أمراض الجلد

أمراض القطط الجلدية احذر منها فبعضها معدي للبشر

أمراض القطط الجلدية بالصور احذر منها فبعضها معدي للبشر

أمراض القطط الجلدية نوضحها لكم عبر هذا المقال، وتعتبر من أكثر الأمراض التي تحدث للقطط، وتسبب لهم الكثير من المشاكل المختلفة، التي ربما تترك أثرًا فيما بعد، لذلك إذا لاحظت بعض الأمور والأعراض المختلفة التي تكون في القطط مثل الاحمرار، أو أن تلعق بجلدها، أو يتساقط شعرها بمعدل أكبر، يجب وقتها الذهاب إلى الطبيب ومعرفة أصل المشكلة، حتى يمكن حلها بسهولة، وبدون أدنى مشكلة.

أمراض القطط الجلدية

الحبوب

تتكون الحبوب عادة حول الذقن والرقبة، وتكون نتيجة للإجهاد أو نتيجة حساسية تجاه دواء معين، أو غذاء معين وتظهر على شكل مطبات في جلد القط وقد تظهر وتختفي دون أن تلاحظ أنت ذلك.

العلاج

كل ما عليك لعلاج هذه الحبوب هو استخدام المضادات الحيوية والمداومة على الشامبو أو أي أدوات نظافة تساعد في تطهير جلد القط من الحبوب.

عدوى الجلد البكتيرية عند القطط

الحبوب أو الجروح أو بعض الإصابات قد تسمح بوصول البكتيريا إلى داخل جلد القطط، مسببة التهاب واحمرار وتساقط للشعر وقد تصل إلى تكوين قرح، وإذا كان القط من النوع العاشق للعق نفسه، فيجب توفير العلاج فورًا حتى لا تصل البكتيريا إلى الجهاز الهضمي مسببة مشاكل أخطر.

العلاج

يجب التوجه للطبيب البيطري والحصول على المضادات الحيوية، والكريمات الموضعية اللازمة.

مرض أنثوي أو عدوى الخميرة

هو في الغالب عدوى فطرية تحدث حول الأذن وتنتج احمرارًا في الجلد، ووجود سائل أصفر في الأذن.

العلاج

من الممكن أن يصف الطبيب البيطري مضاد للفطريات وشامبو لتنظيف الجلد من الإصابات.

داء المشعرات المصبوغة

داء المشعرات المصبوغة هو أيضًا عبارة عن عدوى فطرية، وفي الغالب تصيب القطط الذكور بسبب وجودهم معظم الوقت في الشوارع، ودخول معارك مع القطط الأخرى بشكل مستمر، والإصابة بجروح تظل مفتوحة لفترة طويلة، وتدخل الفطريات عن طريق هذه الجروح وتكون هذه العدوى خطيرة جدا، حيث يمكنها الانتقال إلى الإنسان عن طريق القط المصاب.

العلاج

يجب استخدام يود البوتاسيوم من خلال الفم بشكل يومي لفترة تستمر الى أربع أو ثمان أسابيع.

التهاب الجلد التحسسي عند القطط

يعاني بعض القطط من الحساسية تجاه عدد من العوامل مثل الحساسية تجاه البراغيث وحساسية تجاه بعض الأطعمة والحساسية تجاه العث او الطفيليات المعوية، وتظهر أعراض هذه الحساسية في اللعق المستمر للكفوف والأذنين والذيل والرقبة، ويحدث احمرار في الجلد في المناطق المصابة، وقد ينتج عنها وجود تعرجات في الجلد.

العلاج

الذهاب إلى الطبيب البيطري فورًا بالقسط لتحديد سبب الحساسية وإعطائه العلاج المناسب، والحفاظ على القط بعيد عن هذه الأسباب مستقبلًا.

عث الأذن عند القطط

والعث هو كائنات طفيلية تعيش في آذان القطط، وتتخذ من شمع الأذن غذاء لها مسببة التهابات في أذن القط، ومن الدلائل على هذا المرض هو أن القط يقوم بهز رأسه بصفة مستمرة ووجود علامات خدوش وجروح في أذنه، وتهيجها وقد يتواجد رائحة كريهة تخرج من أذن القط.

العلاج

تذهب فورًا للطبيب البيطري ويصف لك الأدوية المناسبة للقضاء على العث.

الحصاة النفسية

تحدث نتيجة اضطرابات نفسية للقط تدفعه إلى الإكثار من لعق جسمه، وفخذه، وبطنه ورقبته بشكل مستمر، والإكثار من الاستمالة مما يؤدي إلى تهيج الجلد، وترقق الشعر والتهابات في جسم القط.

العلاج

تحاول تهدئه القط نفسيا، والعمل على استقرار نفسيته، ومحاولة علاج الالتهابات الناتجة عن اللعق.

القوباء الحلقية عند القطط

أكثر الأمراض الجلدية انتشارًا في عالم القطط وهو مرض ناتج عن عدوى فطرية، تتسبب في ظهور بقع حلقية الشكل بسبب سقوط الشعر في هذه المناطق تسبب هيجان الجلد والرغبة في الحكة، وتظهر حول الرأس وأطراف القط.

العلاج

يصف طبيبك البيطري شامبو للقضاء على الفطريات الموجودة على جلد القط.

وبما أن أكثر أمراض القطط الجلدية بالصور التي تصيب القطط هي الأمراض الفطرية، فسنقوم باستعراض أسبابها وطرق التعامل معها.

إصابة القطط ببعض الأمراض الجلدية

القط هو من أكثر الحيوانات انتشارًا في العالم، وقام الإنسان باستئناسها منذ قديم الأزل، وهناك العديد من أنواع القطط وفصائلها، وقد يكون أشهرها:

  • القط السيامي.
  • القط الشيرازي.
  • القط الفارسي.
  • القط الحبشي.

وتتعرض القطط لخطر الإصابة بالعديد من الأمراض، وذلك لضعف مناعتها وحساسية جلدها الشديدة وسنتعرف معًا على أشهر أمراض القطط الجلدية وطريقة علاجها وكيفية الوقاية منها، حيث أن معظم الأمراض الجلدية للقطط سببها يكون عدوى بكتيرية في الأساس، وفي هذه الحالة يكون علاجها سهل وبسيط في حال الإسراع بالتعامل مع المرض، ولكن التأخير قد يؤدي لعواقب غير محمودة، وعليك دائما الإسراع إلى طبيبك البيطري.

أعراض الأمراض الفطرية في القطط

يوجد الكثير من أعراض أمراض القطط الجلدية بالصور ومنها:

  • ظهور دمامل أو قروح أو جروح فجأة على جلد القطط.
  • ظهور ثقوب عميقة على جلد القط، بشكل مفاجئ وبدون سبب واضح.
  • ظهور جروحًا عميقة في رأس القط وظهرت بشكل مفاجئ.
  • وجود قشور وعقد على سطح جلد القط.
  • تورم الغدد الليمفاوية وتورمات في جلد القط.

أسباب الأمراض الفطرية

أسباب أمراض القطط الجلدية بالصور:

  • نتيجة احتكاك القط بشكل مباشر مع القطط، أو الحيوانات المصابة.
  • وجود القطط في تربة ممتلئة، بالفضلات الحيوانية المتحللة.
  • وجود جروح عميقة في جلد القط دون علاجها لفترات طويلة مما، يسمح بدخول الفطريات إلى داخل جلد القط.
  • انخفاض مناعة القط بسبب الإصابة بمرض آخر مما يسمح بتكوين فطريات على جلد القط دون القدرة على مقاومتها.

علاج الأمراض الفطرية للقطط

يفضل أن يتم ذلك في المستشفى أو عند الطبيب البيطري، وذلك لأنه في كثير من الأحيان يكون المرض معدي للإنسان، وخاصة عند رؤية أمراض القطط الجلدية بالصور سترى ذلك بنفسك، وهناك الكثير من الأدوية المخصصة لعلاج هذه الأمراض، وعادة يستغرق العلاج عدة أسابيع حسب حالة القط، ففي الطبيعي تستغرق مراحل العلاج حوالي 6 – 8 أسابيع، أما في الحالات المتقدمة قد يستمر إلى أكثر من ذلك.

أمراض القطط الشيرازي وعلاجها

ولأن القط الشيرازي يُعد من أشهر وأهم أنواع القطط، والمعروف أيضًا باسم القط الفارسي، والذي يدخل في تهجين الكثير من الأنواع الجديدة، نظرًا لصفاته الشكلية المميزة، من حيث الشعر الكثيف والعيون الملونة وكونه ودود ومرح.

سنتحدث عن أهم الأمراض التي قد تصيب القط الشيرازي، حيث من الممكن أن يعاني هذا النوع من القطط من عديد الأمراض مثل صعوبة التنفس، وصعوبة في الولادة، وأمراض جلدية ومشاكل في العين وغيرها ومن الأمراض التي نستعرضها معًا:

  1. الأمراض الجلدية تتضمن القوباء الحلقية وتقرح، وتهيج جلد الوجه والتقرحات المحيطية.
  2. أمراض العيون وتتضمن إعتام عدسة العين، وانسداد في القرنية.
  3. الأورام: وتتضمن أورام الخلايا القاعدية، وأورام الغدد الدهنية.

وبعد معرفة أمراض القطط الجلدية بالصور والتي في أغلب الأحيان تؤدي إلى التسبب في الكثير من المشاكل للقطط، لذلك بمجرد ملاحظة الأعراض التي وضحناها من خلال موقع زيادة على أي من القطط المختلفة يمكنك وقتها اللجوء إلى الطبيب وحل المشكلة.

السابق
أسباب نقص المناعة عند مرضى السرطان وطرق الحد من آثار العلاج الكيماوي
التالي
أعراض نزول الحصوة مع البول وأسبابها ومضاعفاتها وكيفية علاجها