة من مضادات الاكتئاب — خاصة مضادات الاكتئاب الثلاثية الحلقات، مثل الأميريبتالين — تُسكِّن بعض أنواع الألم المزمن بصرف النظر عن تأثيرها على الاكتئاب.
  • الحقن. إن لم تُسكِّن التدابير الأخرى ألمك، وإذا انتشر ألمك بطول ساقك، فقد يحقنك طبيبك بالكورتيزون — دواء مضاد للالتهاب — أو بدواء مخدر في الفراغ الموجود حول الحبل النخاعي (الفراغ فوق الجافي). الحقن بالكورتيزون يساعد على تقليل الالتهاب حول جذور الأعصاب، ولكن تسكين الألم قد يستمر لأقل من بضعة شهور.
السابق
فوائد الفلفل الحلو
التالي
اسباب بروز عظمة الترقوة