صحة عامة

أسباب الشفاه الداكنة

أسباب تصبغ الشفاه

  • تغير مستوى الهرمونات في الجسم، حيث تؤدي هذه الحالة إلى اسوداد لون الشفتين، إضافة إلى ظهور النمش على الوجه، وهذه الحالة تصاب بها الحوامل والنساء اللواتي يتبعن علاج هرموني.
  • التعرض المفرط لأشعة الشمس، حيث أن الشفاه مثلها مثل البشرة لونها يزداد اغمقاقاً عند التعرض لأشعة الشمس.
  • تناول حبوب منع الحمل، والتي بدورها تتسبب في حدوث تغيرات هرمونية مما يؤدي إلى اغمقاق لون الشفاه.
  • تؤثر مستحضرات التجميل على لون الشفتين، إذ أن البودرة وكريم الأساس يتسببان في تصبغ الشفاه خصوصاً إذا كانت الماركة رديئة، لأنها سوف تحتوي على الرصاص.
  • عد شرب كميات كافية من الماء خلال اليوم، مما يتسبب في تصبغ الشفاف وجفافها أيضاً خصوصاً في أيام الصيف الحارة.
  • التدخين يتسبب في تغير لون الشفاه واللسان أيضاً.
  • شرب الكافيين بشكل مفرط.
  • عدم الاهتمام بشطف الشفتين جيداً بعد تنظيف الأسنان، حيث تسبب بقايا المعجون الموجودة اسمرار الشفاه.

أسباب سواد الشفايف

تتعدد الأسباب التي قد تؤدي إلى تغير لون الشفتين واسودادهما، وقد جمعناها لكِ في السطور التالية، وهي كالآتي:

  • زيادة صبغة الميلانين: وهو سبب خِلقي يتمثل في زيادة صبغة الميلانين في الجسم، التي تتحكم في درجات لون الجلد، فالقليل منها يُعطي لونًا فاتحًا للبشرة، وإذا زادت كان لون البشرة داكنًا.
  • التقدم في العمر: قد يكون أحد الأسباب المؤدية أيضًا لاسوداد الشفتين، لذا لا بد من العناية بهما قبل الوصول لهذه المرحلة، للتخفيف من وطأة اللون.
  • أشعة الشمس: التعرض للشمس يؤدي إلى تحفيز الجسم على إنتاج الميلانين لامتصاص الأشعة فوق البنفسجية، وهذا يحمي البشرة من بعض الأضرار التي تسببها أشعة الشمس، لكنه يسبب اسمرار البشرة واسوداد الشفاه.
  • التدخين: إذ يمكن أن تزيد مادتا “النيكوتين” و”البنزوبيرين” الموجودتان في دخان التبغ من إنتاج الميلانين في الجلد، ما يؤدي إلى اسمرار الشفاه، ويحدث هذا تدريجيًّا مع مرور الوقت.
  • الحمل: خلال فترة الحمل قد يعاني بعض السيدات من تغير في لون الجلد، بسبب تغير مستويات الهرمونات، ما يؤدي إلى تصبغ بعض المناطق في الجسم، بما في ذلك الشفاه والحلمة والجبهة والخدين والأنف، ولكنها تعود إلى لونها المعتاد بعد الولادة.
  • القصور الكظري: أو ما يطلق عليه مرض “دباغة الجلد”، وفيه يحدث خلل بالغدة الكظرية، يؤدي إلى زيادة إنتاج هرمون الغدة النخامية، الذي يحفز إفراز صبغة الميلانين، ما يؤدي إلى اسوداد الشفتين.
  • بعض العلاجات: تناول أدوية معينة يمكن أن يتسبب أيضًا في تغير لون الشفاه، كالأدوية المضادة للملاريا، والمضادات الحيوية كـ”المينوسكلين”، وغالبًا ما يعود الجلد إلى لونه الطبيعي بعد انتهاء كورس العلاج.

أسباب سواد الشفايف من الاطراف

هذه من أبرز الأسباب المؤدية لظهور السواد حول الفم:

  • مشاكل واضطرابات في التغذية مثل فقدان الشهيّة العصبي بالإضافة إلى فرط الشهية المرضي والتقيؤ المتكرر الذي يعمل على تآكل حمض المعدة فيؤدي كل ذلك إلى التسبب بالأضرار على الشفاه، ويسبب تلوّن الجلد واسمراره حول الفم.
  • التعرض للمواد السامة مثل المعادن والتي تشمل النحاس والبزموت والزئبق والفضة بالإضافة إلى المواد الكاوية كالأحماض والقلويات القوية والمركبات السامة الأخرى والتي تسبب حروقاً كيميائيةً على الشفاه، مما يؤدي إلى تلون البشرة حول الفم وجعلها داكنة.
  • التعرض الطويل لأشعة الشمس، فالأشعة فوق البنفسجية لها التأثير نفسه لتحفيز إنتاج الميلانين، كما يفعل على الجلد على أجزاء أخرى من الجسم.
  • تناول بعض الأدوية التي قد تؤدي إلى اسمرار الجلد حول الفم، ومن أبرز أنواع الأدوية التي تسبب ذلك:
  1. مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات، مثل إيميبرامين وديسيبرامين.
  2. الأدوية المضادة للذهان التي تستخدم في علاج بعض الحالات النفسية، إضافة إلى الأدوية المستخدمة لعلاج الغثيان والقيء مثل الفينوثيازين.
  3. الأدوية الحساسة للضوء والمستخدمة لعلاج مشاكل واضطرابات الجلد الأخرى، مثل: الايزوترتينيون والأسيترتين.
  4. بعض المضادات الحيوية مثل: المينوسكلين.
  5. أدوية العلاج الكيميائي التي تستخدم لعلاج السرطان.
  6. الأدوية المضادة للملاريا والتي تستخدم لعلاجها أو الوقاية منها.
  • جفاف الشفتين، حيث تفقد الشفاه رطوبتها بسرعة لأن طبقات الجلد فيها قليلة، وعند استمرار جفاف الشفاه فيؤدي ذلك إلى تشققها، وبالتالي ظهور اللون الداكن حول الفم، وتكثر حالة جفاف الشفاه عند المدخنين والأشخاص الذي يتنفسون من الفم، بالإضافة إلى زيادة فرصة الجفاف في المناخ البارد والطقس العاصف.
  • الإصابة باليرقان، الذي يسبب تلون الجلد باللون الأصفر والناتج عن زيادة البيليروبين المرتبطة بأمراض الكبد أو مرض الصفراوية، وهناك أسباب أخرى للاصفرار كنقص السكر بالدم الناتج عن زيادة نسبة البيتا كاروتين المستمدة من الأطعمة، وفقر الدم الخبيث، ومرض ويلسون.
  • الإصابة بالتهاب الجلد التماسي والتهاب الجلد التأتبي، وأكثرها شيوعاً وتأثيراً على المنطقة حول الفم هو التهاب الجلد التماسي خاصة عند النساء اللواتي يكثرن من استخدام مستحضرات التجميل كأحمر الشفاه وغيرها، حيث إنّ هذه المنتجات تزيد من فرص ظهور السواد حول الفم.
  • تكوّن الكلف على الوجه، فالكلف عبارة عن فرط التصبغات بالجلد والناتج عن زيادة ترسب الميلانين، ويحدث على أي سطح من الجلد كثير التعرض لأشعة الشمس بالأخص الوجه ويكثر عند منطقة الجبهة والخدود والشفّة العليا.

علاج سواد الشفايف

يحتاج علاج سواد الشفايف إلى درجة من الحرص والعناية للتخلص من تلك المشكلة بلا رجعة، مجرد الاعتماد على مرطبات الشفايف قد لا يكون كافياً لحل المشكلة من جذورها، وفيما يلي نقدم لك مجموعة من أهم النصائح لعلاج مشكلة الشفايف السوداء:

  • يجب تنظيف الشفايف بتمعن من أجل التخلّص من بقايا المأكولات والمشروبات وحتى آثار الدخان الذي يؤدي إلى صبغ الشفاه، ولذا فإن غسل الأسنان بالفرشاة والشفايف بالصابون يجب أن يكون من عاداتك اليومية.
  • ضعي مرطب الشفاه كل ليلة قبل النوم لأنّه يحمي من التشقّقات التي تتسبب عادة في حدوث تغير في لون الشفاه.
  • يمكن كذلك أن تواظبي على وضع الجلسرين يومياً فوق الشفايف الداكنة، حيث أنه يعد أهم وأشهر مرطب الشفاه فيحميها من التشققات وتغير اللون.
  • اجعلي شرب المياه من أهم عاداتك، لأن هذا يعمل على الحفاظ على رطوبة الجسم، فما لا يعلمه الكثيرون أن من اسباب
  • سواد الشفايف هو الجفاف وقلّة الماء في الجسم والوجه بشكل خاص، فالأفضل أن تعتادي على شرب 8 إلى 12 كوب ماء يومياً.
  • للتخلص من اسمرار لون الشفاه الناتج عن التدخين، يُنصح بفرك الشفاه بانتظام بواسطة فرشاة أسنان ناعمة، وبعدها قومي بغسل الشفتين بالماء البارد وجففيهما، ثم قومي بوضع الفازلين فوقهما لحمايتهما من الجفاف.
  • حاولي عدم تعريض الشفاه مطولاً لأشعة الشمس ووضع كريم واقي لأشعة الشمس عليها.
  • اختاري بلسم الشفاه يكون بمعامل حماية مناسب ليحميكِ من آثار أشعة الشمس الضارة.
  • يُفضل تقشير الشفتين باستمرار للتخلّص من الجلد الأسمر والحصول على شفايف جميلة.

وصفات ازالة سواد الشفايف

هناك عدة وصفات أثبتت فعاليتها وقدرتها على ازالة سواد الشفايف بشهادة العديد من النساء، والتي يعتبر أغلبها سهل وسريع التحضير في المنزل ويحقق نتائج جيدة، ربما تكون كافية لتغنيكي عن وضع كريمات تفتيح لون الشفايف وكذلك عن عملية علاج سواد الشفايف بالليزر ، ومن أشهر تلك الوصفات:

1- زيت الزيتون و السكر الناعم
تعتبر وصفة زيت الزيتون و السكر الناعم من أشهر وصفات تفتيح لون الشفايف، فكل ما عليك هو دهن الشفاه بزيت الزيتون لحين تشرُّبه، ثم يتم وضع رُبع ملعقة سكر ناعم، بحيث يلتصق السكر بالزيت و تتشربه الشفاه، ويُفضل عمل هذه الوصفة قبل النوم، و غسل الشفاه في الصباح.

2- العسل و عصير الليمون و الجلسرين
تشهد العديد من النساء بفعالية خليط العسل وعصير الليمون والجلسرين في تفتيح الشفايف السوداء، حيث يتم خلط ملعقة من كل منهم، ثم يوضع الخليط على الشفاه قبل الذهاب للنوم، ويتم غسل الشفاه في اليوم التالي صباحا، وتستطيع هذه الخلطة تقشير الشفاه والقضاء على اللون الغامق بها، وستلاحظين نتائجها بعد 3 أيام فقط.

كما يمكن وضع عصير الليمون بشكل مباشر فوق الشفاه كل ليلة قبل النوم وستلاحظين تخلص شفاهك من اللون الداكن بعد شهر من المواظبة على هذا الأمر، حيث أن الليمون قادر وحده على منح الشفاه اللون الوردي.

3- العسل والليمون
يعمل العسل على تغذية الشفايف بينما يعمل الليمون على تفتيح لون الشفايف، فكل ما يجب فعله هو خلط ملعقة واحدة من العسل مع ملعقة من عصير الليمون ثم تدهن به الشفايف، وتترك لمدة نصف ساعة مع تكرار الأمر يومياً لحين الوصول للنتائج المرغوبة.

4- الزعفران
يُستخدم الزعفران في علاج سواد الشفايف عن طريق خلط خيوط الزعفران مع أحد كريمات الترطيب بشكل جيد، ودهن الشفايف به حتى يجف، وستلاحظي نتائج مبهرة إذا واظبتِ على استخدام هذه الخلطة يومياً لمدة شهر.

5- الجزر
تعمل عصارة الجزر على تفتيح لون الجلد ولذا يتم الاعتماد عليها في علاج سواد الشفايف ، فكل المطلوب عصر جزرتين في الخلاط ووضع العصارة على الشفاه بواسطة قطنة قبل النوم ويترك لمدة 15 إلى 20 دقيقة كل ليلة، وبعد شهر واحد ستلاحظين الفارق.

6- عصير الخيار
أثبت عصير الخيار فعالية واضحة في تخفيف سواد الشفايف، ولا يحتاج إلى خلط أو مجهود، فكل المطلوب هو وضع عصارة الخيارة يومياً فوق الشفاه لمدة 10 دقائق، مع المواظبة على نفس الأمر لمدة شهر واحد.

7- عصير الشمندر
يشتهر عصير الشمندر بالعمل على توريد البشرة ولذا عادة ما يستعمل في عمل تدليك للشفايف و علاج سواد الشفايف ، فالمطلوب هو تحضير القليل من عصير الشمندر والاحتفاظ به في الثلاجة ، ومن ثم دهن الشفتين به يومياً حتى يعطي الشفتين لوناً وردياً .

8- زيت اللوز الحلو
يُنصح بفرك الشفايف كل ليلة بزيت اللوز الحلو، ويترك لمدة ساعة على الأقل قبل النوم، وستلاحظين نتيجة مبهرة بعد شهر واحد، مع العلم أن تلك الوصفة تُطبق خلال ساعات الليل فقط وتُحظر خلال النهار حتى لا تتعرض الشفايف لأشعة الشمس.

9- الكزبرة
تساعد الكزبرة في تقليل اسوداد الشفايف، ولذا يتم عجن أوراق الكزبرة بقليل من الماء, حتى تحصلي على كمية من عصير الكزبرة تقومي بوضعها أعلى الشفاه باستخدام قطنة, واتركيها لمدة 15 دقيقة كل ليلة قبل النوم حتى تلاحظي النتائج.

10- عصير البنجر والرمان
يعمل عصير البنجر وكذلك الرمان على إكساب الجلد اللون الوردي بشكل طبيعي ومن ثم التخلص من اسمرار البشرة . اخلطي كمية قليلة ومتساوية من عصير البنجر وعصير الرمان وضعي الخليط فوق شفتيك وكرري الأمر مرتين أسبوعياً.

11- مكعبات الثلج
يساعد تدليك الشفايف بمكعبات الثلج على تنشيط الدورة الدموية، فتظهر الشفايف بلون أكثر توهجاً وحيوية، كما يعمل الثلج على شد الجلد والخطوط التي تظهر حول الشفايف وتتسبب في اسمرار الجلد بمرور الوقت.

12- كمادات اللبن
لا يعلم الكثيرون أنه يمكن استخدام اللبن في علاج الشفايف السوداء ، فكل ما عليك القيام به هو أن تبللي قطعة من القطن في لبن بارد، واستخدميها في تدليك الشفاه والجلد المحيط بالفم لمدة دقيقتين، ثم اتركيها 10 دقائق قبل شطف الشفايف بالماء الفاتر، وكرري الأمر 3 مرات أسبوعياً.

13- العسل وبتلات الورد الأحمر
إن كان باستطاعتك الحصول على ورد أحمر فهذا سيساعد كثيراً في ازالة سواد الشفايف والحصول على شفاه بلون الورد طبيعياً، قومي بفرم 5 بتلات من الورد الأحمر جيداً واخلطيها بملعقة من العسل واستخدمي الخليط كدهان للشفاه بشكل يومي لمدة شهر.

 

 

السابق
ما هو وخز اللسان وما هي أسبابه؟
التالي
أسباب التهاب الشفة الزاوي وطرق علاجه