أدوية

إيجابيات الجراحة التجميلية

إيجابيات الجراحة التجميلية

تتم جراحة التجميل عادة لتحسين مظهر الشخص، والتي يُنظر إليها أيضاً على أنها الفائدة الأساسية لهذا الإجراء. ومع ذلك، فإن تحسين المظهر هو مجرد واحدة من العديد من الفوائد المحتملة التي يمكن أن تقدمها الجراحة التجميلية. إذا كنت تفكر في إجراء عملية جراحية تجميلية، تحقق من بعض المزايا التي قد تستفيد منها باتخاذ قرارك.

فوائد جراحة التجميل

  • تعزيز المظهر

الفائدة الأولى والرئيسية لجراحة التجميل هي أنها تساعد على محاذاة مظهرك الطبيعي مع المظهر الذي تريده. إذا كنت تريد الخضوع لجراحة تجميلية، فمن المعقول أن تفترض أنك غير راضٍ عن بعض مظاهر في مظهرك، وأنك ترغب بشدة في تغييرها. بمجرد القيام بذلك، سيتغير مظهرك إلى الأبد، ممّا ينتج عنه نسخة محسنة من نفسك.

  • تحسين الصحة البدنية

ميزة أخرى لإجراء جراحة التجميل هي أنه في بعض الحالات يمكن أن تعزز صحتك البدنية. على سبيل المثال، عملية تجميل الأنف، لن تؤدي فقط إلى تحسين شكل أنفك ومظهره، بل قد تساعد أيضاً في مشاكل الجهاز التنفسي التي قد تواجهها.

الأمر نفسه ينطبق على شفط الدهون، السماح للمرضى الذين خضعوا لهذه الجراحة بأن يكونوا أكثر نشاطاً بدنياً بعد الانتهاء منها. هذا، وبالتالي، يقلل من فرص تطوير مشاكل مثل زيادة ضغط الدم وأمراض القلب والسكري.

  • تحسين الثقة بالنفس

من خلال تحديد مظهرك وتغييره ليناسب رغباتك، ستحصل تلقائياً على تقدير أفضل للذات. هذا يفعل الكثير لحياتك الاجتماعية وصحتك العقلية. أن تكون واثقاً من الطريقة التي تنظر بها يجعلك تشعر بتحسّن في جميع جوانب الحياة.

  • الفوائد النفسية

النقطة السابقة تتطرق بشكل مختصر إلى الاقتراح بأن الجراحة التجميلية لها فوائد نفسية. أنت أكثر ميلًا إلى التواصل اجتماعياً نظراً لتحسين حالتك الذهنية فيما يتعلق بما تشعر به تجاه نفسك. بعض الأشخاص غير الراضيين عن مظهرهم يعانون في كثير من الأحيان من القلق والاكتئاب، وكلاهما من مشاكل في الصحة العقلية النفسيّة.

ومع ذلك، في كثير من الأحيان، تقل هذه المشكلات أو تختفي تماماً بعد إجراءات الجراحة التجميلية. هذه مكافأة كبيرة للكثيرين وهي ما يشجعهم على مواصلة الجراحة. النتائج النفسية الإيجابية تستحق العناء.

  • الألم محتمل (مقدورٌ عليه)

كثير من الناس الذين يفكرون في الجراحة التجميلية مترددون بسبب الخوف من “الألم الشديد” الذي يرتبط غالباً بجراحة التجميل. في حين أن الجراحة التجميلية ليست مؤلمة كما يعتقد.

هذا صحيح الآن أكثر من أي وقت مضى بسبب التطورات الحديثة والمستمرة في التكنولوجيا. تم تحسين الإجراءات لتقليل مشاعر الألم، ممّا أدى إلى شعور الكثيرين بالاطمئنان.

  • نتائج دائمة

الميزة الرئيسية الأخرى لجراحة التجميل هي أنها تنتج نتائج تدوم في كثير من الأحيان لفترة طويلة أو دائمة. هذا يخفف من أي نوع من المخاوف من الحصول على نظرة “غير مرغوب فيها” إلى الوراء.

ومع ذلك، يجب أن تضع في اعتبارك أنه يجب عليك الاعتناء بنفسك بالإجراءات من أجل جعلها تدوم طويلاً. على سبيل المثال، إذا خضعت لعملية جراحية في شد البطن، فمن الأفضل أن تلتزم بنمط حياة صحي ونشط للحفاظ على نتائجك.

  • إمكانية الوصول إليها بسهولة

مع المزيد والمزيد من اختيار الفرد لجراحة التجميل، هناك الآن العديد من العيادات التي تقدم هذه الخدمات. لذلك، هذا يعني أنه من السهل نسبياً العثور على مكان للقيام بإجراءك.

أيضاً، إذا كنت لا ترغب في إجراء الجراحة في بلدك، فهناك العديد من العيادات الموجودة في البلاد الأخرى والتي يمكنك الوصول إليها بسهولة أيضاً. يُعرف هذا أيضًا باسم “السياحة التجميلية” وقد ارتفعت في السنوات الأخيرة.

السابق
الأجسام المضادة والمناعة
التالي
المناعة الطبيعية والمناعة المكتسبة