آلام الظهر والرقبة

أسباب ألم العصعص

ألم أسفل الظهر العصعص

يعرف العصعص بعظم الذيل (بالإنجليزيّة: Tailbone) هو نقطة التقاء لمختلف العضلات، والأوتار، والأربطة، حيث يتكون من ثلاثة، أو أربعة، أو خمسة عظام صغيرة، تقع في نهاية العمود الفقري، ويوجد العديد من الأسباب الشائعة التي قد تؤدي إلى الإصابة بألم في منطقة العصعص، ومنها:

الولادة الطبيعية: قد يحدث ألم العصعص أثناء الولادة الطبيعية بسبب حدوث كدمات بعظام العصعص أو إجهاد الأربطة المحيطة، وفي بعض الحالات قد يحدث كسر في عظام العصعص.

الإصابة بتشنجات عضلية في الحوض: يمكن أن تتسبّب التشنجات والتهيجات العضلية بالشعور بألم في عظام العصعص، وقد يمتد الألم إلى أعلى المستقيم.

التعرض للإصابات والكدمات: تعد الكدمات أكثر الأسباب شيوعاً للإصابة بألم العصعص، سواء أكانت كدمات قوية أو متكررة على العصعص مباشرةً، فقد يتسبب السقوط على الظهر، أو على المؤخرة، أو أي ضرر قد يلحق في الأربطة المحيطة للعصعص، بحدوث ألم يتدرج في قوته ما بين رضوض إلى كسور.

ألم الأعصاب: هناك حزمة من الأعصاب التي تتواجد أمام العصعص من الأعلى، حيث يُسبب فرط نشاط، أو تهيج هذه الحزمة العصبية إلى الإصابة بألم العصعص المزمن.

تشكيل العصعص: قد يختلف عدد عظام العصعص من شخص لآخر حيث تتراوح من 3-5 عظام، وهناك العديد من الأشخاص الذي يملكون عظاماً أكثر في العصعص، بحيث يكونون معرضين أكثر للإصابة بالألم، وقد تنمو بعض الزوائد العظمية في أسفل العصعص مما يؤدي إلى حدوث ألم وعدم الراحة خاصة عند الجلوس.

ألم العصعص والبواسير

  • بعض الناس يخلط في التمييز ما بين ألم العصعص وألم البواسير، على الرغم من أن كل منهم له أعراض وألم مختلف، لكن بسبب قرب المنطقتين من بعضهم البعض هذا هو الذي يؤدي إلى الخلط.
  • نود أن نشير إلى أن العصعص هو المنطقة الداخلية من الأرداف، أما البواسير فهي المنطقة الخارجية من الأرداف، وكل من تلك المنطقتين يسببان الشعور بالألم في حالة الجلوس عليها، ألم العصعص قد يكون شديد أو متوسط.
  • الألم الذي ينتج بسبب التهاب العصعص يكون بسبب الجلوس أو الوقوف أو ممارسة الجنس أو غيرها، لكن الألم الذي ينتج بسبب البواسير يكون بسبب الوقوف لفترات طويلة أو التعرض للإمساك أو وجود ألم في وقت الإخراج بشكل خاص.
  • يتمثل علاج العصعص في الغالب في العديد من الطرق المنزلية والطبية، أما ألم البواسير فإنه لا يزول إلا من خلال إجراء عملية جراحية.

أسباب آلام المؤخرة عند الجلوس

  • في بعض الأحيان إذا حدث الألم عند الجلوس فيشير ذلك لوجود خلل وظيفي في مفصل SI ، ويوجد مفصل SI بين عظام الحرقف iliac bones والعصعص التي تربط العمود الفقري بالوركين ، ويلعب المفصل دورًا رئيسيًا في علمية المشي ورفع القدم وتدعيم الجلوس.
  • وقد يكون الألم في كلا الجانبين أو في جانب واحد فقط وقد يمتد الألم إلى الفخذ كله وبشكل عام لا ينتشر الألم أسفل الركبة وفي أحيان نادرة قد يمتد الألم ليشمل أسفل الساق والقدم وقد يتفاقم الألم مسببًا الألم عند صعود السلالم ، والألم مع المشي أو الجري والألم مع الحمل الزائد والإجهاد لفترات طويلة .
  • بعض الأسباب الأخرى للألم عند الجلوس على جانب واحد تشمل إجهاد العضلات ، الالتواء ، والتهاب الأعصاب أو الظهر ، ويفترض العديد من الأشخاص الذين يعانون من هذا النوع من الألم تلقائيًا أنها مشكلة مرتبطة بالورك أو الظهر أو العصب الوركي. بالتأكيد يمكن أن يكون هذا هو الحال بالنسبة لبعض المرضى ، ولكن ؛ ضعف مفصل SI أحادي الجانب هو السبب الشائع للألم أثناء الجلوس على جانب واحد.

أسباب أخرى للألم :

يُعرف ألم العصعص أو أسفل الظهر بألم عظمة الذنب وقد يكون سبب الألم التالي :

  • الجلوس لفترات طويلة من دون تغير الوضعية .
  • إصابة منطقة العصعص في حادث أو سقوط .
  • ألم الجلوس يحدث في بعض الأحيان بعد الولادة الطبيعية .
  • السمنة الزائدة أو النحافة الزائدة .
  • التقدم بالعمر .
  • الناسور العصعصي.
  • التهاب العصعص .

علاج العصعص باليد

تعدد الطرق المستخدمة في علاج العصعص، نوضح فيما يلي كيفية العلاج باليد:

  • يتم استخدام اليد أو أطراف الأصابع للضغط على مناطق الطاقة الموجودة بالظهر.
  • من الممكن استخدام الأقدام أو عصا خشبية في مقدمتها كورة مستديرة للضغط على نقاط الطاقة في الظهر.
  • يكون الضغط في مسار دائري صغير على نفس مسار خطوط الطاقة بالجسم.
  • يعالج هذا النوع الكثير من ألام الظهر والعمود الفقري، خاصة الموجودة في اسفل الظهر والعنق.

علاج العصعص بالتمارين

يعد اليوجا تمرين رائع لشد العضلات والأربطة والأوتار التي تتصل بعظم الذنب والتي يصعب الوصول إليها لتخفيف الألم في المنطقة السفلية من العمود الفقري المحاطة بالأرداف، والتركيز على الوظائف التي تمد وتقوي هذه الأربطة والأوتار يحفز المواءمة الصحيحة، ويسمح للعضلات المحيطة بتقديم دعم أفضل لعظم العصعص، كما هو الحال دائمًا أثناء ممارسة اليوجا، حيث أن له دور كبير في علاج ألم عظم العصعص وتسكين آلامه، وبعض التمارين التي تساعد في علاج ألم عظم العصعص تشمل ما يأتي:

  • وضعية طائر الشمس: توفر هذه الوضعية حركات بسيطة وهي وسيلة قوية لتقوية عضلات الظهر مع تثبيت العمود الفقري وعظم العصعص.
  • وضعية الزاوية الجانبية: تشكل هذه الوضعية إطالة جانبية للجسم، مع تقوية الساقين وتنشيط العمود الفقري بالكامل وتقوية عظم الذنب والعمود الفقري.
  • التثبيت الثلاثي: لهذه الوضعية مزايا مماثلة للوضع الزاوي الجانبي، ويقوي هذا الوضع الساقين، ويساعد على استقرار العمود الفقري وعظم الذنب، ويساعد أيضًا على تمدد أوتار الركبة.
  • وضع القوس: يمتد هذا الثني اللطيف ويقوي الظهر والعضلات والأوتار، وهي نقطة مهمة للمبتدئين؛ لأن القوة المطلوبة تقلل من خطر حدوث كسر في أسفل الظهر.
  • وضع الطفل: وضع مريح لتمديد العمود الفقري بالكامل، مع التركيز على منطقة أسفل الظهر وعظم الذنب، وهي وضعية تريح الجهاز العصبي وتوفر مكانًا آمنًا لإعادة تنشيط الجسم.

 

 

السابق
ما هي أعراض ديسك الظهر
التالي
أسباب آلام الظهر عند النساء